تفسير الاحلام - حرف الغين

تفسير الاحلام - حرف الغين تفسير الأحلام باب حرف غ حلم,احلام,تفسير,احلم,التفسير * - غفران الذنب في المنام لمن يستحق المعاقبة عليه دليل على الصدقة أو الكفارة لقوله تعالى {قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف}.

وقوله تعالى: {قل للذين آمنوا يغفروا للذين لا يرجون أيام اللّه ليجزي قوماً بما كانوا يكسبون}.

* - غض البصر في المنام دليل على المحافظة على أوامر اللّه تعالى ونواهيه لقوله تعالى: {قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم}.

* - غسل هو في المنام بماء طهور من جنابة أو لجملة يدل على التوبة من الذنوب وقضاء الواجب من بر الوالدين أو الأصحاب فإن كان فعل ذلك في الشتاء فاغتسل بالماء البارد وربما دل على الهموم والأنكاد والأمراض وإن اغتسل بالماء الحار في زمن الشتاء دل على الأرباح والفوائد والشفاء من الأمراض ومن اغتسل لعيد من الأعياد فإن كان أعزب تزوج وإن اغتسل للكسوفين ربما قدم على أمر مهول أو أصابه نكد ممن دلت الشمس أو القمر عليه وكذلك الغسل للاستسقاء والغسل من غسل الميت إقلاع عن معاشرة أرباب الغفلات [ص 106] وإن كان الذي اغتسل في المنام كافراً أسلم أو مجنوناً أفاق وإن اغتسل في المنام للإحرام أو لدخول مكة فإنه يدل على الفرح والسرور والاجتماع بالغياب وقضاء الدين وكذلك إن اغتسل في المنام للرمي والطواف وربما دل غسل الرمي على النصر على الأعداء والغسل للطواف سعي في طلب الرزق أو خدمة الأكابر كالملوك ومن دونهم والطواف على الزوجة أو الوالدين.

* - ( ومن رأى ) أنه اغتسل ولبس ثياباً جدداً فإن كان مريضاً شفاه اللّه تعالى وإن كان مديوناً قضى اللّه دينه ومن كان محبوساً نجا من حبسه وإن كان مهموماً فرج اللّه عنه همه وإن كان لم يحج رزق الحج وإن كان فقيراً أغناه اللّه تعالى وإن كان تاجراً أو سوقياً وقد تعسرت عليه تجارته وسوقه وكسبه جود اللّه تعالى تجارته وسوقه وأعاد دولته وأذهب عنه همومه وإن كان معزولاً جدد اللّه تعالى ولايته لقوله تعالى: {هذا مغتسل بارد شراب}.

فإن أيوب عليه السلام حين اغتسل ولبس ثياباً جدداً رد اللّه تعالى عليه أهله وأولاده وكل ما ذهب عنه فإن رأى أنه اغتسل ولم يلبس فإنه يذهب همه ويصح جسمه فإن لبس ثياباً خلقانا فإنه يذهب همه ويفتقر فإن تم غسله تم أمره ومن لم يتممه لم يتم أمره الذي يريده.

* - ( ومن رأى ) أنه ينزل للغسل في حوض و خابية أو نحوها فإنه إن كان أعزب ينكح امرأة.

* - ( ومن رأى ) أنه يغتسل أو يتوضأ في سرب فإنه يظفر بشيء كان سرق له.

* - ( ومن رأى ) أنه اغتسل بماء حار ناله هم بقدر حرارة الماء وشرب الماء الحار لا يحمد لقوله تعالى: {وسقوا ماء حميماً فقطع أمعاءهم}.

وقيل الغسل زواج وإذا اغتسلت المرأة المجهولة فهو الغيث ينزل من السماء وغسل اليدين بالأشنان.

* - من رأى أنه فعل ذلك وكان بينه وبين إنسان مودة أو خصومة فإنه انقطاع تلك الحال بينهما ونجاة من الخوف وأن رجا إنساناً فإنه ييأس منه وإن كان اكتسب ذنوباً فإنه توبته منها وقيل الغسل بالأشنان والصابون ونحوه قضاء دين وزوال هم ونكد ومن غسل يديه من شيء فإنه ييأس منه وغسل الثوب يدل على صلاح الدين.

* - ( ومن رأى ) أنه غسل ثوباً أصفر وأنقاه من الصفرة نجا من المرض وقيل غسل الثياب يدل على وفاء الدين وقيل على ظهور الأشياء الخفية وغسل الميت يدل في المنام على قضاء دينه وغسل الميت نفسه خروج لعقبه من الهموم وانتقالهم إلى كل خير وزيادة في المال والبنين فإن غسله إنساناً فإنه يظهر رجل فاسد الدين ويتوب على يده.

* - ( ومن رأى ) أن ميتاً يطلب إنساناً يغسل ثيابه فإن ذلك افتقاره إلى دعاء من رآه أو إلى صدقة أو قضاء دين أو إنفاذ وصية أو استحلال من مظلمة أو شيء مما هو مسئول عنه فإن غسله إنسان فإن افتكاكه هناك يجري على يديه.

* - غالية هي في المنام مال وقيل كرامة [ص 107] وسؤدد موصول فمن رأى أنه تضمخ بغالية فإنه يستفيد ثناء حسناً من قبل رجلين وربما دل على أنه يحج ويولد له ولد ذكر.

* - ( ومن رأى ) أنه تضمخ بغالية في دار الإمام أصابه غم من جهة تهمة تتوجه عليه ممن هو فوقه لقوله تعالى: {ومن يغلل يأت بما غل يوم القيامة}.

* - غيم هو في المنام يدل على السفر في البحر لسيره وحمله الماء فيما بين السماء والأرض.

* - غمام هو في المنام يدل على نصر المؤمنين وموت المرضى لقوله تعالى: {هل ينظرون إلا أن يأتيهم اللّه في ظلل من الغمام والملائكة وقضي الأمر}.

ومن ركب على شيء من السحاب والغمام ارتفع قدره وسافر إن كان سليماً أو تزوج زوجة جليلة إن كان أعزب وربما دلت الغمامة على الغمة لاشتقاقها منها وسبق في حرف السين في السحاب بقية الكلام.

* - غزو في البحر هو في المنام دليل على الفقر والفشل والوقوع في المهالك والدخول تحت الدرك بين عدوين البحر والعدو أو طلب الرزق من البحر أو ممن دل عليه وسبق بقية هذا في حرف الجيم في الجهاد وفي حرف الحاء في الحرب.

* - غبار هو في المنام إذا ركب شيئاً مال لأنه من التراب والتراب مال.

* - ( ومن رأى ) أن غباراً بين السماء والأرض فهو أمر ملتبس لا يعرف المخرج منه.

* - ( ومن رأى ) أنه ينفض يديه من الغبار أو ثوبه فإنه يفتقر وقيل يعيش طويلاً.

* - ( ومن رأى ) أن عليه غباراً سافر وقيل يتمول مالاً من الجهاد والغبار إذا كان مع الريح والرعد والبرق فإنه قحط وشدة تقع في ذلك الموضع.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب فرساً وركض به حتى ثار الغبار فإنه يعلو أمره ويأخذ في البطر ويخوض في الباطل ويهيج فتنة.

* - غبيراء هي في المنام قوت قليل وشجرتها رجل أعجمي وقيل رجل نفاع للناس صاحب إقتار وقوت يسير وثمرها مال لمن أصابه وأكله.

* - غضاة شجرته في المنام رجل صلب لئيم فمن رأى أنه على شجرة الغضاة فإنه يتصل برجل صلب لئيم غريب وقيل الغضاة رجل شريف منيع.

* - غراء الأساكفة في المنام رجل حاذق قد جرب الأمور الصعاب وهو رجل يؤلف بين الناس وهو صاحب ألفة وإذا رأى الغراء الخداع والآبق فإنه يمسك وكذلك كل شيء شابه الغراء فإنه يدل على قبض اللصوص ورجوع الآبق.

* - غراب هو في المنام رجل رفيع ضخم مخلف صبور.

* - غربال هو في المنام يدل على العلم والتمييز والعز والمنصب والفرق بين الحق والباطل والغربال بمنزلة الناقد للدراهم والمتخير للكلام والأعمال والمميز بعضها من بعض خيرها من شرها ودقيقها من جليلها وهو صاحب الورع في المكسب ويعبر الغربال بالمشط إن عبرنا الشعر بالشعير لأن المشط ينقى من الشعر وسخه وكذلك الغربال يزيل شعث الشعير ومن وعد بوعد وأعطاه الذي وعده غربالاً فإنه يخلف وعده ولا يتمسك به كما أن الغربال لا يمسك الماء.

* - غاشية هي في المنام تدل على الخروج عن الطاعة وعلى العذاب لقوله تعالى: {أفأمنوا أن تأتيهم غاشية من [ص 108] عذاب اللّه}.

ومن دخلت عليه غاشية في المنام وكان من أهل الملك ملك لأنها مما تشال أمام الملوك في مواكبهم العظيمة والغاشية مال أو خادم أو امرأة.

* - غلاف هو في المنام زوج أو امرأة خاليان من النكاح والغلاف ولد أبله لا حركة فيه.

* - غل هو في المنام كسب حرام لقوله تعالى: {وما كان لنبي أن يغل ومن يغلل يأت بما غل يوم القيامة}.

* - من رأى أنه مغلول مقيد فإنه يدعى إلى الإسلام وهو كافر.

* - ( ومن رأى ) أن يده مغلولة إلى عنقه فإنه يصيب مالاًً لا يؤدي حق اللّه تعالى فيه وإن رأى أن يديه مغلولتان فإنه بخيل وإن رأى أن يده غلت إلى عنقه فإن ذلك كف عن المعاصي وإن رأى أنه أخذ وغل فإنه يقع في السجن أو في شدة والغل زواج ويدل على عمل غير صالح.

* - ( ومن رأى ) أنه مغلول والغل من ساجور وهو الذي حوله حديد ووسطه خشب دل على نفاقه.

* - غضب هو في المنام سجن فمن رأى أنه خرج من داره غضبان فإنه يسجن وإن غضب لأجل الدنيا فإنه مستخف بدين اللّه تعالى وإن كان لأجل اللّه تعالى فإنه يصيب قوة وولاية.

* - غيظ هو في المنام دال على الموت فجأة إذا لم يكن له سبب وربما دل الغيظ في المنام على ارتكاب الفضائح والأمراض لتغير حال المغتاظ عند غيظه.

* - ( ومن رأى ) أنه مغتاظ على إنسان فإنه ينقلب عليه أمره ويذهب ماله لقوله تعالى: {ورد اللّه الذين كفروا بغيظهم لم ينالوا خيراً}.

والغيظ فقر وإتلاف مال.

* - غم هو في المنام فرح بعد حزن.

* - ( ومن رأى ) أصدقاءه في ضيق وغم فإنه يدل على ضيق وغم يناله والغم يدل على الداء والهم بسبب أهله أو إلزامه بشيء وربما دل ذلك على إبطال الفوائد والقعود عن الحركات وإن كان في شيء من ذلك في اليقظة دل على الخير وبالعكس ما ذكرناه والغم هو السرور وقيل هو الغم بعينه.

* - غلبة هي في المنام إذا كثرت دلت على ما يوجب ذلك من فرح أو كره والغلب دال على قهر العدو من الحيوان وإذا كان من جنس واحد فالقاهر مقهور والغالب مغلوب.

* - غيرة هي في المنام الحرص فمن رأى أنه غيور فإنه حريص.

* - ( ومن رأى ) أنه يغار على شيء فإنه يحرص على أمور الدنيا.

* - غي هو في المنام دليل على الفتنة في الدين والعدول عن الرشد وبيان الحق.

* - غدر هو في المنام منقصة في الدين والدنيا وربما دل على السرقة والحاجة إلى المغدور به قياساً على قصة يوسف عليه السلام.

* - غش هو في المنام دليل على الارتداد عن الدين لقوله عليه السلام: من غشنا فليس منا.

* - غيبة في الأرض هي في المنام سفر بعيد أو الانتساب إلى من دلت الأرض عليه بمحبة أو زواج أو سبب وهي للمريض موت والغيبة لأهل المحبة مراقبة وكشف.

* - ( ومن رأى ) أنه غاب في الأرض من غير حفر وطال تعمقه حتى ظن أنه لا يصعد فإنه [ص 109] مغرور بطلب الدنيا ويموت في ذلك وفي المخاطرة بنفسه.

* - غيبة للغير في المنام دالة على محق البركات لأن الغيبة تأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب.

* - ( ومن رأى ) أنه يغتاب إنساناً فإن كانت الغيبة بالفقر فإنه يرجع إليه الفقر وأن كانت بفضيحة رجعت الفضيحة إليه وكذلك غيرهما فإنه راجع إليه فالغيبة في المنام راجعة بمضرتها إلى صاحبها فمن اغتاب أحداً بشيء ابتلي بذلك الشيء.

* - غضب الإنسان لمال غيره هو في المنام يدل على العقد الفاسد لمن أراد الزواج أو المال الحرام أو ما أصله من الربا والربا باطل قال تعالى: {ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل}.

والغضب من جملة الباطل.

* - غشاوة من رأى في المنام أن على عينيه غشاوة من بياض أصابه حزن عظيم ويكون صابراً لقصة يعقوب عليه السلام في ابيضاض عينيه.

* - غشيان من رأى
في المنام أنه غشي عليه ناله أمر محزن له.

* - غطيط النائم في المنام هو دليل على إدراك عدوه إياه وعلى كشف ما يريد ستره وربما دل ذلك على الأمن من الخوف لأنه استغراق في النوم والنوم راحة وأمن.

* - ( ومن رأى ) رجلاً يغط في نومه فإن الغاط غافل وسيخدمه من يشاء.

* - غنى هو في المنام فقر فمن رأى أنه غني أفقر أو صار قانعاً لأن القنع غنى والغنى قنع.

* - غناء هو في المنام كلام باطل ومصيبة وإذا كان الصوت طيباً فإنه يدل على تجارة نافعة وإذا كان غير طيب فهي تجارة خاسرة والمغني حكيم أو عالم أو مذكر أو خطيب.

* - ( ومن رأى ) موضعاً يغنى فيه فإنه يقع هناك كذب يفرق بين الأحبة بكيد حاسد والغناء في المنام يدل على شر ومنازعة وذلك بسبب تبدل الحركات في الرقص.

* - ( ومن رأى ) أنه يغني قصائد بلحن حسن وصوت عال فإن ذلك حسن لأصحاب الغناء والألحان وأصحاب الموسيقى ومن كان منهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يغني غناء رديئاًً فإن ذلك يدل على بطالة ومسكنة.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه يمشي في الطريق ويغني فإن ذلك خير لأن الغناء في الطريق يدل على أن عيشة صاحب الرؤيا طيبة ونفسه فرحة.

* - ( ومن رأى ) أنه يغني في الحمام فإن ذلك يدل على أن كلامه غير مبين.

* - ( ومن رأى ) أنه يغني في السوق أو في رحبة فإن ذلك للأغنياء رديء ويدل على فضائح وأمور قبيحة يقعون فيها ويدل في الفقراء على ذهاب عقولهم ومن غنى في الحمام فإنه يخاصم لأن الحمام لا يتبين فيه معنى الغناء.

* - ( ومن رأى ) أنه يغني في سوق وهو من الأتقياء فإنه يحضر في فتنة تقع في ذلك السوق وغناء الأراذل في السوق يدل على نقص عقولهم.

* - غداء هو في المنام يدل على نصب لقوله تعالى: {آتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا}.

* - من رأى أنه يطلب غداء فإنه يتعب.

* - غائط هو في المنام مال فمن رأى أنه تغوط غائطاً صلباً جامداً فإنه ينفق مالاً في صحة جسم والغائط السائل يدل على النفقة [ص 110] الكبيرة ومن تغوط والناس ينظرون إليه فليحذر من فضيحة تبدو منه أو كلام قبيح ومن تغوط من غير قصد منه وأخذ الغائط وحمله فإنه يأخذ دنانير بقدر ذلك الغائط.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل الخبز والغائط فإنه يأكل الخبز والعسل وقيل هو مخالفة السنة ومن تغوط على الفراش فإنه يطلق الزوجة أو يمرض مرضاً طويلاً والغائط مال حرام لقبح ريحه ومن خاض في الغائط وقع في هم ومن وقع في كنيف حبس ومن تغوط على نفسه وقع في خطيئة أو ذلة أو كلام قبيح سقط والغائط طعام قد سوس وعفن وخروج الغائط نجاة من إثم وخروج الغائط يدل على رحيل الضيف والغائط في المنام دليل على مال الرجل أو سره الذي لا يبوح به وربما دل الغائط على السفر لقوله تعالى: {أو جاء أحد منكم من الغائط}.

ويدل على المبارزة والبراز يدل على قضاء الحاجة ويدل على زوال الأمراض الباطنة ويدل على الأفكار والوساوس وعلى رد الودائع وعلى نهاية المطلب فإن ظهرت رائحته أو لوث ثوبه أو خرج باستدعاء شديد دل ذلك على الهموم والأنكاد والشهرة الرديئة والتكلف والمغارم والإسقاط للحوامل والرقيق من ذلك فرج من الضيق لمن احتاجه وأن تلوث بغائط آدمي ارتكب دينه أو تقلد منه والغائط رزق من ظلم فاحش.

* - ( ومن رأى ) أن غائطه كثير غالب وأراد سفراً فلا يسافر فإنه يقطع عليه الطريق وأكل العذرة وإحرازها وإصابتها مال حرام مع ندامة وربما كان كلاماً يندم عليه لطمع.

* - ( ومن رأى ) أنه يتغوط فإنه يذهب همه فإن كان صاحب مال فإنه يزكى ماله ومن تغوط غائطاً جامداً أنفق بعض ماله في عافية وإن كان سائلاً فإنه ينفق عامة ماله فإن كان ذلك في موضع معروف مثل المتوضئ فإن نفقته معروفة بشهوة وإن كان مجهولاً فإنه ينفق فيما لا يعرف مالاً حراماً لا يؤجر ولا يشكر عليه وكل ذلك بطيب نفس منه ومن تغوط في ثيابه فإنه يعمل فاحشة فإن أشرف الناس عليه فإنه مقالة قبيحة فإن كان في الخلاء فإنه فرج من هم أو قضاء دين أو نفقة لابد منها فإن تغوط في سراويله غضب على امرأته ووفاها مهرها أو أعطاها مالاً قد أخذه منها فإن تغوط فيه من غير قصد منه فحمله بيده فإنه يرزق دنانير على قدر الغائط من حرام مجموع لأنه ليس شيء أقذر من الغائط فإن تغوط في قميصه غضب من قبل حاله وشأنه فإن تغوط متمدداً في قميصه أو طيلسانه فإنه يذنب ذنباً.

* - ( ومن رأى ) أنه تغوط في موضع وخبأه في التراب فإنه يدفن مالاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يتغوط في الأسواق العامرة أو الحمامات أو الجماعات دل على غضب اللّه تعالى عليه والملائكة وخسارة كبيرة وظهور ما يخفيه ويدل على نقص يعرض له وإن تغوط في مزبلة أو في شط البحر أو في موضع لا ينكر فيه ذلك فهو دليل خير وذهاب [ص 111] الهم والوجع فإن رأى إنساناً معروفاً يرميه بغائط فإن ذلك يدل على معاداة أو مخالفة في الرأي والظلم يعرض له ممن رماه به ومضرة عظيمة والتلطخ بالغائط مرض أو خوف وهو دليل خير لمن أفعاله قبيحة فقط.

* - ( ومن رأى ) أنه على مزبلة وبيده عود ينشر به العذرات فإنه يلي القضاء ويبتلى بأموال الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه تغوط على مائدة أنفق مالاً في لذيذ الأطعمة أو وطئ امرأته في دبرها ومن تغوط في ثوب أو جرة أو وعاء أنفق ماله في شراء خادم.

* - ( ومن رأى ) أنه تغوط تحته ولم يشعر به من حوله نقص ماله ولم يشعر به أهله وشركاؤه.

* - ( ومن رأى ) أنه جمع غائطاً رطباً أو يابساً فإن كان صاحب بستان جمع مالاً وحسن نبات بستانه وإن كان صاحب ضياع جمع مالاً من غلاتها وإن كان فقيراً جمع مالاً من الصدقة وهو غني عنها وإن كان صرافاً جمع أموالاً من الربا وإن تغوط في برية فالتقط الطير أو وحش الأرض غائطه فإن كان مسافراً قطع عليه الطريق وذهب اللصوص بماله وإن خرج منه من العذرة شيء كثير شيه الوحل أو السيل فإنه يصيبه هم أو خوف من سلطان وإن كان الغائط سخناً ووقع فيه فإنه يمرض مرضاً شديداً ثم ينجو أو أنه يتهم بتهمة من قبل سرقة.

* - ( ومن رأى ) أنه تغوط ديداناً كثيرة تشبه الحيات فإنه تكثر عياله وتظهر له العداوة منهم.

* - غرق من رأى في المنام أنه غرق فهو في النار لقوله تعالى: {مما خطيئاتهم أغرقوا فأدخلوا ناراً}.

والغرق أمر ليس للّه تعالى فيه رضا.

* - ( ومن رأى ) أنه غريق فإنه يخطئ بارتكاب ذنوب كثيرة وإن مات في غرقه فإنه يخاف عليه الكفر أو يغرق في بدعة وإن غرق في البحر فطفا فوق الماء وحرك يديه ورجليه وجعل يغوص مرة ويطفوا أخرى فإنه يغرق في أمر دنياه ويستغني ويكون له دولة وإن خرج ولم يغرق أفضى في أمر دنياه إلى صلاح دينه وإن كانت عليه ثياب خضر فإنه ينال علماً وورعاً وإن غرق وغاص في قرار البحر فإن السلطان يغضب عليه أو يعذبه فيموت في ذلك العذاب وإن رأى كافر أنه غرق في بحر فإنه يؤمن لقوله تعالى: {حتى إذا أدركه الغرق قال آمنت أنه لا إله إلا الذي آمنت به بنو إسرائيل وأنا من المسلمين}.

* - ( ومن رأى ) أنه مات غريقاً في الماء كاده عدوه والغرق في الماء الصافي غرق في مال كثير.

* - غوص من رأى في المنام أنه غاص في ماء بحر فأصابه وحل من قعره فإنه يصيبه من الملك هم فإن أخرج منه لؤلؤاً نال من الملك جارية أو نال علماً أو كنزاً بقدر ما أخرجه من اللؤلؤ.

* - ( ومن رأى ) أنه يغوص في نهر ولا يقدر أن يخرج منه فإنه لا يحتمل المضرة التي تعرض له ولا يصبر عليها.

* - ( ومن رأى ) أنه يغوص في البحر على اللؤلؤ وغيره فإنه طالب علم أو طالب مال أو نحو ذلك ويصيب منه على قدر ما أصاب من اللؤلؤ أو غيره.

* - غدير الماء [ص 112] دخوله في المنام دخول في غدر ومكايد.

* - غار في المنام أمن للخائف فمن رأى أنه يفر من عدوه حتى دخل غاراً فإنه يأمن من عدوه لقوله تعالى: {ثاني اثنين إذ هما في الغار}.

الآية والغار امرأة تنسب لمن دل الجبل عليه والغار من الغيرة ومنه راغ من الروغان إذا انعكست حروفه وربما دل الغار على الحظ من الأصدقاء قياساً على قصة أبي بكر الصديق رضي اللّه عنه مع رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم .

* - ( ومن رأى ) أنه دخل في غار جبل فإنه يمكر بملك أو رجل منيع.

* - غاب الأسد في المنام يدل على الوحشة والفزع وعلى دور أهل الفسق والفساد.

* - غرفة هي في المنام دالة على الأمن من الخوف لقوله تعالى: {وهم في الغرفات آمنون}.

وإن كان أعزب تزوج وإن كان مزوجاً رزق ولداً أو أمة على زوجته والغرفة امرأة حسنة الدين رئيسة ومن رآها من بعيد فإنها رفعة وسؤدد وسرور وإن كانت من طين فإنها رفعة في سرور ودين وإن رأى أن له غرفتين أو أكثر وهو فيها فإنه يأمن مما يخاف ومن بنى غرفة فوق بيته ورأى زوجته تنهاه عن ذلك فإنه يتزوج على امرأته أخرى أو يتسرى وإن كانت زوجته راضية بذلك كانت الغرفة زيادة في دنياه ورفعة وإن صعد إلى غرفة مجهولة فإن كان خائفاً أمن وإن كان مريضاً صار إلى الجنة وإلا نال رفعة وسروراً ورأس على قومه بسلطان أو علم أو إمامة في محراب وقيل.

* - من رأى أنه في غرفة جديدة وكان فقيراً استغنى وإن كان غنياً أصيب في ماله وإن رأى أنه في غرفة قديمة وكان مسكيناً ازداد إفلاساً وإن كان غنياً ازداد غنى.

* - ( ومن رأى ) أنه يبني غرفة فإنه يبتني بامرأة وإن رأى أن يبني غرفة على غرفة فإنه يتزوج على امرأته بأخرى.

* - غلق من رأى في المنام أنه أغلق باباً جديداً فإنه يتزوج بامرأة صالحة إن كان أعزب وإن كان متزوجاً فإنه يفارق امرأته وقد يكون الغلق في باب واحد أو غيره على أمر فهو بقاء ذلك الأمر لصاحبه.

* - ( ومن رأى ) أنه أغلق قفلاً تزوج امرأة والغلق فتح يكون فيه مكر.

* - ( ومن رأى ) أن بابه مغلق فإنه يحكم في حفظ دنياه وإن رأى أنه يريد إغلاق باب داره ولا ينغلق فإنه يمتنع من أمر يعجز عنه.

* - غزل إذا رأت المرأة في المنام أنها تغزل وتسرع في الغزل فإنه يقدم لها غائب فإن تأنث في الغزل فإنها تسافر أو يسافر زوجها فإن انقطعت فلكة المغزل أقامت من سفرها أو انفسخ عزم مسافرها فإن غزلت قطناً فإنها تترك صداقها على زوجها ثم تعود فإن غزلت كتاناً فإنها تسعى إلى مجالس الحكمة وإن رأى رجل أنه يغزل قطناً أو كتاناً وهو في ذلك يتشبه بالنساء فإنه يناله ذل أو يعمل عملاً ولا يحمد عليه فإن كان الغزل رقيقاً فإنه عمل بتقتير ويتعب فيه وإن كان غليظاً فإنه سفر فيه نصر.

* - ( ومن رأى ) امرأة تغزل قطناً فإنها تخون زوجها.

* - ( ومن رأى ) أنه يغزل [ص 113] صوفاً أو شعراً أو نحوهما مما تغزله الرجال فإنه يسافر ويصيب خيراً.

* - ( ومن رأى ) أنه ينقض عزلاً فإنه ينقض العهود والمواثيق.

* - غزال هو في المنام من النساء أو الأولاد الملاح ذكورهم وإناثهم فمن صاد غزالاً أو أهدي إليه أو ابتاعه حصل له رزق أو تزوج إن كان أعزب أو رزق ولداً أو ظفر بغريم.

* - ( ومن رأى ) أنه أخذ غزالاً أصاب ميراثاً وخيراً كثيراً وإن توقع جنيناً فهو غلام فإن ذبح الغزال افتض جارية فإن أدخله منزله زوج ابنه وإن سلخه فجر بامرأة عربية وإن رأى غزالاً وثب عليه فإن امرأته تعصيه في جميع الأشياء ومن ملك غزالاً فإنه يملك مالاً حلالاً أو يتزوج امرأة كريمة حرة.

* - غلام هو في المنام بشارة لمن رآه لقوله تعالى: {يا بشرى هذا غلام}.

* - ( ومن رأى ) أنه وضع غلاماً يناله هم أو مرض وإن وضع جارية نال فرجاً لوجود الفرج الذي للجارية ومن حمل غلاماً صغيراً نال هماً ومن وضعت من الحوامل غلاماً فإنها تبشر بجارية وإن وضعت جارية بشرت بغلام.

* - غماز هو في المنام رجل حقود.

* - ( ومن رأى ) أنه صار غمازاً فإنه يسر بأمر ثم يحزن في عاقبته.

* - غواص هو في المنام ملك أو نظير ملك وإن رأى أنه غاص في الماء في البحر فإن كان يغوص لإخراج اللؤلؤ فإنه يدخل في عمل ملك وينال منه جارية يولد منها ابن حسن أو يطلب علماً من عالم أو يطلب مالاً من تاجر أو ملكاً من ملك أو يطلب مالاً على خطر أو كنزاً أو نحو ذلك ويصيب مثل ما أصاب من اللؤلؤ والغواص رجل داخل في غوامض الأمور والغواص تدل رؤيته على العالم العظيم والقدوة المقتفى آثار المرشدين والمظهر لحقائق المحققين.

* - غطاس هو في المنام يدل على الجاسوس وعلى الفوائد والأرزاق.

* - غاسل هو في المنام يدل على المؤدب لأرباب الجهل أو للذين لا يقبلون نصيحة وتدل رؤيته على تفريج الهموم والأنكاد والمجهز للسفر.

* - غزال القطن ونحوه من رجل أو امرأة هو في المنام يدل على المسافر لأن الغزل دليل على السفر فلو رأى أنه تحول غزالاً فإنه يدل على انتقاله من حالة إلى حالة.

* - غزولي وهو الذي يبيع الغزل تدل رؤياه على إبرام الأمور والشروع في الأعمال الصالحة وتدل رؤيته على الاشتغال بالتغزل أو الانقياد للنساء.

* - غضايري وهو صانع الغضارات أو بائعها تدل رؤيته [ص 114] في المنام على بائع الجواري والعبيد أو الدواب وتدل رؤيته على الاحتفال بالجموع في الخير أو الشر على قدر الرائي ومنصبه والغضايري رجل يقبض أموال الناس.

* - غلافى هو في المنام تدل رؤيته على زواج الأعزب وحمل المرأة الحائل لأن السيف في الغلاف كالولد في البطن وتدل رؤيته على ستر الأمور وكتم الأسرار وحفظ المال.

* - غنيمة هي في المنام لمن نالها دالة على الفرج والسرور والرزق والظفر بالمطلوب والبركة في المال والزيادة في الصنف الذي غنمه خصوصاً وإن أدى منه الخمس للّه تعالى.

* - غنم هي في المنام رعية صالحة طائعة والغنم تدل على الغنيمة والأزواج والأملاك والأولاد والزرع والأشجار الحاملة بالثمار فالضأن نساء كريمات جميلات ذوات مال وعرض مستور والمعز نساء ذوات عرض مبذول لكشف عوراتهن والضأن عوراتهن مستورة بالإلية.

* - ( ومن رأى ) أنه يسوق غنماً كثيراً فإنه يلي العرب والعجم فالبيض عجم والسود عرب فإن أخذ من أصوافها وألبانها فإنه يجني منهم أموالاً فإن ملك الأغنام فإنها غنيمة يكسبها وإن رأى أنه اجتازها فإنهم رجال لا عقول لهم فإن رآها واقفة فإنهم رجال يجتمعون في ذلك الموضع في أمر فإن رأى أنها استقبلته فإنهم أقوام يستقبلونه في منازعة أو قتال فيظفر بهم وقيل إن الغنم الكثيرة قوم يساسون.

* - ( ومن رأى ) أنه وجد غنماً فإنه ينال ولاية ورياسة وملكاً وحكماً وقضاء ونعمة.

* - ( ومن رأى ) أنه يجز شعر الأغنام فإنه يجب عليه أن يحذر ثلاثة أيام ولا يخرج من داره والغنم البيض دليل خير والسود كذلك لكن البيض أكثر دليلاً على الخير.

* - ( ومن رأى ) قطيع غنم دام سروره.

* - ( ومن رأى ) رءوس الغنم وأكارعها زاد عمره.

* - ( ومن رأى ) صورته تحولت صورة غنمة نال غنيمة.

* - غراب أبقع في المنام رجل معجب بنفسه بخيل كثير الخلاف ومن صاد غراباً نال مالاً حراماً في ضيق بمكابرة والغراب شؤم أن يرى على زرع أو شجر.

* - ( ومن رأى ) غراباً على داره فإن فاسق يخونه في امرأته.

* - ( ومن رأى ) غراباً يحدثه فإنه ينال ولداً فاسقاً وقال ابن سيرين رحمه اللّه تعالى بل يغتم غماً شديداً ثم يفرج عنه والغراب يدل على فراق الأحبة والغربة.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم غراب أخذ مالاً من قبل اللصوص.

* - ( ومن رأى ) غراباً على باب ملكه فإنه يجني [ص 115] جناية يندم عليها أو يقتل أخاه ثم يندم على ذلك.

* - ( ومن رأى ) غراباً يبحث في الأرض فذلك دليل أقوى على قتل الأخ.

* - ( ومن رأى ) غراباً خدشه فإنه يهلك في البرد الشديد وتشغف عليه العجائز ويناله ألم ووجع ومن أعطى غراباً نال سروراً والغراب الأبقع يدل على طول الحياة وبقاء المتاع ويدل على العجائز وذلك لطول عمر الغراب وهي رسل الشتاء فتدل على برد الهواء واضطرابه.

* - ( ومن رأى ) غراباً سقط على الكعبة فإنه رجل فاسق يتزوج بامرأة شريفة.

* - ( ومن رأى ) أنه ولد له غراب أبلق فهو قرة عين تصيبه وإذا ملكه فهو ولد فاسق وذبحه ظفر بولد وبأخبار ترد عليه.

* - ( ومن رأى ) أن الغراب يكلمه فإنه يرزق ولداً خبيثاً.

* - ( ومن رأى ) غرباناً كثيرة في داره نال مالاً وعزاً إلى آخر عمره وتدل على أناس ذوي لسان كثيري الكلام والتحدث والغراب رجل محارب غدار واقف مع حظ نفسه وربما دل على الحرص في المعاش وربما كان حفاراً أو ممن يستحل قتل النفس وربما دل على الخبايا في الأرض ودفن الأموات قال تعالى: {فبعث اللّه غراباً يبحث في الأرض ليريه كيف يواري سوأة أخيه}.

وربما دل الغراب على التغرب والتشاؤم بالأخبار والهموم والأنكاد وطول السفر وعلى ما يوجب الدعاء عليه من أهله وأقاربه أو سلطانه وسوء تدبيره وغراب الزرع يدل على ولد الزنا والرجل المزوج بالخير والشر لأنه قيل فيه أنه يؤكل وقيل لا يؤكل.

* - ( ومن رأى ) الغراب على زرع أصابت ذلك الزرع جائحة.

* - ( ومن رأى ) غراباً في داره دل على هجوم شخص من سلطان داره والغراب إنسان فاسق كذوب فمن رأى أنه يعالج غراباً فإنه يعالج إنساناً كذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب غراباً أو أمسكه بيده فإنه في غرور من أمره وباطل فيما يطلبه.

* - ( ومن رأى ) غراباً في دار أو محلة فإن ذلك الموضع إنساناً فاسقاً.

* - ( ومن رأى ) غراباً يصيد فإنه يصيب غنائم من باطل الأمر وزور.

* - ( ومن رأى ) غراباً أبقع فإنه يرى شيئاً يتعجب منه في اليقظة ولا خير فيه.

* - ( ومن رأى ) أن غراباً في موضع فإنه يموت هناك إنسان غريب.

* - ( ومن رأى ) غراباً يبحث في الأرض فإنه يفعل شيئاً يندم عليه وقيل يظهر له شيء قد كان التبس عليه كما ظهر لابن آدم دفن أخيه الذي قتله.

* - غداف هو طير صغير لونه كلون الرماد أحمر المنقار والرجلين وفي حل أكله خلاف وهو في المنام ولد أو مملوك.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب غدافاً أو ملكه فإنه ينال [ص 116] ولاية وسلطاناً بحق فإن لم يكن أهلاً لذلك فإنه يأتي بحق لا يقبل منه ويكذب فإن رأى غدفاً أوقع عليه قطع عليه اللصوص.

* - غضابة هي في المنام تدل رؤيتها على التلبيس وأخلاق الأشرار.