تفسير الاحلام - حرف السين

تفسير الاحلام - حرف السين تفسير الأحلام باب حرف س حلم,احلام,أحلام,احلم,الحلم * - سور القرآن التي تقرأ على الأموات غالباً قراءتها في المنام تدل على موت المريض وقراءة سورة تصاريف المريض سرور وأفراح ورزق وتجديد ولد يقرأ القرآن والسورة زوجة أو ولد أو دراهم أو دنانير على قدر عددها وربما دلت السورة إذا كانت مكية مدنية كالمائدة والأنعام والنحل والحج ولقمان والسجدة والتغابن على الحج لأن من السور المكي المدني ولحظت ذلك وجربته فكان كذلك.

* - ومن قرأ في منامه سورة الفاتحة فتح اللّه تعالى عليه أسباب الخير وقال نافع وابن كثير وجعفر الصادق وسعيد بن المسيب رضي اللّه عنهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يقرأ سورة الفاتحة أو شيئاً منها فإنه يدعو بدعاء [ص 273] ويستجاب له وكذلك قال الكسائي وزاد فيه وينال فائدة يرثي بها وقال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه إن تاليها في النوم يتزوج سبع نسوة متفرقات ويكون مستجاب الدعوة والدليل على ذلك فعل رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فإنه كان يقرؤها قبل الدعاء وبعده وقال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه من تلاها في نومه كان محفوظاً في دينه إلا أن يكون عليلاً فقد قرب أجله وقيل من قرأ الفاتحة في منامه أو شيئاً منها أو تليت عليه غلق اللّه عنه أبواب الشر وفتح له أبواب الخير وقيل قراءة الفاتحة في المنام حج.

* - ( ومن رأى ) أنه قرأ سورة البقرة في المنام أو شيئاً منها أو تليت عليه قال نافع وابن كثير يرزق علماً وعمراً طويلاً وصلاحاً في دينه ونجاة في ولده ووافقه الكسائي على ذلك وقالت عائشة رضي اللّه عنها من تلاها في منامه أو بعضها انتقل من موضع إلى موضع ويكون حظه في الموضع الذي ينتقل إليه وقال ابن فضالة رحمه اللّه تعالى إن تلاها في النوم إن كان قاضياً قربت مدته وإن كان عالماً طال عمره وحسنت حالته وقال بعض العلماء من قرأ سورة البقرة فإنه يكون جامعاً للدين مسارعاً إلى كل ثواب ويكون طويل العمر قليل الشر صابر على الأذى فإن قرأ منها آية الكرسي في المنام دل على حفظه وذكائه وقراءة سورة البقرة ميراث يقع فيه خصام يكون من ابن أو عم.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه قرأ سورة آل عمران أو شيئاً منها أو تليت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه ونافع وابن كثير يكون قليل الحظ بين أهله ويرزق ولداً في كبره ويكون كثير الأسفار وقيل يكون مختاراً في الناس مصطفى مبرأ من كل دنس مجادلاً غير أهل دينه في أديانهم وقيل ينال رزقاً وبركة ويصفو ذهنه وتزكو نفسه.

* - سورة النساء من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يبلى بامرأة لا تحسن عشرته وإن كان طالب علم مهر في علم الفرائض وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه من تلاها في منامه يكون معه في آخر عمره امرأة لا تحسن عشرته وقال ابن فضالة يكون كثير الاحتياج لقوي اللسان وكذلك قال الكسائي وعلي وحمزة رضي اللّه عنهم وقال غيرهم يقسم المواريث ويصاحب حرائر النساء ويرثهن بعد عمر طويل وقيل يكون ذا همة في امرأة صالحة يصيبها ويكون صاحب جوار [ص 274].

* - سورة المائدة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون كريم النفس محباً لإطعام الطعام وقيل بل يرزق اليقين والتعبد والخشوع مع سلطان على أهل بلدة وقيل علا شأنه وقوي يقينه وحسن ورعه وقيل إن اللّه يستجيب دعاءه وينال حظاً ويعطى من الأجر بعدد كل يهودي ونصراني ويبلى بقوم جفاة وقيل ينال بركة ورزقاً.

* - سورة الأنعام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه وعائشة رضي اللّه عنها والكسائي وابن فضالة بشرته بسلامة العيال وحفظ البنين وحسن الرزق في الدنيا والآخرة وقيل بل يكون كثير النعم والغنم والمواشي والبقر والدواب خصيب الجانب جواد النفس يجمع اللّه تعالى له أمر الدارين ويرحمه ويرزقه من جميع أنواع الأموال وصلى اللّه عليه سبعون ألف ملك يستغفرون له.

* - سورة الأعراف من قرأها في المنام في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يرزق من كل علم حفظاً ويموت غريباً وقيل يكون مؤمناً مقراً بالدين وتطأ قدمه طور سيناء وقيل من تلاها فإنه يسافر ثم يعود سريعاً ويكون ممنوعاً من إبليس ومكايده ويكون آدم عليه السلام شفيعاً له يوم القيامة وقيل قراءة سورة الأعراف شماتة بعدو ورؤيته على أسوأ حال.

* - سورة الأنفال من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال ابن عباس رضي اللّه عنهما إنه يكون متوجاً بالعز مظفراً وكذلك قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه وزاد فيه ويكون سالماً في دينه وقال ابن فضالة إن كان ملكاً كان منصوراً وإن كان عالماً كان ورعاً وقال بعض العلماء يرزق الظفر بأعدائه وينال منهم الغنيمة وقيل يرزق مالاً حلالاً من قبل الغنائم وكان النبي صلى اللّه عليه وسلم شفيعاً له يوم القيامة.

* - سورة التوبة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون محباً للصالحين وقال بعضهم إنه لا يخرج من الدنيا حتى يتوب ويكون ودوداً محبوباً في الناس وقيل إن اللّه تعالى يصلح دينه ويكون النبي صلى اللّه عليه وسلم شاهداً له يوم القيامة أنه بريء من النفاق ويعطى من الأجر بعدد كل منافق ومنافقة في دار الدنيا وتستغفر له الملائكة ويرزقه اللّه تعالى الإخلاص.

* - سورة يونس عليه [ص 275] السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق فإنه يصاب في شيء من ماله وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يكون محباً للانفراد ويكون متعللاً بالنساء وقال بعضهم ويرزق العلم وحسن اليقين ويرد اللّه تعالى عنه كيد الكائدين وسحر السحرة وإن تلاها مريض شفاه اللّه تعالى وقيل من قرأها يزهد في الدنيا.

* - سورة هود عليه السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه يكون كثير الأعداء وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه ويؤثر الغربة ويكون طويل العمر وقيل يرزق رزقاً من الحرث والزرع مع حسن اليقين وحسن الظن باللّه تعالى ويعطى الأجر بعدد من صدق بنوح عليه السلام وكذب به وكان عند اللّه يوم القيامة من الشفعاء وقيل من تلاها فإنه يسافر وينال هدى وديناً.

* - سورة يوسف عليه السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون كثير الأعداء من أهله ويرزق في الغربة حظاً ومالاً وقيل يظلم كما ظلم يوسف عليه السلام في خزائنه ويلقى سفراً ثم يملك مصراً من الأمصار أو جزأ من الأرض مع حسن اليقين وظهور الجمال وحسن الصورة وقيل ينال رياسة ومالاً ويهون اللّه تعالى عليه سكرات الموت وقيل ينال بشارة وخيراً وغنى بعد فقر وعزاً بعد ذل وفرجاً بعد ضيق.

* - سورة الرعد من قرأها في منامه أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه وجعفر الصادق فإنه قد قربت منيته وقال بعضهم يكون حافظاً للدعوات ويسرع إليه الشيب وقيل يأمن من مخافة السلطان وقيل يكون كثير التضرع للّه تعالى ويعطى من الأجر بوزن كل سحاب أنشأه اللّه تعالى في دار الدنيا إلى يوم القيامة ويكون من الموفين بعهد اللّه عز وجل.

* - سورة إبراهيم عليه السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه حدثني أبي رضي اللّه عنه أنه سأل حاجب بن عبد اللّه عن تاليها في النوم قال سمعت عائشة رضي اللّه عنها تقول إنه من المسبحين الأوابين وقيل إنه يكون سبباً لكشف همومه وغمومه ويعطى من الأجر بعدد كل من عبد الصنم إلى يوم القيامة وينجيه اللّه تعالى من كل ما يحذر في الدنيا وقيل حسن دينه وأمره عند اللّه تعالى.

* - سورة الحجر [ص 276] من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه يقول نافع وابن كثير إنه يموت مسكيناً وقال ابن فضالة إن كان قاضياً قربت منيته وإن كان ملكاً حسنت سيرته وإن كان تاجراً تفضل على أهله وقيل يكون عند اللّه تعالى وعند الناس محموداً وقيل يرزقه اللّه تعالى رزقاً حسناً ويعطى من الأجر بعدد المهاجرين والأنصار وقيل قراءة سورة الحجر تحجر عن المعاصي وإن تلاها عالم لا يموت إلا غريباً.

* - سورة النحل من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه كان محفوظاً في الرزق وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يكون من شيعة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ومحبيه وقال بعضهم ويصير من العلماء وإن كان مريضاً شفي وقيل ينال صحة البدن ورزقاً حلالاً وقيل يرزقه اللّه تعالى محبة العلماء والصالحين ولا يحاسبه اللّه تعالى بما أنعم عليه في دار الدنيا.

* - سورة الإسراء من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير إنه يجري عليه من قبل السلطان أو مثله رزية أو من قوم أدنياء سفال أو يخاف عليه من تهمة وهو بريء منها ويكون مظلوماً وقال بعضهم يكون وجيهاً عند اللّه وعند الناس قريباً تقياً وينصر الأعداء وقيل يكون له ولد عاق ثم ينصلح حاله إن شاء اللّه تعالى.

* - سورة الكهف من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون طويل العمر حسن الحال ويرزق حظا عظيماً في حياته وقال بعضهم يعيش حتى يسأم الحياة ويكون حافظاً لخصال الدين كلها ويكون كثير المال من جميع الأجناس وينال الأماني وقيل يدركه خوف من عدو مكابر وأمن بعد ذلك ونجاة من أعداء وشر.

* - سورة مريم عليها السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قالت عائشة وجعفر الصادق رضي اللّه تعالى عنهما يفرج اللّه عنه وقيل يكون مع الأنبياء الذين ذكرهم اللّه تعالى فيها في زمرة محمد صلى اللّه عليه وسلم وقيل إنه يحيي سنن الأنبياء عليهم السلام ويكذب عليه ثم تظهر براءته وقيل يرزقه اللّه تعالى محبة الصالحين وينال مالاً بقوة وقيل يتيه ثم يهتدي.

* - سورة طه من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير فإنه يعادي السحرة ويبطل اللّه تعالى سحرهم على يديه وقيل إنه يحب صلاة [ص 277] الليل وفعله تدركه الخير وقيل غفلة في الدين وسهر ثم ترجع بعد ذلك ويتنبه وقيل إن كان مسافراً أو غائباً عن أهله قدم عليهم وهلك على يديه بعض الأشرار وأعطي ثواب المهاجرين والأنصار ورزقه اللّه تعالى النصر على أعدائه وحاسبه حساباً يسيراً وصافحته الملائكة وصلت عليه.

* - سورة الأنبياء عليهم السلام من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يرزقه اللّه تعالى حظاً عظيماً وقيل يرزق علم الأنبياء وتضرعهم عليهم السلام وقيل ينال الفرج بعد الشدة واليسر بعد العسر ويرزق علماً أو خشوعاً وقيل ينال الصلاة والدعاء للأنبياء عليهم الصلاة والسلام وينصر على أعدائه وقيل يرزقه اللّه تعالى الأمانة والإقبال على الطاعات.

* - سورة الحج من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال ابن نافع وابن كثير إنه يرزق الحج مراراً وقال ابن فضالة إلا أن يكون عليلاً فإنه يموت وقيل يؤدي فرض الحج ولا يرجع منه.

* - سورة المؤمنون من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه رأى خلقاً عجيباً يعجب الناس منه وقيل يرزق الحج وقيل يكون مع المؤمنين في الدرجات العلا وقيل ينال نوراً وفلاحاً وإيماناً خالصاً صادقاً وقيل يقوى إيمانه ويختم له بالإيمان وقيل يرزق عفة وينجو من البلاء وقيل يرزقه اللّه تعالى البرهان في الدنيا ويحشر مع المؤمنين وتبشره الملائكة بالروح والريحان وما تقر عينه عند نزول ملك الموت.

* - سورة النور من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه كان ممن يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ويحب في اللّه ويبغض في اللّه وقيل ينور اللّه قلبه وقبره وقيل إنه يمرض وقيل إنه يرزق تقوى ويقيناً فإن قرأ عشر آيات منها طلق زوجته أو توفى عنها ومن قرأ من أولها فإنه يلتمس السنة ويعطى من الأجر بعدد كل مؤمن ومؤمنة فيما مضى وفيما بقي.

* - سورة الفرقان من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير كان ممن يحب الحق ويكره الباطل وقيل كان فارقاً بين الحق والباطل ويدخله اللّه تعالى الجنة بغير حساب.

* - سورة الشعراء من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه وجعفر الصادق إنه ينال عسراً في رزقه ولا ينال شيئاً إلا بنكد وقال بعضهم [ص 278] يعصمه اللّه تعالى من الإفك وقول الزور والإثم وقيل ينال تنزيهاً عن الكلام القبيح والخنا والكذب.

* - سورة النمل من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون سيد قومه وقال ابن فضالة يكون عنده علم ويرزق ملكاً وفهماً وجاهاً وقيل يكون مستجاب الدعوة ويعطى من الأجر بعدد من صدق سليمان والنبيين عليهم السلام ويخرج من قبره وهو ينادي لا إله إلا اللّه.

* - سورة القصص من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه ابتلي من اللّه بشيء من الأرض في البرية وقال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه يكون ذلك في مدينة وقال بعض العلماء يعطيه اللّه تعالى حكماً وخيراً من قراءة التوراة والإنجيل ويرزق كنوز قارون حلالاً وقيل يصيب علماً وفهماً.

* - سورة العنكبوت من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه تكون له بشارة أن اللّه تعالى يبتليه بواحدة زائدة وقيل يكون في أمان اللّه وحرزه إلى أن يموت وقيل يحصل له من ستر اللّه تعالى ونجاة من الأعداء ويعطى من الأجر بعدد المؤمنين والمؤمنات.

* - سورة الروم من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون النفاق في قلبه وقال ابن فضالة إن كان عالماً أو قاضياً كان حافظاً ويكون ظالماً وإن كان تاجراً نال فائدة طائلة وإن كان الرائي ملكاً فتح اللّه عليه مدينة من مدائن الكفر عظيمة وهدى اللّه تعالى على يديه قوماً كثيراً وقيل ينال مالاً وغلماناً وقيل يتم له أمر يرومه أو يكون بينه وبين أحد خصام ويكون له الظفر وإن كان المسلمون في حرب فإنهم ينصرون.

* - سورة لقمان من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه علمه اللّه تعالى الكتاب والحكمة ورزقه اليقين الخالص.

* - سورة السجدة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه كان قوي التوحيد سالم النفس وقال بعضهم يموت في سجدته ويكون عند اللّه تعالى من الفائزين وقيل يرزق الحياة الدنيا والزهد والورع وكان له من الأجر كمن أحيا ليلة القدر وينال قرباً من اللّه تعالى وزلفى وقيل إنه يحب صلاة الليل.

* - سورة الأحزاب من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر [ص 279] الصديق رضي اللّه عنه كان حاسداً لأهله وكذلك قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه وقيل كان من أهل التقى واتبع الحق وقيل يكون ممن ينطق بالحق ويعرض عن الباطل ويحب الصالحين ويعطى الأمان من العذاب في القبر وقيل يكون له ظفر وعون من حيث لا يدري.

* - سورة سبأ من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه زهد في الدنيا وآوى الجبال والأودية وقيل ربما زالت عنه نعمة وترجع إليه إن شاء اللّه تعالى وقيل يكون شجاعاً يحب حمل السلاح.

* - سورة فاطر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه استغفر له الملائكة المقربون ويكون عند ربه مرضياً وقيل يكون مستجاب الدعوة وإذا كان يوم القيامة دعته الثمانية أبواب ادخل من أي باب شئت وقيل يحصل له الظفر والنصر على الأعداء.

* - سورة يس من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه حشره اللّه تعالى في زمرة محمد صلى اللّه عليه وسلم وآله وقيل ينال نعمة من نعم الدنيا يحسن بها عند الخلائق وقيل إنه من المتطهرين ودينه بلا رياء وقيل من الأجر بعدد من قرأ آية القرآن اثنتي عشرة مرة لأن يس قلب القرآن.

* - سورة الصافات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه رزقه اللّه تعالى ولداً صاحب يقين ويكون طائعاً للّه تعالى وقيل يتعلم صنعة يعجب منها وقيل تتباعد عنه مردة الشياطين وقيل يرزق معيشة حلالاً وولدين ذكرين وقيل ينال خيراً وديناً وطهارة من الدنس وخوفاً من اللّه عز وجل.

* - سورة ص من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه كثر ماله وحذق في صناعته وقيل يحلف يميناً صادقة وينال توبة من ذنب.

* - سورة الزمر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه اكتسب كتباً كثيرة وفهم ما فيها وحصن بها وقيل كان يوم القيامة في أول الصفوف مع المؤمنين وقيل خلص دينه وحسنت عاقبته ويعطى ثواب كل من يخاف اللّه تعالى وقيل يعيش كثيراً حتى يرى ولد ولده.

* - سورة غافر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه كان مؤمناً حقاً وتجري على يديه خيرات كثيرة ويرزق رفعة في الدنيا والآخرة ويكون له عفو من اللّه تعالى وعفران.

* - سورة فصلت من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدعو الناس إلى الهدى وإلى صراط مستقيم [ص 280] ويعطى من الأجر بعدد حروفها حسنات وقيل يكون له عمل صالح لوجه اللّه في السر والعلانية.

* - سورة الشورى من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه طويل العمر وتصلي عليه الملائكة وتستغفر له وقيل ينال زيادة في العلم والعمل وقيل يخرج من مرضه إلى صحة وعافية.

* - سورة الزخرف من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه كان له إقتار رزق قليل وضعف عن طلب الدنيا وقيل يكون صادق اللسان قليل الحظ في الدنيا ويسعد في الآخرة ويكون ممن يقال له يوم القيامة {يا عباد لا خوف عليكم اليوم ولا أنتم تحزنون}.

* - سورة الدخان من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه ينجو من عدوه وينال رفعة وقيل إنه يطلب الجواهر ويرزق الغنى وقيل إنه يأمن من سطوة الجبابرة ويأمن من عذاب القبر والنار ويقوى يقينه.

* - سورة الجاثية من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه ينال زهداً ويكون من الخاشعين وقيل إنه يخاف اللّه تعالى وترجى له النجاة من سوء وقيل يستر اللّه عورته ويؤمن روعته ويحشر آمناً يوم القيامة.

* - سورة الأحقاف من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يطلب العجائب ويتفكر في عظمة اللّه تعالى وسلطانه وقيل يكون عاقاً لوالديه ثم يتوب توبة حسنة ويحسن إليهما وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه من تلا الأحقاف أتاه ملك الموت في أحسن صورة وكان به رؤوفاً وقيل تأتيه شدة وغم من حيث يرجو الخير.

* - سورة محمد من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يكون تحت لوائه يوم القيامة ويكون على سنته في الدنيا وقيل يكون له ظفر بالأعداء وعلو في الناس وذكر.

* - سورة الفتح من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يصل الإخوان والأقرباء وقيل يرزق الجهاد في سبيل اللّه تعالى وقيل يجمع له بين حظ الدنيا والآخرة وقيل يكون له دعاء مستجاب وخروج من ضيق إلى سعة وظفر بما يطلب وقيل تفتح له أبواب الخيرات ويكون كمن بايع النبي صلى اللّه عليه وسلم.

* - سورة الحجرات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه رزق إتباع أمر اللّه تعالى في القرآن وقيل يصل رحمه وإخوانه ويجمع بين الناس في الصلاح [ص 281] ويعطى من الأجر بعدد من أطاع اللّه تعالى ومن عصاه.

* - سورة ق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه رزق أعمال الأنبياء عليهم السلام وقيل إنه ينال علماً وقيل إنه يحلف أيماناً وقيل يفتح اللّه تعالى عليه أبواب الخير ويهون عليه سكرات الموت وقيل يوسع عليه رزقه.

* - سورة الذاريات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه ينال رزقاً من نبات الأرض ويكون موافقاً لمن عاشره وقيل إنه يتزوج أو يحلف يميناً.

* - سورة الطور من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يرزق مجاورة بيت اللّه الحرام سنين وشهوراً وقيل يرزق ولداً يموت قبل بلوغه وقيل ينال قربة من اللّه تعالى بعمل صالح أو زواجاً مباركاً.

* - سورة النجم من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يرزق ولداً يموت في مرضاة اللّه تعالى وإن كان غائباً فإنه يرجع.

* - سورة القمر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يسجن ويسلم من السجن ويدفع اللّه تعالى عنه شر أهل الشر ويأتي يوم القيامة ووجهه كالقمر ليلة البدر وقيل يرجع عن شك وريب ويصلح بعد فساد دينه وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يخاف عليه من الغرق وقال ابن المسيب ويخاف عليه من عصباته وقال ابن فضالة لا يخرج من الدنيا إلا بمحنة.

* - سورة الرحمن من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن اللّه تعالى ينقله إلى أحد الحرمين أو إلى العدنين أو إلى الإسكندرية أو يموت في إحداهن وقيل يرحمه اللّه برحمته وقيل يحفظ القرآن ويتفقه في الدين ويكتسب علماً كثيراً وإن كان له أعداء فإنهم لا يستطيعون له شراً ولا سوءاً وقيل إنه يسكن بيت المقدس وقيل إنه ينال نعمة الدنيا.

* - سورة الواقعة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه لا يفتقر في ديناه ولا يضل عن آخرته وقيل يكون من السابقين إلى الجنة وقيل إنه يأمن ممن يخاف وتتسع عليه دنياه.

* - سورة الحديد من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه وجعفر الصادق فإنه يناله قوة في دين اللّه تعالى ويكون حسن الخلق وقيل يرزق البر والمحمدة من الناس وصحة البدن وقيل ينال مالاً وخيراً [ص 282] ويفتح عليه بجميع الخيرات ويكتب من الذين أمنوا باللّه ورسوله.

* - سورة المجادلة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير فإنه يجري عليه أذية من قوم أراذل وقال ابن فضالة إلا أن يكون عالماً فلا يضره شيء وقيل إنه يجادل أهل الأديان الباطلة ويكون محجاجاً وقيل ينجو ممن يطلبه بدعاء يستجاب له.

* - سورة الحشر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يحشره اللّه تعالى مع الأبرار وقيل ينال صلاحاً بعد فساد دينه ويخرج من هم إلى فرج وإن كان مسافراً فإنه يرجع من سفره وقيل يهلك اللّه أعداءه وقيل يرزقه اللّه تعالى مالاً ويحشر آمناً يوم القيامة وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إن اللّه تعالى يحشره يوم القيامة وهو راض عنه.

* - سورة الممتحنة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يكون له في آخر عمره توبة حسنة وقيل يمتحن ويؤخر وقيل ينجو من كل شر وقيل إنه يخلص ويلزم الطاعة.

* - سورة الصف من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يحضر مع قوم مبتدعين يقولون في آل محمد صلى اللّه عليه وسلم وقيل يغزو ويموت في سبيل اللّه شهيداً وقيل ينال تثبيتاً ومراقبة ووفاء بنذر أو قسم وحفظ لسان.

* - سورة الجمعة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن اللّه تعالى يجمع حظه في الدنيا ويعطى من الأجر بعدد من أتى الجمعة من المسلمين ومن لم يأتها.

* - سورة المنافقين من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه فإن زوجته تبلى بالضرائر وقيل يظهر منه النفاق والشك وقيل يدركه غدر ومخادع وقيل يخالط قوماً وهو بريء من اعتقادهم.

* - سورة التغابن من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه موقن بالبعث والنشور وقيل يدفع عنه موت الفجأة ويأمن من أهوال يوم القيامة وقيل يستقيم على الهدى وقيل ذلك تخويف له ووعيد لتركه الفرائض.

* - سورة الطلاق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه إنه يكون ملولاً للصديق وكذلك قال ابن فضالة وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه ويكون ملولاً للنساء أيضاً [ص 283] وقيل يطلق من النساء كثيراً وقيل إنه يقع بينه وبين امرأته نكد ويموت على حكم الكتاب والسنة وقيل إنه يبتلى بزوجة تؤذيه في ماله أو جاهه.

* - سورة التحريم من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق وابن فضالة رضي اللّه عنهما إنه يبتلى بامرأة تؤذيه في جسمه أو ماله ويلحقها بعد ذلك ندامة ويختم له بخير ويجتنب المحارم ولا يقربها وقيل إنه يطلع على كلام قيل فيه وقيل يتوب اللّه تعالى عليه توبة نصوحاً.

* - سورة الملك من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يعيش في خدمة ملك يناله منه فائدة وقال نافع وابن كثير وقيل إنه يكون موحداً متفكراً في خلق اللّه عز وجل وقيل ينال نجاة من عذاب اللّه تعالى عند قبض روحه وبشرى وبركة وخيراً.

* - سورة ن من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه نظر إلى أعاجيب اللّه تعالى وقيل يرزق الكتابة والبلاغة وقيل يكون رجلاً عالماً عاقلاً وتحسن أخلاقه وقيل ينصر على عدوه وربما كان يعطي شيئاً إلى المساكين فأمسك.

* - سورة الحاقة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن كان قائماً على منبر فإنه يصلب على بدعة في الإسلام قال ابن المسيب وإن تلاها جالساً ضرب بالسياط وقال الصادق رضي اللّه عنه إن تلاها ملك في منامه زال ملكه وإن تلاها شاهد وقف عن شهادته وإن تلاها عليل مات وإن تلتها امرأة طلقها زوجها وإن تلاها من ينسب إلى علم ماشياً ضرب بالسياط وإن كان جالساً حبس وإن كان ماشياً بسرعة خيف عليه قطع اليدين والرجلين هكذا قال عبد اللّه بن فضالة وغيره وقيل يتقرب كثيراً إلى اللّه تعالى وقيل يقع في مصيبة ويتوب اللّه عليه وقيل كان على الحق ويقول الحق على يديه وينال خيراً إلى أربعين يوماً.

* - سورة المعارج من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يكون في أول عمره على زنا وفي آخره على تقوى وقيل يقرب إليه البعيد ويكون كثير الصوم وقيل يدعو على نفسه بالشر وعلى أهل بيته فليرجع عن ذلك وقيل يكون آمناً منصوراً.

* - سورة نوح من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه فإنه يبتلى بقوم سالين له وقيل يبطل الفحشاء والمنكر ويظهر الإنصاف وينصر على أعدائه وقيل يبطئ [ص 284] عليه رسول يرسله.

* - سورة الجن من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يكون في ضيق في رزقه ثم يوسعه اللّه تعالى عليه وتخضع له الجن وقيل إنه يقاسي قوماً جفاة وقيل يعصم من شر الجن ويرزق إلهاماً وفهماً دقيقاً نافعاً.

* - سورة المزمل من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يكون ذا صلاح وقيام بالليل وصلاة فيه وقيل يكون قارئ القرآن ويدفع اللّه تعالى عنه عسر الدنيا والآخرة وقيل يصيب ضيقاً وخوفاً ويزول خوفه وقيل إنه كان مواظباً على صلاة الليل وقد غفل عنها فليرجع إليها.

* - سورة المدثر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يكون صواماً بالنهار طول الدهر وقيل حسنت سريرته وكان صبوراً وقيل إنه يتكدر عيشه ويتعسر رزقه وقيل إنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر.

* - سورة القيامة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يكون كريم النفس يطعم الطعام وقيل يجتنب الأيمان البارة والفاجرة فلا يحلف صادقاً ولا كاذباً وكذلك قال الكسائي وقيل إنه رجل يظلمه الناس ويجورون عليه ويرجى له الظفر.

* - سورة الإنسان من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يفرح لآل محمد صلى اللّه عليه وسلم وقيل يرزق الشكر والعبادة والورع ويؤثر على نفسه وقيل إنه كثير الصدقة وقد سها عن أمر له منفعة فليتب وقيل إنه يكون ذا خلق حسن ويرزق حظاً من الناس وتطيب حياته.

* - سورة المرسلات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يكون غيوراً على عياله سخياً وقيل يرزق السعة والرحمة وقيل إنه يأمن من خوف.

* - سورة النبأ من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه فإنه يثنى عليه بمحاسن ويحببه اللّه إلى خلقه وقيل يعظم شأنه وينتشر ذكره الجميل وقيل يهتدي في دينه ويطول عمره وقيل إنه يطلب العلم ويكون رسولاً للعلماء.

* - سورة النازعات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إن يكون له حظ في التجارة والفائدة في الصناعة [ص 285] وينزع اللّه تعالى من قلبه الشك والخيانة وقيل إنه يؤخر الصلاة عن وقتها وقيل إن موته قريب.

* - سورة عبس من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يكون مناناً بما يعطي غير محمود السيرة وكذلك قال الكسائي وقيل يكثر الصدقة والزكاة وقيل إن فيه تهاوناً للناس واحتقاراً لهم وقيل إنه يسافر إلى ناحية المشرق.

* - سورة التكوير من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يكون له حظ في السرقة أو في رجل يحصل له منه فائدة وقيل يرزق السفر في ناحية المشرق ويرزق فيه وقيل ينال الخشوع والتوبة ويعيذه اللّه تعالى من الفضيحة.

* - سورة الانفطار من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون متوانياً في الصلاة يؤديها في غير وقتها وقيل يرزق صحبة السلطان وقيل فليحذر من جيرانه لئلا يؤذونه على قبيح من القبائح.

* - سورة المطففين من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على الفجور في الأيمان وأخذ أموال المسلمين بالبخس والباطل وقيل يرزق العدل والوقار ووفاء الكيل والميزان وقيل إنه يطفف في المكيال والميزان فليتب من ذلك.

* - سورة الانشقاق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال أبو بكر الصديق رضي اللّه عنه إنه يدعى له أو يدعى عليه وإن تلتها امرأة طلقها زوجها ويكون كثير الأولاد والنسل وقيل يكون محاسباً نفسه ويعطيه اللّه تعالى كتابه بيمينه يوم القيامة وقيل يدل على خصب ذلك العام وقيل إنه يخص بالبنات ثم يمتن قبل بلوغهن.

* - سورة البروج من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه يحببه اللّه تعالى في معرفة المسائل والعلم والعمل به والقوة في الدين وقيل يرزق علم النجوم وقيل شهادة شهد بها ولم يرها وقيل ينجو من الهموم.

* - سورة الطارق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يرزق البنات والبنين وقيل يلهم التسبيح والتهليل وقيل إنه يخاف من اللصوص.

* - سورة الأعلى جلا وعلا من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يكون كثير التسبيح وقيل إنه يؤثر [ص 286] الآخرة على الدنيا وقيل يخاف عليه النسيان ويرجى له الحفظ وقيل تتيسر عليه.

* - سورة الغاشية من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق والكسائي رضي اللّه عنهما إن كان مضيقاً عليه في معيشته وسع اللّه عليه وقيل يرزق العلم والزهد وينفق على قوم ويعطيهم وهم غير شاكرين وقيل يرتفع قدره وينتشر ذكره وعلمه.

* - سورة الفجر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير لم يخرج من السنة حتى يموت وقيل يرزق البهاء والهيبة وقيل يكون محباً لليتامى والمساكين وقيل يدعو بدعاء لنفسه وللمؤمنين ينفعه اللّه تعالى به.

* - سورة البلد من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يحلف يميناً ويندم عليه وربما يكون عليه كاذباً وقيل يرزق في تربية الأيتام وإطعام الطعام للمساكين ويكون رحيماً وقد يحصل له أمن بعد خوف.

* - سورة الشمس من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير إنه يحل في البلد مع سلطان عادل أو يرزق النصر والظفر في سائر الأشياء وقيل يرزق ولداً صالحاً ويكون آمناً في دنياه غير خائف في آخرته.

* - سورة الليل من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير يكون قليل الرزق ويرزق الشهادة وقيام الليل وطاعة اللّه تعالى وقيل إنه يتعسر في رزقه.

* - سورة الضحى من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال نافع وابن كثير إنه ينال خيراً وقيل يكون متعطفاً على الضعفة ورحيماً بالمساكين وقيل ينال أمناً بعد خوف وبشرى بعد إياس ورجاء بعد قنوط وإن كان فقيراً استغنى وربما قرب أجله.

* - سورة الانشراح من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه قال جعفر الصادق رضي اللّه عنه إنه يأمن من الأعراض والأمراض والعلل والأسقام وقيل يشرح اللّه صدره للإسلام وقيل امتنان من إنسان عليه بما يصنع له وقيل ييسر اللّه تعالى عليه أمره وتنكشف همومه.

* - سورة التين من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه إنذار وحزن غير أنه يأمن منه وعاقبته سنية وقيل يرزق عمل الأنبياء والأولياء والأصفياء وقيل يحصل له رزق وبركة وطول عمر وربما يحلف يميناً وقيل يندم ندامة عقباها إلى خير [ص 287] وقيل يعجل اللّه تعالى قضاء حوائجه ويسهل له رزقه وقيل يتعلم علماً نافعاً ويعطيه اللّه تعالى العافية في الدين والدنيا والآخرة.

* - سورة العلق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يرزق ولداً ذكراً ويكون عبداً صالحاً وقيل الكتابة والخضوع وقيل يتعلم القرآن ويفسره وقيل يناله تهديد من إنسان.

* - سورة القدر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه يكون له أعمال خير وحسن حال ويرزق الثواب الكثير وقيل يحصل له نصرة وقبول عمل بأضعاف ما يظن وقيل إنه يعيش طويلاً حتى يبلغ أرذل العمر ويعلو أمره وقدره وكان له من الأجر كمن أحيا ليلة القدر.

* - سورة البرية من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على الإنذار والبشارة وقيل يسلم على يديه نفر كثير من المشركين وقيل يحصل له صلاح ضمير بعد فساد ويتيقن أمره بعد شك يكون فيه.

* - سورة الزلزلة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يفتن من جهة الشيطان الرجيم في ذلك الموضع وقيل يزلزل اللّه تعالى به من أهل الذمة وقيل ينال رزقاً ومالاً مدفوناً وقيل إنه يخاف من سلطان.

* - سورة العاديات من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن كان مسافراً قطعت عليه الطريق وإن لم يكن مسافراً فإنه يحب متاع الدنيا وقيل يحب رباط الخيل والغنم وقيل يكون ممن يذكر اللّه تعالى كثيراً ويطول عمره ويثنى عليه بخير.

* - سورة القارعة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على البشارة والإنذار وقيل يكون صاحب ورع ونسك وعبادة وتقوى.

* - سورة التكاثر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يحب جمع الدنيا وينسى الآخرة وقيل إنه يدل على عسر في الرزق وكثرة الدين وقيل إنه يرزأ في المال ويترك جمعه.

* - سورة العصر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على الإنذار والبشارة وقيل يكون كثير الربح والخيرات وينصر على الأعداء وقيل وفق للصبر وأعين على الحق وقيل أمر يتعسر عليه ثم يتيسر.

* - سورة الهمزة من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على الإنذار فليتق اللّه عز وجل وقيل يكون سليم الصدر ويجمع مالاً ثم ينفقه في البر والصلة والخير [ص 288] وقيل إنه يغتاب قرابته وقيل إنه يمشي بالنميمة.

* - سورة الفيل من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه ينصر على أعدائه وقيل إن كان ملكاً يهزم الجيوش والعسكر وينال فتحاً وقيل تكون فتنة يهلك فيها أعداء اللّه وقيل يعافيه اللّه تعالى مدة حياته من القذف والخوف.

* - سورة قريش من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن ذلك دليل على الحج إن كان من أهل الهدى والأمانة وإلا أكل رزق اللّه تعالى بغير شكر وقيل يؤلف بين الناس ويطعم المحتاجين وقيل ينال رزقاً بلا تعب وقيل يربح كثيراً في سفرٍ أراده.

* - سورة الدين من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه كان ممن لا يصدق بيوم الدين ويمنع بالمعروف ولا يخرج زكاة ماله وقيل يخالفه نفر ويظفر بهم وقيل ينتفع به جيرانه وينتفع به الناس ويرضون عنه.

* - سورة الكوثر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يجلس مجلس أهل الآخرة ويظفر بالأعداء وقيل يكثر الأضحية وقيل يناله أجر وثواب عند اللّه بمصيبة وقيل يصيب غنى وقيل يكثر خيره في الدارين.

* - سورة الكافرون من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإن ذلك دليل على البدع وقيل يعادي الكفار والمنافقين ويجاهدهم وقيل إنه يحضر مع قوم مبتدعين وقيل يحصل له إيمان خالص ودين صالح.

* - سورة النصر من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه إن كان سلطاناً فتح مدائن وينصر وإن لم يكن سلطاناً فإنه يموت وقيل ينصر على أعدائه ويكون مع الشهداء ومع النبي صلى اللّه عليه وسلم وقيل يموت له إنسان يحبه.

* - سورة تبت من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه ينفق ماله فيما لا يرضى وإن لم يكن له مال فإنه يمشي بين الناس بالنميمة وقيل يعادي منافقاً ويطلب عثرته ثم يهلكه اللّه تعالى ولا يموت حتى يدفن جميع أهله وقيل يرزق التوحيد وقلة العيال وقيل يحوي امرأة لا خير فيها وقيل يخسر ويذهب ماله.

* - سورة الإخلاص من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه يوحد اللّه تعالى ولا يرزق ولداً أبداً ولا يموت حتى يدفن جميع أهله وقيل يناله اسم اللّه الأعظم ويستجاب له ويحسن حاله وقيل إن كان خائفاً أمن أو مظلوماً نصره اللّه تعالى وربما يكون قد فني عمره [ص 289] وانقطع أجله وقيل ينال التوبة النصوح والإيمان الصادق.

* - سورة الفلق من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على حسن الحال والظفر بأعدائه وقيل يرفع اللّه ذكره ويرزق اسم اللّه الأعظم ويستجاب دعاؤه ولا يمسه إنس ولا جان ويأمن من شر الهموم والحساد وقيل تكثر الدنيا عليه بحيث يحسد عليها.

* - سورة الناس من قرأها في المنام أو شيئاً منها أو قرئت عليه فإنه يدل على انسجام أمر له ثم تظفر بأعدائه وقيل يدفع عنه سحر السحرة وكيد الشيطان والوسوسة وقيل يبتلى بالوسواس وقيل تلاوتها تدل على اجتماع الأهل وقيل تسلم الناس منه وهو الغائلة ومن قصد بسط التأويل فليعتبر السورة وليحكم بما فيها من الآيات المناسبة للأحكام ويعطي كل إنسان ما يناسبه فما جرب من القرآن لجلب أو نفع أو دفع مكروه فرؤيته في المنام على شرطه دليل على حادث يحتاج فيه إليه خيراً كان أو شراً وانظر إلى السورة وما عرفت به كالمائدة بشارة والتوبة رجوع إلى اللّه تعالى ومريم زوجة أو ولد والطلاق طلاق أو موت وكذلك النازعات وعبس نكد فهذا وما أشبهه إذا سميت السورة للرائي في المنام أو أهديت إليه.

* - سليمان عليه السلام تدل رؤيته في المنام على الملك لمن يليق به أو القضاء والحكم أو الفقه والفتوى لمن هو من أهل ذلك خصوصاً إن توجه بتاجه أو ألبسه خاتمه أو أجلسه على سريره وربما لانت له الصعاب ونال من اللّه تعالى المنزلة العظيمة الرفيعة في الدنيا مع حسن عاقبته في الآخرة وربما دلت رؤيته على المحنة من جهة النساء وتنكد من جهتهن وإن كان الرائي والياً عزل عن منصبه وعاد إليه وربما تزوج بالاحتيال امرأة ذات مال وشرف وإن كان الرائي يرزق من جهة الطيور وإحضار الجان أو عمل القوارير أفاد من ذلك رزقاً طويلاً وربما يعدم له مال نفيس ويجده بعد قطع إياسه منه وربما كان الرائي ممن وقف عليه الريح وهو مسافر في البحر أو من يحتاج إليه من غير سفر كأهل الذراوة وشبههم أتاه ما يطلب منه.

* - ( ومن رأى ) سليمان عليه السلام تظهر نعمة اللّه تعالى عليه وربما رزق دراية طويلة وربما دلت رؤيته على العلم باللغات كالترجمان أو اللغة العربية وربما دلت رؤيته على سلامة المريض لأن من اسمه سليم كما من اسمه أمان وكما أن إبراهيم إبراء خلافاً لرؤية نوح عليه السلام فإن رؤيته في المنام دالة على موت المريض لأن منه ناح ينوح فمن ملك منسأته أي عصاه عليه السلام في المنام كان نماماً وإن كان مريضاً مات ورؤية خاتمه عليه السلام تجديد ولاية لمن ملكه أو ظهور راية يتعجب الناس منها وقدمناها في حرف الخاء في خاتم وإن رأت المرأة سليمان عليه السلام كادت زوجها ومن رآه عليه السلام في منامه يرزق علم الطب فإن رآه على منبر أو سرير ميتاً فإنه يموت خليفة أو أمير أو رئيس ولا يعلم بمدته إلا بعد حين ومن رآه عليه السلام تكثر أسفاره وينال ولاية يطيعه العدو والصديق فيها إن كان أهلاً لذلك ومن رآه عليه السلام يكسب مالاً وينال ملكاً عظيماً ويكون له سفر بعيد سريع الرجعة وينال خيراً وسلامة.

* - سدرة المنتهى في المنام تدل رؤيتها على بلوغ القصد من كل ما هو موعود به.

* - سجادة هي في المنام امرأة متعففة أو منصب ديني.

* - سبحة هي في المنام امرأة صالحة أو معيشة حلال أو عساكر نافعة لمن ملكها أو سبح بها.

* - سلطان هو اللّه تعالى في المنام ورؤيته راضياً دالة على رضا اللّه تعالى كما أن سخطه منذر بسخطه تعالى فمن رآه عابساً من غير سبب فإن صاحب الرؤيا محدث في صلاته أو في طاعته أو في دينه فساد بقدر العبوسية فإن رآه مستبشراً فإنه يصيب خيراً في دينه ودنياه ورفعة وخصباً وصلاح حال بقدر أمنه به فإن رأى أن اللّه تعالى جعله سلطاناً في الأرض فإنه ينال سلطنة إن كان أهلاً للولاية أو لا فإنه يقع هناك فتنة يهلك فيها سفاك الدماء ويحيا أهل العلم والتقوى فإن رأى أنه صار خليفة أو إماماً فإنه ينال [ص 290] عزاً وشرفاً وينال الخلافة أو الإمامة إن كان أهلاً لذلك ولكن لا ترثها أولاده إن كانوا ظالمين فإن رأى أنه تحول خليفة فلا خير فيه إلا أن يكون لذلك أهلاً وإلا فإنه يصيبه ذل ويتفرق أمره حتى يعلوه من كان حوله وخدمه ويشمت أعداؤه به ويصاب بمصائب فإن رأى أنه قتل الخليفة فإنه يطلب أمراً عظيماً ويظفر به.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول رجلاً من الملوك الأعاظم والسلاطين نال جدة في الدين مع فساد دين.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول ملكاً وهو ليس بأهل لذلك فإنه يموت سريعاً وإن كان محتملاً لذلك نال رياسة ودولة وسلطاناً وقوة.

* - ( ومن رأى ) أنه صار ملكاً وكان مريضاً في اليقظة دلت رؤياه على موته فإن كان صحيح البدن كان ذلك هلاك قراباته كلهم وفراقه لهم وإن كان صاحب مكر وفجور دلت رؤيته على أسره وتقييده وتدل هذه الرؤيا أيضاً على ظهور الأشياء الخفية والعبد إذا رأى أنه ملك دل على عتقه وإذا رأى الفيلسوف أو العراف أنه صار ملكاً فإن ذلك محمود له وهو دليل خير إذا لم يحتج في حالته تلك إلى غيره ولم يكن فيها ناقصاً وإن رأى في منامه أنه رئيس جماعة أو رئيس بيت أو وصي دل ذلك على غموم وأحزان تكون له في عيشة وخسران وخاصة في المرض والكهانة وجميع الرياسات إذا رأتها المرأة دلت على موتها كما أن كل رياسة ومرتبة لا تصل للرجال وإنما تصلح للمرأة فيما جرت به العادة فإن الرجل إذا رأى أنه صار فيها دل على موته.

* - ( ومن رأى ) أنه صار في أعين الناس سلطاناً كبر في أعين الناس وبلغ مراده.

* - ( ومن رأى ) أنه كسرى صار إلى ملك كبير ومال كثير.

* - ( ومن رأى ) أن السلطان عاتبه بكلام بر وحكمة فهو صلاح فيما بينهما وإن خاصم السلطان العادل بكلام بر وحكمة فهو ظفر بحاجته عنده وإن ساير السلطان فإنه يجري فيما تملك يده مجرى السلطان ويسير فيه بسيرته فإن احتك به في سيره فإنه يعصيه ويرد عليه أمره وإن رأى أنه رديف السلطان على دابة فهو يسعى بحذائه ويتبعه أو يخلفه في أمره في حياته أو بعد مماته فإن أكل مع السلطان فإنه يصيب شرفاً ويتلقى ظفراً بقدر ما أكل وحرباً ومكاشفة بقدر مبلغ الطعام فإن دخل دار السلطان فإنه يتولى أمور نسائه ويوسع عليه الدنيا بقدر دخوله في دار السلطان فإن دخلها ساجداً نال رياسة وعفواً فإن رأى أنه دخل على حرمه أو جامعهن أو ضاجعهن فإن كان هناك شواهد خير يدل على بر وحكمة فإنه يكون له به خاصية أو مداخلة فإن لم يكن فإنه يغتاب حرمه أو يدخل فيما لا يحل له فيهن فإن اختلف إلى بابه ظفر بأعدائه ولم يقدروا على مضرته فإن أعطاه شيئاً من متاع الدنيا فإنه ينال مجداً وفخراً بقدر تلك العطية وجوهرها فإن أعطاه ديباجة فإنه يعطيه جارية حسناء أو يزوجه امرأة متصلة بسلطان فإن رأى باب دار الملك حول فإن عاملاً من عمال الملك يتحول من سلطانه أو يتزوج الملك امرأة أخرى فإن رأى إنسان أن السلطان ولاه من أقاصي أطراف ثغور المسلمين نائباً عنه فإنه عز وشرف وذكر بقدر بعد ذلك الطرف عن موضع السلطان وعن مصره وعن أمصار المسلمين فإن رأى أنه كلمه أصاب شرفاً ورفعة وربما يكلمه في اليقظة إن كان أهلاً لذلك وإلا نال شهرة ونعمة وإن كان مسجوناً أطلق عنه أو فقيراً استغنى وإن كان تاجراً عظمت تجارته وإن كان في خصومة أفلح فيها وإن رأى وال أن عهده أتاه فهو عزله في الوقت وكذلك إن نظر في مرآة فهو عزله ولا يلبث إن رأى مكانه مثله إلا أن يكون منتظراً ولداً فإنه يصيب حينئذ غلاماً وكذلك لو رأى أنه طلق امرأته فإنه يعزل فإن رأى نفسه نائماً مع السلطان في لحاف وليس بينهما سترة وقام السلطان وبقي هو نائماً فإنه يخالط السلطان مخالطة يحقد عليها ويصير إليه ماله في حياته أو مماته فإن قام من الفراش قبل السلطان نجا مما خاطر بنفسه فيه من النوم مع السلطان ويصيب بعد ذلك خيراً فإن رأى أنه نائم على فراش السلطان وكان الفراش معروفاً فإنه يصيب من السلطان أو ذؤابة امرأة أو جارية مالاً يصرفه في وجه امرأة أو جارية بقدر ذلك الفراش مجهولاً فإن السلطان يشركه في سلطانه وولايته ويوليه أرضاً بقدر سعة ذلك الفراش وحاله فإن رأى أن السلطان يمشي [ص 291] راجلاً فإنه يكتم سراً ويظهر على عدوه فإن رأى السلطان أن رعيته مدحته فإنه ينتشر ذكره وثناؤه ويظهر إحسانه ويظفر بعدوه فإن رأى السلطان أن رعيته تنثر عليه دنانير فإنهم يسمعونه مكروهاً فإن نثروا عليه دراهم فإنهم يسمعونه كلاماً حسناً فإن نثروا عليه سكراً فإنهم يسمعونه كلاماً لطيفاً فإن رموه بالحجارة فإنهم يسمعونه كلاماً فيه قساوة فإن رموه بالنشاب فهو يجور عليهم فيدعون عليه طول الليل فإن أصابته نشابة فإنه ينال عقوبة فإن غالبهم على أغنامهم وأعناقهم فإنه يغلب على أشرافهم فإن ألقاهم في النار فإنه يدعوهم للكفر والبدع فإن رأى السلطان أن له قرنين فإنه ينال ملك المشرق والمغرب لقصة ذي القرنين ويكون عادلاً منصفاً فتاحاً للبلاد فإن رأى السلطان أنه ركب عقاباً مطواعاً فإنه ينال ملك المشرق والمغرب ثم يخذل لقصة نمرود فإن رأى السلطان أن الناس يسجدون له فإنهم يتواضعون له فإن رأى أنهم يصلون عليه فإنهم يثنون عليه بالخير فإن رأى السلطان أنه يعمل برأي امرأته فإنه يذهب ملكه أو يقع في غم عظيم أو يحبس فإن خالفها نجا من غم عظيم ووصل إلى مال وإلا أشرف على الهلكة وإذا رأى السلطان أنه قاتل ملكاً فصرعه فالمغلوب هو الغالب وإن قاتل أسداً فصرعه فإنه يغلب ملكاً غشوماً قتالاً فإن رأى السلطان أنه ركب فرساً وعليه أسلحة وجنة واقية له فإن رأى أنه يسير في طريقه فاستقبله عامي فساره في أذنه فإنه يموت فجأة فإن رأى ملك خادماً يسقيه ويطعمه من غير أن يعاين فإنه ينال ملكاً لا يكون له فيه نظر من غير عدو ولا منازع فإن أطعمه غلام فإن أعداءه يتمنعون عنه ويخضعون له ولا يرى منهم سوءاً فإن أطعمته جارية نال ملكاً مع سرور وتنعم إن كان الطعام دسماً ويكون ذلك مع غنى وطول عمر فإن رأى السلطان أن غلاماً أطعمه لقمة فإنه ينال من عدوه نائبة فإن بلعها فإنه ينجو من كيد عدوه فإن غص باللقمة المرة فإنه يموت فإن رأى ذلك كله رئيس أو تاجر أو عالم فإنهم ينالون رياسة وتجارة وعلماً لا يخالفهم فيها أحد فإن رأى الملك أنه يهيئ مائدة ويزينها فإنه يعانده قوم باغون ويشاورهم ويظفر بهم فإن رأى أنه وضع على المائدة طعاماً فإنه يأتيه رسول في منازعة فإن كان الطعام حلواً فإنه سرور وإن كان دسماً فإن المنازعة بقاء وإن رفع الحلو وقدم الحامض الدسم فإنه خير وثبات فإن كان بغير دسم فإنه لا يكون فيه ثبات فإن طال رفع الطعام ووضعه فإنه تطول تلك المنازعة ومؤاكلة السلطان العادل شرف وخير في الدين والدنيا وحزن في سبيل اللّه فإن رأى السلطان أنه تحول عن سلطانه من قبل نفسه فإنه يأتي أمراً يندم عليه فإن كان تحوله من قبل غيره فهو ضعف ومهانة في أمره من غيره فإن رأى أنه سلطان وهو يمشي في الأسواق مع غيره فكل ذلك تواضع وهو أقوى لسلطانه وإن كان لغير ذلك يضع نفسه من رعيته موضعاً خاملاً في قدره وخطره فإن رأى السلطان هيئته هيئة السوقة فإن ذلك لا يضره بل يزيده خيراً إن كان يرضى اللّه بذلك والتواضع له فإن رأى أن السلطان يصلي بغير وضوء أو في موضع لا تجوز الصلاة فيه كالمزبلة والمقبرة فإنه يطلب أمراً قد فات فإن كانت ولاية فليس لها جند فإن رأى أنه مريض فإنه مرض دينه وجوره على رعيته وصحة جسمه في تلك السنة فإن رأى أنه مات ولم ير شيئاً من هيئة الموت فإنه ينقص في تلك السنة من سلطانه ناحية أو تنهدم من داره ناحية أو يناله هم يتحير فيه ويبهت فإن رأى أن السلطان حمل على أعناق الرجال فهو فساد في دينه وقوة سلطانه وركوبه أعناق الرجال على غير عدله ولين جانبه فإن رأى أن السلطان مات ولم يدفن فهو فساد دين له وللعامة ويرجى لهم صلاح دينهم ومراجعتهم ما لم يدفن ويسوى عليه التراب فإن مات ودفن وسوي عليه التراب وانصرف الناس عنه فهو اليأس من ذلك الأمر إلا أن يشاء اللّه تعالى وكل رؤيا ترى من حياة ملك ميت فتأويله عقب ذلك الملك الميت وحياة سيرته في رعيته أيام حياته وعن أهل بيته وقومه على نحو ما كانوا يعدون به أيام ملكه وإن رأى السلطان [ص 292] أن مقدمه أرفع مما هو فيه فإنه يرتفع سلطانه ويعلو فإن رأى أن مقعده أوضع مما كان فيه فإنه يتضع سلطانه وتفسد أموره.

* - ( ومن رأى ) السلطان العادل دخل محلة أو موضعاً فإن رحمة اللّه تعالى تغشى ذلك الموضع وينزل عليه العدل فإن رأى ملك متعزز أنه دخل داراً أو محلة أو أرضاً ينكر دخوله هناك في اليقظة فهو مصيبة تدل على أهل ذلك الموضع بقدر ذلك السلطان وإن كان لا ينكر دخوله هناك فلا يضر دخوله على أهل ذلك الموضع.

* - ( ومن رأى ) أنه يختلف إلى أبواب الملوك فإنه ينال ظفراً بالإعطاء ويبلغ مناه فإن رأى أنه دخل على ملك فإنه ينال شرفاً ودولة وسروراً ومالاً فإن رأى أنه يمر على سلطانه فإنه ينال كرامة وعزاً فإن رأى أنه حمل إلى سلطان طعاماً أو إلى رجل شريف استقبله كرب ثم ينجو منه ويصيب مالاً من حيث لا يحتسب.

* - ( ومن رأى ) أنه خاصم ملكاً نال قرة عين وسروراً وجرى على يديه خير كثير ورؤية الملوك الأموات دالة على ما تركوه أو رسموه وأثبتوه من بعدهم ورؤية الأحياء منهم في البلد أو المكان المخصوص دليل على فساد الأحوال والذلة في الخلق وتدل رؤية الملك على النصر على الأعداء وعلى الفجور وتدل رؤيته على الأسد كما دلت رؤية الأمير على الذئب والتاجر على الثعلب والسمسار على الكلب والمؤمن على الشاة قال عليه السلام: "فيا لها من شاة بين أسد وثعلب وكلب" وتدل رؤية السلطان المجهول على النار والبحر والنوم الذي يقهر الإنسان فإن قال رأيت السلطان في المنام كان دليلاً على تسلطه على من دونه أو التسلط عليه لأمر من ذي سلطان ثم هو الولد والوالدة والأستاذ والمؤدب والزوجة لسلطانها وهواها الغالب على هوى الرجل غالباً فمن رأى الملك في صفة حسنة كان دليلاً على حسن حال رعيته وأمنهم وإدرار معايشهم وإن رآه في صفة رديئة كان دليلاً على سوء تدبيره في الرعية وعلى تغلب العدو على بلاده وضعف جنده والملك المجهول أو الحاكم أو المؤدب ربما دلوا على الحق سبحانه وربما دلت رؤية الملك على المسكوك من دراهمه أو دنانيره فإن صار للملك في المنام من الجيش مثل ما كان النبي صلى اللّه عليه وسلم عام الفتح أو يوم حنين كان مؤيداً مظفراً منصوراً.

* - ( ومن رأى ) في المنام أميراً أو سلطاناً ربما تسلط على أعراض الناس أو صنع الكيمياء أو ضرب الزغل وكذلك إن صار قاضياً زور على الحكام خطوطهم وربما كان يفتري الكذب فإن رأى أنه صار ملكاً ارتفع قدره على ما يليق به وإن كان فقيراً استغنى وإن كان عالماً أقام به على ما يجب وإن كان أعزب تزوج وإن كان صاحب صنعة أشار الناس إليه معرفته وإن كان من عامة الناس تسلط بشره وظلمه على الناس فإن مات السلطان ضعف حال الرائي واستهان به الناس أو فارق من كان يتسلط به على الناس وربما نزع يده من المبايعة وخان سلطانه.

* - ( ومن رأى ) أنه يعانق السلطان أو يصافحه وكان بينهما كلام من كلام البر فإنه يصلح حاله عنده أو عند غيره من ذوي سلطانه.

* - ( ومن رأى ) أنه يخاصم سلطاناً فإنه يجادل بالقرآن ويخاصم به لأن السلطان في اللغة الحجة وإن رأى أنه يأكل مع السلطان طعاماً فإنه يصيبه من جهته حزن بقدر الطعام من قبل النار التي مسته.

* - ( ومن رأى ) السلطان أتى إلى منزله فإنه يحتاج إلى معونته ويأمن جانبه ويكون من خاصته.

* - ( ومن رأى ) أن السلطان أخذه على ريبة فوكل به من يمسكه حتى يبلغ منه ما يبلغ من صاحب الريبة قضيت حاجته وإذا أفلت منه قبل ذلك وأمن جانبه فاتته حاجته ولا ينال تلك الحاجة زمناً طويلاً وهو يصيبها على كل حال وإن رأى المريض أن سلطاناً مجهولاً أرسل في طلبه أو حاكماً أرسل أعوانه في طلبه فإنهم رسل ملك الموت واللّه هو السلطان وهو الحاكم بين عباده.

* - ( ومن رأى ) أن السلطان أخذ قلنسوته فإنه يأخذ ماله وإن كان عاملاً عزله وإن رأى أن السلطان في النزع فإنه مكروب أو على شرف العزل وهو واقع ذلك به ومن رأى أن السلطان مجنون فهو مهموم في سلطان ومن رأى أن السلطان تنحى عن مجلسه أو زال عنه أو غلب عليه أو انتزع منه هناك بعض سلطانه أو كسوته أو شيء مما هو عليه فإنه ذلك انتقاص [ص 293] سلطانه أو زواله ولا خير فيه إلا أن يرى أنه تحول إلى أفضل مما كان فيه فإنه يكون تحوله كذلك.

* - ( ومن رأى ) أن سلطاناً خرج من بيته خروج مفارق لا يضمر العود إليه فإنه خروجه من سلطانه على كل حال.

* - ( ومن رأى ) أن منبر السلطان انكسر به أو سقط منه أو صلى برعيته ولم يتم صلاته أو حلق رأسه وانتزع منه رداؤه أو سيفه من عنقه أو تهدمت داره أو نصبت له شبكة أو نحوها فوقع فيها أو نطحه ثور أو وطئته دابة أو وطئه الناس فكل ذلك عزله عن سلطانه ولا خير فيه.

* - ( ومن رأى ) أن رأس السلطان عظيم أو عنقه غليظ أو في زيادة قوة في سلطانه ورياسته وزيادة في ماله وملكه فإن رأى أن في أحدهما نقصاناً أو ضعف قوة فإنه نقصان في سلطانه وضعف من قوته والثياب السود للسلطان زيادة قوة والبيض بهاء وخروج من ذنب والثياب القطنية ظهور الورع منه والتواضع وقلة الأعداء ونيل الأمن ما عاش والثياب الصوف كثرة البركة في مملكته وظهور الإنصاف والثياب والديباج ظهور أعمال الفراعنة وقبح السيرة ووضع السلطان أو الأمير قلنسوته أو حلته أو منطقته ضعف في سلطانه ولبسه خفاً من حديد فوزه بمال أهل الشرك والذمة وطيرانه بجناحه قوة له وسبيه قوماً ونيله مالاً من حيث لا يحتسب وفتح بلاد وظفر بأعدائه فإن رأى السلطان يتبع النبي صلى اللّه عليه وسلم فإنه يقفو أثره في سنته وإن رأى أنه عزل وولى مكانه شاب ناله في ولايته مكروه من بعض أعدائه واللصوص والخداعون.

* - ( ومن رأى ) منهم أنه صار سلطاناً فإنه يقيد ويحبس ويشتهر حاله وكذلك الجاسوس إذا رأى أنه صار سلطاناً فإن حاله الذي كتمه يظهر والمرأة إذا رأت أنها سلطان أو خليفة فإنه تفتضح وإن كانت مريضة فإنها تموت.

* - ( ومن رأى ) سلطاناً عادلاً قد عاش وهو في بلدة فإن العدل ينبسط بتلك البلدة وكذلك إذا رأى سلطاناً ظالماً قد عاش في مكان فإن الظلم يحل في ذلك المكان.

* - ( ومن رأى ) سلطاناً دخل إلى قرية فإن الظلم والفساد يحل بها.

* - ( ومن رأى ) في رأس سلطان عظماً فهو رياسة وقوة في سلطانه فإن رأى في عين السلطان عمى عميت عليه أخبار قومه وإن رأى لسانه طال وغلظ فإن له أسلحة تامة وسيوفاً قاتلة ويؤذن بأنه ينال مالاً ومنفعة على يد ترجمان له يشافهه عن لسانه فإن رأى أن رأس السلطان رأس كبش فإنه يبدأ في العدل والإنصاف واللطف وإن رأى رأسه رأس كلب فإنه يبدأ معاملته بالسفاهة والدناءة فإن رأى أن في وجنته سعة فوق القدر فهو زيادة عزه وبهائه فإن رأى غلظاً في عنقه فهو قوته في عدله وإنصافه وهزيمته لأعدائه فإن رأى صدره تحول حجراً فإنه يكون قاسي القلب فإن رأى في بدنه سمناً وقوة فإنه قوة دينه وإسلامه ودنياه فإن رأى أن يده تحولت يد سلطان فإنه ينال سلطاناً ويجري على يده مثل ما جرى على يد ذلك السلطان من عدله أو ظلمه فإن رأى أن جسده جسد كلب فإنه يعمل بالسفاهة والدناءة وإن رأى أن جسده جسد حية فإنه يظهر ما يكتم من العداوة فإن رأى أن جسده جسد كبش فإنه يظهر منه كرم وإنصاف فإن كانت ألية كألية الكبش وهو يلحسها بلسانه فإن له ولداً مرزوقاً يتعيش من قبله فإن رأى أن بطنه تحول صفراً فإنه يكون كثير المنفعة فإن رأى أن في بطنه عظماً فهو زيادة في ماله وأولاده وأهل بيته فإن رأى يديه فيهما قوة وطول فإن أعوانه أهل قوة وبأس فإن رأى فيهما عظماً فهو زيادة ماله فإن رأى رجليه أطول مما كانتا فهو زيادة عمره وطول بقائه فإن رأى أنهما تحولتا رخاماً فإنه يكون طويل العيش بهياً مسروراً فإن رأى أن فخذيه تحولتا نحاساً فإن عشيرته تكون جريئة على المعاصي وإن رأى أن رجليه تحولتا رصاصاً يكون كثير المال حيث أدرك ومن رأى سلطاناً يطير بجناح وريش فإنه يكون سلطاناً قوياً رفيعاً وإن رأى أصابعه قد زيد فيها زاد في طمعه وجوره وقلة إنصافه.

* - سيروان الملك رؤيته في المنام تدل على رجل حازم [ص 294] مدبر للأمور.

* - سائس الدواب رؤيته في المنام دالة على رجل رئيس صاحب مال وتدبير والسائس لا خير فيه ولا في اسمه لأنه ينزي فحلاً على أنثى وربما دل السائس على صاحب الرقيق وكاتب شروط النكاح وربما دل على الديوث والقواد وإن أنزى فحلاً على أنثى ومعه سلسلة فإنه قواد ويحل محرماً لأن السلسلة من عذاب أهل النار أنه ينزي فحلاً على أنثى من غير أن يقال عنه سائس فإنه ينال خصباً تلك السنة والسائس والي الأمور لأنه مشتق من السياسية.

* - سجان هو في المنام حفار القبور.

* - سراج الدواب تدل رؤيته في المنام على زواج الأعزب وتولية المنصب ويدل على السفر والانتقال من بيت إلى بيت أو من حانوت إلى غيره وقيل السراج دلال الجواري لأن السرج مقعد الرجل كالمرأة أو الجارية.

* - سلاح هو بائع السلاح أو صانعه يدل في المنام على سلطان جائر مثل الشرطي.

* - سيوفي تدل رؤيته في المنام على الانتصار على الأعداء وإقامة الحجج القاطعة والبيان.

* - سكاكيني هو في المنام رجل يعلم الناس الحذق والكياسة والسكاكيني تدل رؤيته في المنام على الوقار والسكينة أو على صاحب الشر والخصومات وربما دلت رؤيته على ولي الأمر الذي يتم على يديه الأمور.

* - سماط وهو الذي يخرج الصوف والوبر والريش من المسمط على النار تدل رؤيته على صاحب العشر والبائع المشط وربما كان السماط جابياً لأنه يسمط الناس من أموالهم والسماط رجل يأكل أموال اليتامى ظلماً وقيل إنه كاشف الكرب.

* - سمسار هو في المنام رجل يدعي السخاء ويأمر بإعطاء الجزيل.

* - ساعي هو الداعي وربما دل في المنام على صاحب الأخبار كالبريد والنجاب وربما دل على الساعي إلى الخير.

* - سقام هو في المنام صاحب بر وتقوى لأنه أفضل ما يعمل من الأجر ويجري على يديه خير كثير إذا سقى ولم يأخذ أجرة وإن ملأ إناء وحمله إلى منزله فذلك مال يحوزه والسقاء تدل رؤيته على الشافي بعمله للصدور أو بحكمته للقلوب وعلى الرزق وعلى القرب من الملوك والسقاء على الظهر وربما دلت رؤيته على الفائدة من المقام والسقاء على البهائم يدل على الفائدة من الأسفار وتدل رؤيته على الساعي بين الناس بالخير وربما دل على المدولب لوقته وربما دل على الدلال الذي يسوق الأشياء إلى أربابها وتدل رؤيته على الشر والخصومات والرقص والدوران والسقاء إذا حمل ماء في وعاء رجل وأخذ عليه ثمناً فإنه يحمل وزراً ويصيب المحمول إليه مالاً مجموعاً من رجل سلطاني لأن النهر سلطان والماء في الإناء مال مجموع والذي يسقي بالكؤوس والكيزان فإنه صاحب أفعال حسنة ودين كالعالم والواعظ وأما الذين يحملون الماء بالقرب والجرار فهم المأمونون على الأموال والودائع.

* - سقطي هو في المنام عالم بالترهات والخرافات والسقطي تدل رؤيته على ما دل عليه الجوهري من بيع أصناف الجواهر والأحجار كالجزاع والمرجان والكهرمان والعقيق وما أشبه ذلك.

* - سماك وهو الذي يبيع السمك مقلواً تدل رؤيته في المنام على الشر والخصومات والهم والغم والفرج بعد الشدة وبائعه طرياً تدل رؤيته على دلال الجواري والمماليك وعلى بائع الجواهر واللآلي وعلى الأرزاق والمال الحلال والعلم والكد والاحتيال وإظهار الأسرار فمن اشترى من السمك سمكة فإنه يشتري جارية أو يسأله أن يدله على جارية أو امرأة يتزوجها.

* - سمان تدل رؤيته في المنام على العالم الكبير والمتفنن في الفضائل والمشارك للناس في العلم والمال وتدل رؤيته على الانتقال في صفته على الزواج للأعزب بذات الجمال والسمان رجل موسر يعيش في ظله من تبعه والسمان يدل في المنام على رجل يحتوي على أموال الرجال لأن السمن مال فمن رأى أنه يبيع سمناً فإنه ينال فائدة ويعيش في كنف إنسان غنى صاحب مال.

* - سدار وهو بائع السدر تدل رؤيته في المنام على الشفاء من الأمراض والطهارة من الذنوب وإن دخل على مريض مات.

* - سراميزي تدل رؤيته في المنام على المكاري والملاح وعاقد الأنكحة وذي الطريق المستقيم.

* - سيوري تدل رؤيته [ص 295] في المنام على السير ونجاز الأمور وربما دل على البزاز.

* - سباك تدل رؤيته في المنام على المبذر للمال والذي لا يحفظ سراً ولا يقيم على عهد وربما دلت رؤيته على النقاد الذي يستخرج الجيد من الرديء أو الحاكم الذي يفرق بين الحق والباطل والسباك يدل على الرجل المنهمك في صناعته ويدل على العابر للمنامات لأنه يميز الرؤيا الصحيحة من الأضغاث ويدل على القصار المصفى الثياب والسباك رجل يقال عنه كلام سوء وقيل السباك رجل يتولى ولاية.

* - سمكري تدل رؤيته في المنام على المؤدب والدهان والمصور وربما دلت رؤيته على الكذاب قولاً وفعلاً.

* - سلال وهو الذي يصنع أو يبيع السلال من الخوص والصقب تدل رؤيته في المنام على النساج أو الخياط أو الباني للبيوت أو المهندس وربما دلت رؤيته على الحفار الذي يواري الأموات في قبورهم ويسترهم.

* - سائل هو في المنام رجل طالب علم فإن أعطى ما سأل نال ذلك العلم وخضوعه وتواضعه ظفر والسائلون يدلون على حزن وهم وفكر يعرض للنفس فإن رأى أنهم يأخذون منه شيئاً من المال فإنهم يدلون على مضرة وشدة كبيرة وموت صاحب الرؤيا أو موت من يعنيه أمره فإن رآهم داخلين إلى منزله أو قريته فإنه تشتيت يكون في بيته فإن أخذوا مما فيه شيئاً فهو دليل على مضرة كبيرة والسائل متعلم والمسؤول عالم.

* - ( ومن رأى ) أنه يسأل ولا يعطي فإنه يذل وإذا رأيت سائلاً مسكيناً أخرس اللسان فإنه يدل على فرج امرأة ذات شبق في النكاح فإن سقوه ماء فهو كالنكاح.

* - سكري هو في المنام رجل بار لطيف فإن باع السكر وأخذ ثمنه دراهم فإنه يسمع الناس كلاماً لطيفاً ويجيبونه بألطف منه.

* - ساحر هو في المنام رجل فتان فإن سحر بتفاحة فإنه يفتن ابنه وإن سحر بفراشة فإنه يفتن امرأته.

* - سائح في الأرض هو في المنام رجل طالب للعلوم وأمور الملوك.

* - سلاخ الغنم تدل رؤيته في المنام على سلطان جائر أو شرطي يأخذ أموال الناس ويتوارى عنهم.

* - سارق هو في المنام إنسان كذاب ذليل.

* - سلسلة هي في المنام دالة على المرأة الطويلة العمر الدائمة المال الحلال وربما دلت على التهديد والتوعد والسلسلة في المنام معصية إن رآها بيده أو في عنقه.

* - ( ومن رأى ) سلسلة في عنقه تزوج امرأة سيئة الخلق والسلسلة تدل على تعقد الأمور.

* - ( ومن رأى ) أنه ربط بسلسلة ناله هم.

* - ( ومن رأى ) سلسلة كسرى وكان مظلوماً فإنه ينتصر وتدل سلسلة كسرى على عدل الملك الذي يرى في بلده.

* - سلام التحية من رأى أنه قد سلم على رجل في المنام سلام تحية وليس بينهما عداوة ولا خصومة فإن المسلم عليه يصيب من المسلم فرحاً وأمناً وخيراً فإن كان بينهما عداوة ظفر المسلم بالمسلم عليه وأمن من شره فإن كان المسلم عليه شيخاً مجهولاً فإنه يسلم من عذاب اللّه تعالى فإن كان شيخاً معروفاً فإنه ينال غروساً وفاكهة كثيرة فإن كان المسلم شاباً مجهولاً فإنه يسلم من عدوه فإن كان المسلم يريد الخطبة إلى رجل ورد جوابه فإنه يزوجه من يخطبها إليه وإن لم يرد جوابه لم يزوجه فإن كانت بينهما تجارة ومسلم عليه ورد جوابه فإن تلك التجارة تلتئم بينهما وإن لم يرد عليه لم يلتئم ولم تتم فإن سلم عليه عدوه ومعه هدية إليه فإن عدوه يطلب منه الصلح ويؤدي دينه أو يغرم فإن رأى أنه حيي بتحية مجهولة فقبلها فإنه يسلم ويرد السلام ويؤجر عليه فإن لم يرددها ولا قبلها أثم ولم يؤجر عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه يسلم على رجل نال غماً.

* - ( ومن رأى ) أنه يصافح من كان معتاداً له ويسلم عليه ويعانقه فإن ذلك خير ويدل على كلام حسن يسمعه ويتكلم بمثله وإن رأى أنه يصافح ويعانق عدواً فإن ذلك يدل على أن عداوته تبطل.

* - ( ومن رأى ) أن الملائكة عليهم السلام يسلمون عليه آتاه اللّه بصيرة وخير عاقبة والسلام في المنام يدل على الانقياد للمسلم عليه وربما دل السلام على الحاجة الداعية لمن شأنه أن يرد عليه السلام فإن رد أحد عليه ربح فيما يرومه وإلا كسدت بضاعته أو لم يقبل قوله بين الناس وإن طلب حاجته ولم يبتدي أحداً بالسلام تعذرت حاجته وإن ابتدأ قوماً في المنام بكلام قبل السلام دل ذلك على مخالفة السنة [ص 296] والميل إلى البدعة وكذلك إن سلم عليه في المنام ولم يرد وكذلك إن رد بالإشارة وربما رد السلام على الاستسلام.

* - سلام الصلاة من رأى في المنام أنه سلم وقد خرج من صلاته على تمامها فإنه يخرج من كل هم ويرجع أمره إلى المحبة فإن سلم عن يمينه فهو صلاح بعض أموره وإن سلم عن يساره دون يمينه فإنه يضطرب عليه بعض أموره والسلام بعد الفراغ من صلاة يدل على اقتفاء الأثر وإتباع السنن والفراغ من العمل والعزل والتولية والسفر والرزق فإن سلم عن اليسار قبل اليمين فإنه يدل على اقتفاء الشر وإتباع البدع وإن قام من صلاته ولم يسلم كان دليلاً على الاهتمام بتحصيل الفائدة وإهمال رأس المال.

* - سلم البيع هو في المنام يدل على تجديد رزق معين إما من كيل أو وزن أو بصفة يتصف بها فإن رأى أنه يدعى في المنام نفسه أو ادعى عليه ربح فيما ذكرنا أو غرمه في اليقظة لأن السلم يضبط بهذه الأشياء.

* - سلم الصعود من الخشب رؤياه في المنام نكد وتعب وسبب السفر وربما دل السلم على السلامة في الأمور وربما كان الطلوع في السلم الخشب أمراً بالمعروف لمن لا يأتمر به أو نهياً عن المنكر لمن لا يقبله ولا ينتهي عنه وإذا صار الدرج الخشب بناء ربما دل ذلك على الثبات في الأمور وستر ما يرجو ستره عليه والسلم سلطان لمن رآه.

* - ( ومن رأى ) سلماً مبطوحاً مرض وإن رآه قائماً منصوباً شفي من المرض والسلم سلامة لمن كان في حزن والسلم يدل على سفر وهو رجل رفيع القدر.

* - ( ومن رأى ) أنه صعد سلماً جديداً أصاب خيراً ورفعة في دينه ودنياه وإن رأى أنه صعد سلماً قديماً أصاب خيراً ورفعة من تجارة وغيرها وإن خاصم أحداً أفلح عليه وإن رأى أنه سقط من سلم حديد أصابته فترة في دينه ورجع عما كان عليه وإن رأى أنه ينزل من سلم قديم وضع في تجارته ولم يربح فيها فإن انكسر السلم وهو عليه أفلح خصمه عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه يصيب سلماً فينزل منه إلى مكانه المعروف فإنه يسلم مما هو فيه من الغرور والخوف والهلاك والسلم الخشب رجل رفيع منافق والصعود فيه إقامة بنية وقيل إن الصعود فيه استغاثة بقوم فيهم نفاق فإن صعد فيه ليستمع كلاماً من إنسان فإنه يصيب سلطاناً والصعود في السلم يدل على الرياسة وقد يدل على استراق الأخبار من الأخيار ونقلها إلى الأشرار.

* - سواك من رأى في المنام أنه يستاك فإنه يقيم سنة من سنن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم على قدر استياكه وتنظيفه دائماً ويكون محسناً إلى أقاربه مقرباً لهم بما لهم بما تناله يده محتملاً لمؤنتهم فإن رأى أنه استاك بعذرة فإنه يقيم سنة بمال حرام.

* - ( ومن رأى ) أنه حمل سواكاً وجعله في فمه دل على إتباعه السنة وإن رأى أنه يستاك والدم يخرج من أسنانه خرج من ذنوبه وآثامه وربما دل على آثام يلتقطها ويؤذي أهل بيته ويأخذ أموالهم.

* - ( ومن رأى ) أنه يستاك والدم يسيل منه فإنه رجل يأكل لحوم الناس والسواك يدل على التحرز في القول وربما دل على الطهارة من الذنوب والإسلام بعد الكفر وقضاء الدين وربما دل على العمل المقرب إلى اللّه تعالى وعلى إنجاز الوعد وربما دل على حمل الزوجة أو نكاح العزباء.

* - سجود الصلاة من رأى أنه ركع وسجد وصلى للّه تعالى فإنه يخضع له ويتبرأ من الكبر ويقيم حدود اللّه وفرائضه ويكثر الصلاة وينال ما يتمناه في الدين والدنيا سريعاً ويظفر بمن عاداه.

* - ( ومن رأى ) أنه سجد للّه تعالى ظفر بعدوه وغفر له والساجد مذنب فإذا تاب من ذنبه وندم ونجا من مخاطرة ونال حاجته وعفي عنه والمعفو عنه تطول حياته فإن رأى أنه سجد لغير اللّه تعالى أو خر لوجهه من غير أن ينوي به السجود فإنه يذل ويخذل إن كان في منازعة أو حرب أو خصومة وإن كان في تجارة خسر وإن كان في حاجة فإنها لا تقضى فإن خر على جبل ساجداً للّه تعالى فإنه يظفر برجل منيع وإن كان على تل أو حائط فإنه يخضع لرجل رفيع ويخذله والسجود في المنام دليل على الإيمان باللّه والتوبة للعاصي وربما دل الركوع والسجود على الحج لقوله تعالى: {وطهر بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود} وربما دل السجود على إتباع السنة ومرافقة النبي صلى اللّه عليه وسلم في الجنة والسجدة في المنام دليل الظفر ودليل التوبة من [ص 297] الذنب الذي هو فيه دليل الفوز بمال ودليل طول الحياة والنجاة من الأخطار والسجود ونصرة وصلاح في الأمور وقد يكون السجود نعمة أنعمها اللّه تعالى على من رأى ذلك.

* - ( ومن رأى ) لبنة ذهب سجدت للبنة فضة فإن رجلاً شريفاً يخضع لرجل وضيع ومن سجد لصليب فإنه يخضع لقوم منافقين في ضرب البربط والغناء والمعاز.

* - سجود التلاوة في المنام فإن سجد سجدة الأعراف فإنه يحافظ على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وكان قدره رفيعاً وإن سجد سجدة الرعد دل على الإكرام بلزوم الطاعة والأخبار الصادقة وإن سجد سجدة سبحان دل على أنه يكون كثير البكاء من خشية اللّه تعالى والذكر له وإن سجد سجدة مريم دل على النعمة والرغد ورفعه القدر في الدنيا والآخرة إلا لمن يخلفه في منصبه ممن لا يقوم مقامه من ولد أو وصي وإن سجد السجدة الأولى من الحج دل على الموعظة والإرهاب بسبب ما هو عليه من الغفلة وإن سجد السجدة الثانية منها دل على الحث على الطاعة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وإن سجد سجدة الفرقان دل على النفور عن الطاعة والإقبال على المعصية ومن كان على شيء من زلل دل على حسن الظن باللّه تعالى وحسن المعتقد وإن سجد سجدة النمل دل على غلو الذكر والصيت الحسن عند أهل البدعة ونفاذ الكلمة عند الملوك والصدق عندهم ونقل الكلام الفاحش وإن سجد سجدة الم تنزيل كان دليلاً على الإيمان والخوف مما عنده ورغبة في فضله والتوبة ولزوم الصلاة وإن سجد في المنام سجدة ويدل ذلك على الإنابة وعلى أنه يستسن سنة حسنة وعلى تجديد نعمة لا يقوم بشكرها وإن سجد في المنام سجدة فصلت دل على امتثال الأوامر للّه تعالى ولولي الأمر وإن سجد في المنام سجدة النجم دل على التوبة للعاصي وإقلاعه عن الذنوب واجتناب المناهي والعبادة للّه تعالى وإن سجد في المنام سجدة الانشقاق دل على التخويف والزجر عن ارتكاب الذنوب والمعاصي وإن سجد في المنام سجدة اقرأ دل على التوبة والإقلاع عن الذنوب وأفعال اللّهو وما يوجب النار.

* - سجود الشكر في المنام يدل على رفع البلاء وتجديد الأرزاق والمجازاة من الرائي للساعي على ذلك وإن سجد للّه شكراً وهو كهل وبه حرج وليس في ظهره تقويس فإنه يتقوى بمال ونعمة ويستغني ولا يهرم.

* - سعي بين الصفا والمروة في المنام يدل على صلاح ذات البين وربما إن كان سمساراً عدل في قوله أو عدل بين زوجتيه أو والديه وإن كان الرائي مريضاً أفاق من مرضه وسعى في طلب الرزق.

* - سبي المشركين في الحرب إذا رآه في المنام كان دليلاً على كشف الأسرار والإطلاع على الأخبار وربما دل السبي على البلاء والأمراض والسخط فإن سبى المسلمون الكفار دل على الفوائد والأرزاق لهم وإن سبى الكفار المسلمين دل على ضعفهم وفساد أحوالهم.

* - سنة هي العام والحول ربما دلت رؤيتها في المنام على الجدب والقحط وربما دلت رؤية السنة على الارتياب والشك في الدين أو تدل رؤية ذلك على الشدة والتهدد وربما دلت رؤية ذلك على زيادة العلم والحول رؤيته في المنام دليل على تغيير الأحوال ورؤية العام دليل على الفتنة يراها الرائي في نفسه أو في غيره وإذا رأى العام وكان الناس في قحط دل على كثرة الخير.

* - سنة تدل في المنام للمرأة الحامل على الخلاص من الولادة.

* - ساعة الزمان من رأى ساعة زمانية من ساعات الليل والنهار نال دراهم أو دنانير على قدر زمان تلك الساعة ودرجتها ورؤية ساعة الإجابة كساعة يوم الجمعة وأوقات الدعاء والذكر تدل على كشف الأسواء والغني للفقير وإنجاز الوعد.

* - سماء تدل في المنام على نفسها فما نزل منها أو جاء من ناحيتها جاء نظيره من عند اللّه تعالى ليس للخلق فيه نسب مثل أن يسقط منها نار على الدور فيصيب الناس أمراض وبرسام وجدري وموت وإن سقطت منها نار في الأسواق عز وغلا ما يباع فيها من المبيعات وقيل إن سقطت في الفدادين والبيادر وأماكن النبات احترق النبات وأصابه برد أو جراد وإن نزل منها ما يدل على الخصب والرزق والمال كالعسل والزيت والتين والشعير فإن الناس يمطرون أمطاراً نافعة [ص 298] ويكون نفعها في الشيء النازل من السماء وربما السماء على جسم السلطان وذاته فما رؤي منها وفيها أو نزل بها وعليها من دلائل الخير والشر دل ذلك على السلطان وربما دلت على قصره ودار ملكه وفسطاطه وبيت ماله فمن صعد إليها بسلم أو بحبل نال من الملك رفعة وعنده حظوة وإن صعد إليها بلا سلم ولا حبل ناله خوف شديد من السلطان ودخل في غرور كثير في لقياه أو فيما أمله عنده أو منه وإن كان ضميره استراق السمع ليتجسس على السلطان أو تسلل إلى بيت ماله أو قصره ليسرقه وإن وصل إلى السماء بلغ غاية الأمر وإن عاد إلى الأرض نجا مما دخل وإن سقط من مكانه عطب في حاله على قدر ما آل أمره إليه في سقوطه وما انكسر له من أعضائه وإن كان الواصل إلى السماء مريضاً في اليقظة ثم لم يعد إلى الأرض هلك من علته وصعدت روحه كذلك إلى السماء وإن رجع إلى الأرض بلغ الضر فيه غايته ويئس من أهله ثم ينجو إن شاء اللّه تعالى إلا أن يكون في حين نزوله أيضاً سقط في بئر أو حفرة ثم لم يخرج فإن ذلك قبره الذي يعود فيه بعد رجوعه وفي ذلك بشارة بالموت على الإسلام لأن الكفار لا تفتح لهم أبواب السماء ولا تصعد أرواحهم إليها وإن رأى أن الناس يرمون من أبواب السماء بسهام فإن كانوا في بعض أدلة الطاعون فتحت أبوابه عليهم وإن كانت السهام تجرح وكل من أصابته أسالت دمه فإنها مصادرة من السلطان على كل إنسان بسهمه وإن كان قصدها إلى الإسماع والإبصار فهي فتنة تطيش سهامها يهلك فيها دين كل من أصابت سمعه أو بصره وإن كانت تقع عليهم بلا ضرر فيجمعونها ويلتقطونها فغنائم من عند اللّه تعالى كالجراد وأصناف الطير أو المن أو غنائم وسهام كسب السلطان أو نحوه في جهاد أرزاق وعطايا يفتح لها بيوت ماله وصناديقه وأما الدنو من السماء فيدل على القرب من اللّه تعالى وذلك لأهل الطاعات والأعمال الصالحات وربما دل ذلك على الملهوف المضطر الداعي يقبل دعاؤه ويستجاب له وربما دلا ذلك على الدنو والقرب من الإمام والسلطان والعالم والوالد والزوج والسيد وكل من هو في يقظته والسقوط من السماء إلى الأرض ربما دل على هلاك السلطان إن كان مريضاً وعلى قدومه إلى تلك الأرض إن كان مسافراً وقد يعود ذلك خاصة على سلطان صاحب المنام وعلى من فوقه من الرؤساء من والد أو سيد أو زوج ونحوهما وسقوط السماء قد يدل على الأرض الجدبة وإن كان الناس يدوسونها بالأرجل بعد سقوطها وهم خادمون أو كانوا يلتقطون منها ما يدل على الأرزاق والخصب والمال فإنها مطرة عظيمة الشأن نافعة والعرب تسمي المطر سماء لنزوله من السماء ومن سقطت السماء عليه خاصة أو على أهله دل على سقوط سقف بيته وإن كان من سقطت عليه السماء مريضاً في اليقظة مات ومن صعد إلى السماء فدخلها نال الشهادة وفاز بكرامة اللّه تعالى ونال مع ذلك شرفاً وذكراً.

* - ( ومن رأى ) أنه في السماء فإنه يأمر وينهي.

* - ( ومن رأى ) أنه صعد إلى السماء لينظر إلى الأرض فإنه ينال رفعة ويأسف على شيء فاته فإن رأى أنه في السماء الدنيا وكان للوزارة أهلاً نال الوزارة أو دخل في عمل وزير لأن السماء الدنيا موضع القمر والقمر في التأويل الوزير وإن رأى أنه في السماء الثانية فإنه ينال أدباً يتعلم الناس منه وفطنة وكتابة ورئاسة لأن السماء الثانية لعطارد وإن رأى أنه في السماء الثالثة فإنه ينال نعمة وجواري وحلياً وفرحاً وسروراً ويستغني ويتنعم لأن السماء الثالثة للزهرة وإن رأى أنه في السماء الرابعة نال ملكاً وسلطنة وهيبة أو دخل في عمل ملك أو سلطان لأن السماء الرابعة للشمس وإن رأى أنه في السماء الخامسة نال ولاية الشرطة أو قتالاً أو تلصصاً أو دعارة لأن السماء الخامسة للمريخ وإن رأى نفسه في السماء السادسة فإنه يرزق فقهاً وقضاء وزهداً وعبادة ويكون حازماً في الأمور مدبراً وخازن الملك لأن السماء السادسة للمشتري.

* - ( ومن رأى ) أنه في السماء السابعة فإنه ينال عقاراً أو أرضين ووكلاء وفلاحين في عيش طويل لأن السماء السابعة لزحل فإن لم يكن صاحب [ص 299] الرؤيا لهذه الرتب والمنازل أهلاً فإن تأويلها لرئيسه أو لعقبه أو لنظيره أو لسميه فإن رأى أنه فوق السماء السابعة فإنه ينال رفعة عظيمة ولكنه يهلك فإن رأى أنه فوق السماء فإنه يموت ويرجع إلى الآخرة فإن رأى أن السماء اخضرت فإنه يدل على كثرة الزرع في تلك السنة فإن اصفرت فإنه يدل على الأمراض فيها فإن رأى أنها من حديد فإنه يقل المطر فيها فإن رأى أنه خر منها فإنه يكفر أو تصيبه آفة من قبل رجل ظلوم فإن انشقت وخرج منها شيخ فإنه جد لأهل تلك الأرض ونيلهم خيراً وخصباً وألفة وسروراً فإن خرج شاب فإنه عدو يظهر ويسيء إلى أهل تلك المواضع وتقع بينهم عداوة وتفريق وإن خرج غنم فإنه غنيمة وإن خرج إبل فإنهم يمطرون ويسيل فيهم سيل وإن خرج سبع يبتلون بجور سلطان ظلوم وإن رأى أن السماء صارت رتقاً فإن المطر يحبس عنهم فإن انفتقت فإنه يكثر المطر والنبات فإن رأى أبواب السماء مفتحة كثرت الأمطار واستجيبت الدعوة فإن رأى أبوابها مغلقة حبست الأمطار في تلك السنة وإن رأى أنه نزل من السماء إلى الأرض أصابه مرض شديد وخطر عظيم يشرف فيه على الموت ثم ينجو فإن رأى أنه مس السماء فهو يتعاطى أمراً عظيماً ولا يناله وإن رأى أنه ارتفع حتى قرب منها من غير أن ينالها فهو صاحب دين أو ديناً ينال رفعة فيهما والنظر إلى السماء ملك من ملوك الدنيا فإن نظر إلى ناحية المشرق والمغرب فهو سفر وربما نال سلطاناً عظيماً فإن رأى أنه سرق السمار وخبأها في جرة فإنه يسرق مصحفاً ويدفعه إلى امرأته.

* - ( ومن رأى ) أن السماء انفرجت فإنه ينال سروراً وخيراً ونعمة فإن رأى أنه يصعد إلى السماء مستوياً فإنه ينال خسراناً ونقصاً في بدنه وماله فإن رأى أنه يصعد فيها من غير استواء ومشقة فإنه ينال سلطاناً ونعمة ويأمن من مكايد عدوه فإن رأى أنه أخذ السماء بأسنانه فإنه يصيبه مصيبة في نفسه أو نقصان في ماله أو يريد شيئاً لا تبلغه يده أو يغضب من جهة رئيس فإن رأى أنه دخل في السماء ولم يهبط منها فإنه دليل موته أو إشرافه على الهلاك فإن رأى أنه يدور في السماء ثم ينزل منها فإنه يتعلم علم النجوم والعلوم الغامضة ويصير مذكوراً فإن رأى أنه استند إلى السماء فإنه ينال رياسة وظفراً بمخالفيه من الناس.

* - ( ومن رأى ) أنه في السماء ولم يدر متى صعد إليها فإنه يدخل الجنة إن شاء اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أن له بنياناً في السماء لا يشبه بنيان الناس في الأرض فإنه يخرج من الدنيا على غير حالة مرضية.

* - ( ومن رأى ) أن له بنياناً بين السماء والأرض فإن كان ممن يكره جوهره فإنه قبيح في الدين وإلا كان شرفاً في الدين والدنيا.

* - ( ومن رأى ) أنه فتح له باب في السماء وللناس كافة فإنه فرج له وخير لأهل الأرض.

* - ( ومن رأى ) أنه وقع من السماء فإن كان ذا سلطان فإنه يزول عنه سلطانه ولا يتم له أمره.

* - ( ومن رأى ) نسراً أو عقاباً طار إلى السماء ولم يقع فإنه يصيب خيراً ورفعة.

* - ( ومن رأى ) أنه معلق بحبل من السماء فإنه يلي سلطاناً في الدين بقدر ما استقل من الأرض فإن رأى أن الحبل انقطع به زال عنه سلطانه.

* - ( ومن رأى ) في السماء سراجاً يوقد فانطفأ فإنه الشمس تكسف بها.

* - ( ومن رأى ) السماء تبنى بحضرته فإنه شهد بالزور لقوله تعالى: {ما أشهدتهم خلق السموات والأرض}.

* - ( ومن رأى ) أنه خر من السماء إلى الأرض فإنه يرتكب ذنباً عظيماً فإن كان رأسه منكوساً في حال سقوطه دل على طول عمره وقد يكون إنذاراً له من الوقوع في معصية وقد يدل على نكسة المريض بعد راحته وعلى نكث التائب وعودته أو على ارتفاع الأسافل من أهله على الأكابر.

* - ( ومن رأى ) أن السماء خرج منها نور دل على هداية أهل ذلك المكان وإن خرج ظلام دل على ضلالهم وإن رأى سوطاً نزل من السماء أصاب الناس محن بذنوب اكتسبوها وجرائم ارتكبوها ورؤيا السموات تدل على الكشف والإطلاع على حقائق الأشياء لأرباب العلوم والاهتمام بأمور الآخرة وربما دلت رؤيتها والطلوع إليها كلها في المنام على الأسفار إلى المدن الكبار والمتاجر النفسية المربحة من الأصناف العديدة في البر والبحر وقد يدل الطلوع إلى السموات وقطعها على فساد [ص 300] المعتقد والكذب أو التحدث بالحق ورؤية السماء دالة على البلد والزوجة والوالد والوالدة والأستاذ والأمكنة التي يرجى منها النفع ويخاف ضررها وتدل السماء على القسم لمن اطلع إليها في المنام لقوله تعالى: {والسماء ذات الحبك} وقوله: {والسماء ذات البروج} {والسماء والطارق} وربما دلت على البناء العجيب وربما دل طلوع السماء على السعي في طلب الرزق وتيسر ما يرجوه من إنجاز الوعد وربما دلت السماء على البحر لسعته ولما فيه من خلق اللّه تعالى ورؤية السماء لأرباب الغرس أو الزرع دليل على نمو الزرع والثمار وتدل السماء في المنام على كل ما يعلو الرأس من قلنسوة وسقف وبيضة وعلى ما يتوقى به من الأعداء كالسلطان والولد على من يحصنه كالزوجة والمال والدين وربما دل على الموت لمن لم ينزل منها إذا طلع إليها وتدل على التهمة قياساً على قصة عيسى عليه السلام وتدل على العلو فإن رأى السماء انقشعت دل على البدعة والضلالة وربما دلت رؤية السماء على الحج والنزول من السماء إلى الأرض يدل على الصلح من الأعداء واعتبر ما ينزل من السماء من أقسام الخير كالدقيق والعسل والسمن وما ينزل من أقسام الشر كالحيات والعقارب والأوزاغ فمن أخذ في المنام من أقسام الخير بشيء نال رزقاً حلالاً وعلماً نافعاً وإن أخذ بشيء من أقسام الشر أو أصابه منه ضرر دل على الهموم والأنكاد والآفات في النفس من أمراض وإجاجة في الأموال وربما دل الصعود إلى السماء على الجدل والأنكاد من ذوي الحسد والأعداء وإن طلع إلى السماء ما هو من أقسام الخير دل على غلاء الأسعار وفقد الصلحاء وموت الغزاة والحجاج وإن طلع إليها ما هو من أقسام الشر دل على هلاك الكفار أو رفع الظلم وربما دل الدخول إلى السماء في المنام على دور الأكابر فإن أخذ من السماء شيئاً دل على التلصص والتجسس على الأخبار وإن دخل عاصياً مات وإن كان كافراً اهتدى وإن كان عليه طلب اختفى في مكان لا يصل إليه أحد وإن كان مريضاً ولم يرجع منها مات وربما سافر إلى جهة بعيدة وإن كان ممن يعاني الخدم خدم سلطاناً وتمكن منه وربما دلت السماء على السجن والطلوع إليها دليل على رفع الهمة.

* - سحاب هو في المنام يدل على الإسلام الذي به حياة الناس ونجاتهم وهو سبب رحمة اللّه لحمله الماء الذي به حياة الخلق وربما دل السحاب على العلم والفقه والحكمة والبيان لما فيها من لطف الحكمة وربما دل على العساكر والرفاق لحمها الماد الدال على الخلق الذين خلقوا من الماء وربما دل على الإبل المقاومة بما ينبت بالماء كالطعام والكتان وربما دل على السفن الجارية في الماء في غير أرض ولا سماء حاملة جارية بالرياح وقد تدل على الحمل من النساء وربما دل على المطر لأنه منه سببه وربما دل على عوارض السلطان وعذابه وأوامره إن كان أسود أو كان معه من الصواعق أو الحجارة.

* - ( ومن رأى ) سحاباً في بيته أو نزل عليه في حجرته أسلم إن كان كافراً أو نال نعمة وحكماً إن كان مؤمناً أو حملت زوجته إن كان راغباً أو قدمت إبله أو سفينته إن كان له شيء من ذلك فإن رأى نفسه راكباً فوق السحاب أو رآه جارياً تزوج امرأة صالحة إن كان أعزب أو سافر أو حج إن كان مؤملاً ذلك وإلا اشتهر بالعلم والحكمة إن كان طالباً لذلك وإلا ساق بعسكر أو سرية أو قدم في رفعة إن كان لذلك أهلاً وإلا رفعه السلطان على دابة شريفة إن كان ممن يلوذ به وكان رجلاً وإلا بعثه على نجيب رسول وإن رأى سحباً متوالية قادمة جلية والناس ينتظرون مياها وكانت من سحب الماء ليس فيها شيئاً من دلائل العذاب قدم تلك الناحية ما يتوقعه الناس وينتظرونه من أمير يقدم أو رفقة تأتي أو عساكر قدر قوافل تدخل وإن رآها سقطت في أرض أو نزلت على البيوت أو في الفدادين أو على الشجر والنبات فهو سيول أو أمطار أو جراد أو قطا أو عصفور وإن كان فيها مع ذلك ما يدل على الهم والمكروه كالسموم والريح الشديدة والنار والحجر والحيات والعقارب فإنها غارة تكون عليهم وتطرقهم في أماكنهم أو رفقة قافلة تدخل بنعي أكثرهم ممن [ص 301] مات في سفرهم أو مغرم خرج بفرضه السلطان عليهم أو جراد أو وباء يضر نباتهم ومعايشهم أو مذاهب وبدع تنتشر بين إظهارهم ويعلن بها على رؤوسهم وقيل السحاب ملك جسيم أو سلطان شفيق رحيم أو عالم أو حكيم.

* - ( ومن رأى ) أنه خالط السحاب فإنه يخالط رجلاً من هؤلاء القوم الذين وصفناهم فإن أكل السحاب فإنه ينتفع من رجل بمال حلال أو حكمة فإن جمعه نال حكمة من رجل مثله فإن ملكه نال الحكمة وملكاً فإن خالطه ولم يحمل منه شيئاً فإنه يخالط العلماء ولا يستعمل من علمهم شيئاً فإن ركب السحاب فإنه يرتفع أمره ويعلو في حكمته فإن رأى أن ولده من سحاب فإن دنياه من حكمة فإن رأى أن دنياه من سحاب فإن جده وسعيه من حكمة فإن رأى أن سلاحه من سحاب فإنه رجل محجاج وإن لم يكن أهلاً فإنه لولده أو رئيسه أو سميه أو نظيره فإن كان السحاب أسود فإنه حكمة مع سودد ومروءة وسرور وإن كان مع السحاب هول فإنه ينال هولاً من رجل حكيم قوي وإن رأى أنه بنى داراً على السحاب فإنه ينال دنيا شريفة حلالاً مع حكمته ورفعة فإن بنى قصراً على السحاب فإنه يتجنب عن الذنوب بحكمة يستفيدها وينال من خيرات يعلمها بحكمة وقصور في الجنة وإن رأى أن في يده سحاباً يمطر منه المطر فإنه ينال حكمة وتجري على لسانه الحكمة فإن تحول سحاباً يمطر على الناس نال مالاً ونال الناس منه وإن رأى سحابه ارتفعت فأمطرت ذهباً عليه فإنه يتعلم من رجل حكيم أدباً من أمر الدنيا والسحاب إذا لم يكن فيه مطر فإن كان ممن ينسب إلى الولاية فإنه لا ينصف ولا يعدل وإذا نسب إلى التجارة فإنه لا يفي بما يبيع أو بما يضمن وإن كان عالماً فإنه يبخل بعلمه وإن كان صانعاً فإنه متقن الصناعة حكيم فيها لا يبخل وينصح والناس يحتاجون إليه وينالون منه والسحاب سلاطين لهم على الناس فضل ولا يكون للناس عليهم أيد فإن ارتفعت سحابة فيها رعد وبرق يظهر سلطان مهيب يهدد بالحق فمن رأى أنه سمع رجلاً من عنان السماء فإنه يرزق الحج إن شاء اللّه تعالى.

* - ( ومن رأى ) أنه نزل من السماء سحاب فتوسع فيه فأمطر مطراً عاماً فإن الإمام ينفذ إلى ذلك الموضع أميراً عادلاً فيهم فإن كان السحاب أسود فأمطر فإن الوالي يكون عادلاً فإن كان أبيض فأمطر فإنه يكون والياً عادلاً مباركاً وقيل إن رأى سحاباً في وقته فإنه ينال خيراً وبركة ونعمة ومالاً فإن رأى سحاباً يمطر في وقته وحينه فإن اللّه يوسع الرزق في تلك البلدة فإن كانوا في قحط فإنه يوسع عليهم ويخرجهم منه فإن رأى سحاباً أسود من غير مطر فإنه ينال منفعة وربما كان دليل برد شديد أو حزن فإن رأى سحاباً أحمر في غير حينه أصاب أهل تلك البلدة أو المحلة كرب أو فتنة أو مرض فإن رأى سحاباً ارتفع من الأرض إلى السماء وقد أظل بلداً فإنه يدل على الخير والبركة فإن كان الرائي يريد سفراً تم له ذلك ويرجع غير سالم وإن كان غير مسرور بلغ مناه فيما يلتمس من سرور وإن حارب أقواماً بأمر سلطان ظفر بهم وإن رأى سحاباً مظلماً ينال هماً وغماً وانغلقت عليه جميع أمورهم والسحاب الأبيض في الرؤيا دليل عمل والسحاب الذي يراه الإنسان كأنما يرتفع من الأرض إلى السماء يدل على السفر ويدل فيمن كان مسافراً على رجعته من سفره ويدل على ظهور الأشياء الخفية والسحاب الأحمر يدل على بطالة والسحاب المظلم يدل على غم والسحاب الأسود يدل على برد شديد أو على حزن وربما دل السحاب الأحمر على جند يدخل تلك البلد وعزيمة ومكيدة.

* - ( ومن رأى ) أنه أخذ شيئاً من السحاب فإنه يصيب من الحكمة شيئاً عظيماً أو يكثر من الحرث والزرع والضياع.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب السحاب أو سار عليه فإنه يدرك الحكمة كلها.

* - ( ومن رأى ) أن السحاب استقبله في المنام فإنه عمل حسن وعدل وبشارة وراحة من كل هم وإن كان من أهل الفساد فإنه عقوبة وعذاب يحل به.

* - ( ومن رأى ) السحاب غطى الشمس فإن الملك يمرض أو يقهر أو يعزل عن سلطانه وقال جعفر الصادق رضي اللّه عنه من رأى أن قميصه من السحاب فقد شملته من اللّه نعمة والسحاب يدل على زوال الهموم والأنكاد [ص 302] والمخاوف وإظهار الكرامات لأن ذلك مما يظهر للأولياء عند الاستسقاء وللأنبياء وقاية من الحر وربما دل السحاب على الألفة لقوله تعالى: {ألم تر أن اللّه يزجى سحاباً ثم يؤلف بينه}.

* - ساقية هي في المنام تدل على مجرى الرزق ومكانه وسببه كالحانوت والصناعة والسفر ونحو ذلك وربما دلت على القروح لمدها بالماء في مجراه مع سقيها للبساتين وربما دلت على السقاء والسقاية وربما دلت على محجة طريق السفر وربما دلت على الحلق لأنه ساقية الجسم وربما دلت على حياة الخلق إن كانت عامة أو حياة بانيها إن كانت خاصة والساقية التي يسدها الرجل الواحد ولا يغرق فيها لا تجري مجرى النهر ولكن حياة طيبة لمن يملكها خاصة إذا لم يفض الماء من مجراه المحدود في الأرض فإن فاض عن مجراه يميناً وشمالاً فهو هم وحزن وبكاء لأهل ذلك الموضع وكذلك لو جرت الساقية في خلال الدور والبيوت فإنها حياة طيبة إذا كان ماؤها عذباً صافياً وقيل من ملك ماء جارياً نال رياسة ومنفعة.

* - ( ومن رأى ) ساقية مملوءة زبلاً وكناسة وقد غسلها وأزال ما فيها فإنه يحتقن ويسهل طبيعته.

* - ( ومن رأى ) الماء يجري من رجليه عرض له علة الاستسقاء.

* - ( ومن رأى ) ساقية تجري بالماء من خارج المدينة إلى داخلها في أخدود بماء صاف والناس يحمدون اللّه تعالى عليها ويشربون من مائها ويملؤون آنيتهم منها فإن كانوا في وباء انجلى وأمدهم اللّه سبحانه بالحياة وإن كانوا في شدة أتاهم أمر اللّه تعالى بالرخاء إما بمطر دائم أو رفقة بالطعام وإن لم يكن شيء من ذلك أتتهم رفقة بأموال كثيرة لشراء السلع وما كسد عندهم من المتاع وإن كان ماؤها كدراً أو مالحاً أو خارجاً من الساقية مضراً بالناس فإنه سوء يقدم على الناس وينشر فيهم إما سقم عام كالزكام في الشتاء والحمى في الصيف أو خير مكروه عن المسافرين أو غناء حرام وأموال خبيثة وأما من رآها جارية إلى داره أو حانوته فدليلها عائد عليه في خاصته على قدر صفائها وطيب مائها واعتدال جريانها ومن رآها جارية إلى بستانه أو فدانه فإن كان أعزب تزوج أو اشترى جارية ينكحها فإن كان له زوجة أو جارية وطئها وحملت منه إن شربت أرضه أو بستانه أو نبت نباته وساقية الدم في الدار تدل على فساد المرأة التي بتلك الدار.

* - ( ومن رأى ) أن الساقية خرجت من مجراها وأضرت بالناس فإنها خبر سوء يقدم عليها أو ينشر فيهم وقد تكون الساقية امرأة.

* - ( ومن رأى ) ساقية قطعها فإنها مقاطعة بينه وبين امرأة تكون ذات محرم منه.

* - ( ومن رأى ) أنه خلف ساقية فإنه يموت وتخلف امرأته بعده.

* - ( ومن رأى ) أنه يستقي من ساقية فإنه يصيب خيراً ويحيي حياة طيبة فإن رأى ساقية تجري إلى بستانه أو فدانه وماؤها دم فإن أهله ينكحها غيره.

* - ( ومن رأى ) أنه يشرب ماء عذباً من ساقية أو نهر فإنه يصيب لذاذة عيش وطول حياة وإن كان ماء كدراً أو مراً كان عيشه في هم وخوف أو شدة وقيل هو مرض بقدر ما شرب منه والسواقي غلمان تحت الأوامر والنواهي وربما دلت السواقي على عروق الجسد التي يربو الجسد بسقيها.

* - سباحة من رأى في المنام أنه يسبح في البحر إن كان عالماً بلغ في العلم حاجته فإنه يسبح ثم رجع إلى الساحل فإنه يطلب العلم ثم يتركه وقيل السباحة حبس فمن رأى أنه يسبح في البر فإنه يحبس ويناله ضيق في حبسه ويمكث فيه بقدر صعوبة السباحة أو سهولتها وبقدر قربه من البر فإن رأى أنه يسبح في واد مستوياً حتى يبلغ موضعاً يريده فإنه يدخل في عمل سلطان جبار ظلوم ويطلب منه حاجة له فيقضيها ويتمكن منه ويؤمنه اللّه تعالى على قدر جريه في الوادي فإن خاف فإنه يخاف سلطاناً كذلك فإن نجا فإنه ينجو منه فإن دخل لجة البحر وأحسن السباحة فيها فإنه يدخل في أمر كبير أو ولاية عظيمة ويتمكن من الملك ويصيب عزاً وقوة وإن سبح على قفاه فإنه يتوب ويرجع عن معصيته وإن سبح في البحر وماؤه راكد فإنه يدخل في عمل ملك ويتشوش عليه العمل ويغضب عليه الملك فإن عبر البحر فإنه ينجو فإن سبح وهو يخاف فإنه ينال خوفاً وحبساً أو مرضاً ويطول عليه ذلك بقدر بعده عن البر وإن ظن أن لا ينجو فإنه يموت في ذلك الهم وإن كان جريئاً في [ص 303] سباحته فإنه يسلم من ذلك العمل فإن رأى سلطاناً أنه يريد أن يسبح في بحر مضطرب بموجه فإنه يقابل ملكاً من الملوك فإن قطع البحر بالسباحة قتل ذلك الملك وكل بحر أو واد جف فإنه ذهاب دولة ما ينسب إليه فإن رأى أن الماء قد عاد فإنه رجوع دولة ما ينسب إليه وإن رأى أنه يسبح في نهر أو بحيرة وأنه يختنق وأنه رفع من النهر مختنقاً مثل السمك إذا ألقى على الأرض فإن ذلك الإنسان يعرض له من الشدة في الماء مثل ما يعرض للسمك في البر ولأن يرى الإنسان أنه قد نجا من الماء سباحة قبل انتباهه من نومه أصلح له من أن ينتبه وهو في الماء يسبح.

* - ( ومن رأى ) أنه يسبح خاصم خصماً له وغلب خصمه ونصر عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل في بحر بالسباحة حتى لا يرى فإن ذلك هلاكه وانقطاعه وإن رأى أنه غمره الماء حتى مات فيه أو رأى أنه مات في الماء فإنه يموت شهيداً وقيل يموت كثير الخطايا والمشي فوق الماء في بحر أو نهر يدل على حسن دينه وصحة يقينه وقيل بل يتيقن أمراً هو منه في شك وقيل بل يسافر سفراً في خطر على توكل.

* - ( ومن رأى ) الماء يجري على سطحه أصاب بلية من السلطان.

* - سفينة هي في المنام نجاة لمن كان في هم أو هول أو مرض أو ضيق أو قحط فإن رأى سفينة في البر فإنها تقريب نجاة فإن جرها على الأرض فإنه يقود وينافق في الدين فإن ركبها مع قوم صالحين فإنه يتبع الهدى ويغفر اللّه تعالى له فإن خرج منها سعد ونجا من أعدائه فإن رأى رجل معزول أنه ركب في السفينة فإنه يلي ولاية من جهة ملك من الملوك على قدر البحر ويكون مبلغ ولايته على قدر إحكام السفينة وسعتها وبعد السفينة من البر بعده من العزل أو يسافر ويقع في هم وبعدها من البر بعده من الفرج فإذا كان في أمر فإنه يقع في مخاطرة يكون له فيها أحد أمرين إما نجدة أو هلاك ومن رآها ممن لا تليق به الولاية فإنه في مخاطرة يحصل فيها على نجاة أو هلاك ومن كان بعرض هلاك ورأى أنه راكب في سفينة فإنه يأتيه الفرج والنجاة أو يتمسك برجل ذي خطر فإن خرج فيها إلى البر عصى فإن كان قد ذهبت دولته أو كان تاجراً قد ضاعت تجارته فإن السفينة رجوع دولته فإن كانت السفينة منسوبة للولاية فإن خروجه منها زوال دولته بموت أو حياة وإن كانت منسوبة إلى الهم فإنه نجاة له بدعاء أو صدقة أو دواء أو غيره فإن غرقت السفينة وتعلق منها بلوح فإن السلطان يغضب عليه إن كان والياً ويشرف على العزل ثم ينجو مما يحذر وترجع إليه الولاية فإن كان تاجراً فهو نقصان ماله ويعرض عنه وإن غرقت فهو بمنزلة الغريق فإن رأى أنه مات في سفينة في جوف الماء فإنه يموت في أيدي الناس ويكون له ذلك الموت نجاة من سوء ما يخافه مما يصير إليه بعد الموت فإن رأى أنه في سفينة في البحر فإنه يداخل الملك الأعظم ويكون حاله كحاله في تلك السفينة وقيل إن السفينة في التأويل هم أو مرض أو حبس أو أمر يحاوله بينه وبين النهوض فيه لكنه ينجو من ذلك ولا يعطب فيه فإن غرقت سفينة وتفرقت ألواحها فهي مصيبة له في والد أو عم أو مثلهما في الخطر عنده وقيل إن رأى أنها غرقت فهي سفر في سلامة والسفينة الخالية ربح من تجارة.

* - ( ومن رأى ) أنه في سفينة مشحونة بالناس فهو سلامة له في سفره.

* - ( ومن رأى ) أنه في سفينة قائمة لا تجري فهو سجن وإن أمسك بحبالها وكان ممن يصلح للسلطان اقترب من خاصته واتصل بهم ومن كان في يده مجداف فإنه رجل يكون مع رجل يطلب عليه عثرة وينال مالاً من شركة رجل ومن أخذ بحبال السفينة فإنه يحسن دينه ويخالط رجلاً لا بأس به ومن أراد فرقته لم يفعل.

* - ( ومن رأى ) في منامه سفينة كبيرة قائمة فإنه مخضب في تلك السنة واسع الرزق فإن رأى أنه ركبها مع أهله وأصدقائه فإنه ينال عزاً وجمالاً وخيراً وبركة وينجو من أيدي الأعداء فإن رأى أنه عبر في زورق فإنه يخاطر مخاطرة يصيبه منها غم وإن رأى الإنسان أنه يسير في سفينة سيراً رفيقاً لذيذاً فإنه دليل خير لجميع الناس وإن رأى أن شدة تعرض له واضطراباً في سيره فإنه يدل على غم وشدة يقع فيها وإن رأى أن السفينة تفطرت واشتد حال من فيها وانكسرت فإنه دليل شر لجميع الناس خلاف من كان أسيراً أو عبداً [ص 304] فإنها تدل لهما على النجاة من الأسر والرق وإذا رأى أنه لا يقدر أن يسير في البحر بالسفينة فإنه يدل على حبس يكون له من قوم وعلى تعقد أموره وحالاته فإن الإنسان إذا رأى أنه يسير في البر فيستقبله شجر أو جبال تمنعه من السير فإن الرؤيا تدل على احتباسه وتعقد أموره.

* - ( ومن رأى ) أنه على شط البحر وهو يبصر سفينة في البحر تسير سيراً رفيقاً فإن ذلك خير لجميع الناس ويدل لمن كان في سفر على رجوعه من سفره وقد تدل على أخبار ترد من البحر وإن رأى السفن كأنها صاعدة دل على خير بطيء وإن رآها منحدرة ممعنة في سيرها فإن الخير سريع وقلوص السفينة تدل على أصحاب الدين وتعقد الأمور والتمسك بالأشياء والإيمان وشراع السفينة تدل على الملاح المدبر لها وسكان السفينة تدل على النواتي الخادمين فيها والمجاديف تدل على سير السفينة وعلى أولاد صاحب السفينة وصدر السفينة يدل على صاحبها فبقدر ما تكون الآفة من خرق أو كسر في بعض أجزائها يكون على حسب ذلك.

* - وقيل من رأى أنه ركب في السفينة أصابه خسران مفاجأة ومن وجد شيئاً في سفينة فهو ثروة لطالب مال وتزويج للأعزب وعطاء لمن هو متصل بالخليفة.

* - ( ومن رأى ) أنه في سفينة والريح تهب والبحر يجزر ويمد وأنه سكن ذلك الاضطراب وأزاله فإنه ينال رياسة شريفة وسلطاناً قوياً يطيعه فيه الجنود شاهداً وغائباً حتى إن عظماء الملوك يدينون إليه.

* - ( ومن رأى ) السفينة تجري على الدم فإنه يدل على الزنا وإن رأى سفينته انكسرت وتفرقت ألواحها ماتت أمه لأنها كانت سفينته.

* - ( ومن رأى ) أنه اشترى سفينة وكان أعزب تزوج أو اشترى جارية ومجداف السفينة يدل على العلم لمن رآه بيده والسفينة الجارية في الهواء تدل على موت راكبها وإن دلت على عسكر انكسر لما فيها من السلاح والرئيس الحاكم ومن مات في سفينة نجا في الآخرة من العذاب ونجا في العذاب ونجا في الدنيا مما يخاف.

* - ( ومن رأى ) سفينة انخرقت فذلك نجاة لراكبها لقوله تعالى: {أخرقتها لتغرق أهلها} فنجت من يد الملك الذي كان يأخذ كل سفينة غصبا وقيل السفينة امرأة سمينة لأن العرب تشبه النساء السمان بالسفن والسفينة تدل على الإسلام الذي ينجي من الجهل والفتنة وربما دلت السفينة على الصراط الذي عليه ينجو أهل الإيمان من النار وإن ركب السفينة مع الموتى وهو مريض فإنه نجاة فتن الدنيا وإن كان غير مريض ركب السفينة وهو طالب علم صاحب عالماً واستفاد علماً ينجو به من الجهل لركوب موسى مع الخضر عليهما السلام في السفينة وإن رأى ذلك مديون قضى دينه وزال همه وإن رأى ذلك محروم ومن قدر عليه رزقه أتاه رزقه من حيث لا يحتسب وإن رأى طالب علم أن سفينته خرجت إلى البر ومشت به عليه خرج في علمه وجداله إلى بدعة أو نفاق وفسوق وإن لم يكن طالب علم فلعله يحنث في طلاق زوجته ويقيم معها على حالته أو يعتق جاريته ويدوم في وطئها أو تكسد صناعته ورزقه يتعذر عليه فيلتمسه من حيث لا ينبغي له والسفينة السائرة في الهواء مركوب من سائر المركوبات وقد تدل على نعش من كان مريضاً من السلاطين والحكام والعلماء والرؤساء وأخذ حبل السفينة حسن الوالدين وصحبة الصالحين من غير أن يفارقهم والسفينة في المنام دالة على الوالد والوالدة والسيد والأستاذ المؤدب والمعلم والمال والدار والدابة والزوجة والأمة والمرأة الزانية تدل على الأعمال الصالحة المنجية من الهلاك وعلى ما يرتكبه الإنسان من عمل أو صناعة أو مذهب وتدل على تابوت الميت وعلى تعطيل الصناعة والصلاة والسنن كصلاة العيد والجمعة وتدل رؤية السفينة على الخوف والرجاء فإن راكبها يرجو النجاة بها ويخاف على نفسه من الغرق وتدل السفينة على الجمل الذي يحمل الأثقال وتدل على تيسير العسير والأمن من الخوف وربما دلت السفينة على المسجد أو السوق الجامع لإخلاص الناس وتدل السفن في المنام على موالاة أهل البيت رضي اللّه عنهم لأنهم سفن النجاة وتدل السفينة على الحانة التي يدخل الإنسان إليها صاحياً فيخرج منها وهو ثمل وعقله طائش وتدل على [ص 305] نفس الإنسان فرجلها رجلاه ومجاديفها يداه وصاريها رأسه وقلعها عقله الذي يأخذ به ويعطي وألواحها أضلاعه وما في باطنها أعضاؤه الباطنية وعروقه حبالها وتدل السفينة المعيبة على الجد في الصحة وزيادة العلم والسلامة من الأعداء وغنى الفقير وجلوس السفينة على الحبل دليل على السلامة من الأعداء ومسيرها دليل على طلب ما لا يدركه وربما دل ذلك على السلامة من الشدائد والأخطار وإن طارت به السفينة في الهواء كان دليلاً على موته وحمله على نعشه فإن غرقت به في البحر كان دليلاً على أنه من أهل النار فإن صارت سفينته حديداً أو نحاساً دل على طول عمر من دلت عليه أو دوام راحته فإن صار بعضها حديداً وبعضها خشباً داخلته الشبهة فيمن دلت عليه السفينة فإن رأى أنه أكل السفينة أو ابتلعها أكل ثمنها أو ورث وراثة طائلة أو أكل لحم جزور فإن رأى أن السفينة حدثته بما يسوغ دل على أنه يتلقى الحكمة من ذوي الجهالة ورؤية سفينة نوح عليه السلام تدل على الأفراح والمسرات ونزول الغيث إلا أن يكونوا ظالمين فإنه يدل على القحط والبلاء وتدل سفينة نوح عليه السلام على الفرج من الشدائد والسلامة من الغرق للمسافرين في البحر أو الزواج للأعزب وعلى المنصب الجليل والنصر على الأعداء.

* - سيل هو في المنام هجوم العدو كما أن هجوم العدو سيل فمن رأى سيلاً من مطر فإنه يصيبه أذى أو يمرض أو يسافر سفراً في تعب فإن صعد السيل الحوانيت فإنه طوفان أو جور من السلطان فإن طرق السيل إلى النهر فإنه يدفع عدواً له من قبل الملك ويستعين برجل قوي فينجو من شره وتأويل الرجل القوي الفأس الذي يحفر به أو المسحاة.

* - ( ومن رأى ) أنه يمنع السيل عن داره فإنه عدواً يمنعه عن ضرر يقع بأهله أو حاشيته والسيل دال على العدو وإذا هدم الدور أو أتلف الأشجار أو قتل الدواب أو أغرق بني آدم فإن انتفع الناس به في المنام بسبب صفائه وعذوبته وهدوءه دل على القفول المتتابعة بالخيرات وانتفاع الناس بذلك والسيل يدل على الهزر في الكلام والكذب في المقال وإن جرى السيل بالدم والجيف فإنه يدل على مقت اللّه تعالى وسخطه ورؤية السيل دليل على نزول الغيث وربما دل السيل على لسان صاحبه ويدل على المرأة السليطة إذا دخل لبيته خاصة ويدل الجواد السابق والساعي اللاحق يأتي من الجهة التي رؤي فيها وربما دل السيل على ما يسيل من عسل أو لبن أو زيت فإن رأى أنه يجمع من السيل ويجعله وعاء والناس فرحون ويوزعونه ويأكلون منه فإنه يدل على رخص ما ذكرناه من العسل أو اللبن أو الزيت وما أشبه ذلك وربما دل السيل على قطع الطريق من جهة المتحزبين أو من أسد أو هامة وربما دل السيل في غير وقته على البدعة من الجهة التي جاء منها السيل والماء الذي يغرق الأرض بلاء وغرم يصيب الناس وعدو يسير إليهم أو وباء يقع بهم إلا أن يكون ماء نزل من السماء فإنه خير وغياث وبركة للناس.

* - ( ومن رأى ) أن السيل دخل دار قوم وذهب بأموالهم ومواشيهم فإنه عدو يغير عليهم أو بلاء يحل بهم وكل ماء غالب لا خير فيه وما يفيض من بئر وساقية أو عين أو نهر في موضع مجهول أو معروف كدر أو صاف قليل أو كثير فإن ذلك كله هم وغم وحزن وكل ماء صاف لا يخاف عاديته ولا يحذر غائلته فإن ذلك حياة طيبة لمن ملكه أو شربه أو نال منه والسيل في الشتاء يدل على قوم من العصاة لا معرفة لهم وعلى قوم سوء.

* - ( ومن رأى ) أنه خرج من ذلك الماء سباحة إلى البر فإنه ينجو من سلطان جائر وإن عجز عن العبور ورجع إلى ورائه فليحذر من قعود بين يدي حاكم جائر ولا يعصي رئيسه ومن قصد السيل منزله فإنه يصالح عدوه ويمنعه ضرره والسيل يدل دخوله إلى المدينة على الوباء إن كان الناس في بعض ذلك أو كان لونه لون الدم أو كدراً.

* - سمك هو في المنام إذا عرف عدده نساء وإن لم يعرف وكثر فهو مال مغتنم.

* - ( ومن رأى ) في قعر البحر أو النهر سمكاً طرياً كباراً مجتمعة ورأى أنه يستخرجها كيف شاء أو يأكلها أو يقسمها [ص 306] فإنه يصيب غنائم كثيرة من مال بقدر ما استخرج من ذلك السمك ويصرفه إليه في منامه من أكله أو قسمه أو ادخره والحوت وزير الملك لأن البحر ملك والسمك جند الملك فإن كان السمك حياً طرياً فإنه يصيب جارية بكراً والسمك الكثير غنيمة مكروهة ومال كثير من جهة الملك يخاف محاسبته وأخذه وإن رأى أنه اصطاد السمك من البئر فإنه يكون لوطياً أو يتبع خادمة إنسان.

* - ( ومن رأى ) أنه يصيد سمكاً في وعاء كدر فإنه لا خير فيه على أي حال يراه فإن رأى أنه يصيد سمكاً في الماء فإنه يسمع كلاماً يفرح به.

* - ( ومن رأى ) أنه يصطاد سمكاً كباراً فإن ذلك يدل على منفعة وخير ومن يصطاد سمكاً صغاراً دل ذلك على ذهاب اللذة والمنفعة والسمك اللين القشر دليل خير لمن يريد الخديعة فيختفي أمره ويأخذ أموال الناس بمكر ويدل في سائر الناس على تعقد أمورهم وإبطائها ويدل على إبطاء الأعمال ورخاوتها والسمك الذي يسمى بنياً دليل خير لمن أراد أن يشارك الآخر والسمك الذي ليس له قشر وكل ما كان من ذلك الجنس طويلاً يدل على أعمال باطلة وتعب ورجاء لما لا يتم لأنها تزلق من الأيدي والسمك الذي يكون في العيون دليل خير يسير وإن رأى الإنسان سمكاً ميتاً في داخل البحر فإنه دليل رديء وهو خاصة يدل على رجاء لا يتم.

* - ( ومن رأى ) سمكاً حياً ورأى أنه يأخذه من الماء أو غيره فيأكله فإنه دليل منفعة.

* - ( ومن رأى ) سمكة في فراشه فإنه دليل رديء لمن يسير في البحر ولمن كان مريضاً فالسائر في البحر شدة تصيبه والمريض يشتد وجعه بالرطوبات ومن اصطاد السمك من ماء كدر أصابه هم شديد.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل سمكاً حياً بلغ الملك وإن رأى أنه يصطاد سمكاً من ماء صاف فإنه يرزق رزقاً وإن ولد له ولد كان سعيداً والمالح منه إصابة غم من ملوك.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل السمك المالح أصابه تعب وشدة وقيل السمك إذا بلغ أربعة كان نساء وإذا كان أكثر من أربعة فهو غنائم وأموال وإذا رأى السمك على فراشه وكان مسافراً في البحر دل على شدة ويخشى عليه من الغرق لأنه ضاجعه والسمك المالح يدل على خير ومال باق لأن الملح يحفظ السمك من التلف وقيل هو هم من قبل المماليك.

* - ( ومن رأى ) سمكة خرجت من فرجه وله امرأة حامل تلد له جارية والسمك المقلو يدل على إجابة دعوة وقيل السمك المشوي سفر في طلب علم والكبار من السمك أموال وغنائم والصغار هموم لأن شوكه أكثر من لحمه ويشق على آكله وإن رأى سمكاً فيه كبار وصغار فلا بأس به ويدل على الرزق ومن أخذ من السمك شيئاً نال شيئاً من جند الملك والسمكة العظيمة إذا أمسكت فإن الباغي والثائر يهلك.

* - ( ومن رأى ) أنه يشتري من السماك سمكة فإنه يشتري جارية أو يتزوج امرأة.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل سمكة منتنة ويدع بين يديه طعاماً طيباً فإنه يأتي نكاحاً حراماً ويدع من النساء حلالاً.

* - ( ومن رأى ) أنه طلب حوتاً أو بركة فانفلت منه فإن غريمه يريد أن يجحد ماله ولا يقدر عليه إلا بخصومة شديدة.

* - ( ومن رأى ) حوتاً في حوض أو بركة فاتحاً فاه فإنه سجن له.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب في بطن سمكة لؤلؤة أو لؤلؤتين أو أكثر فإنه يصيب من امرأة مالاً أو ينال ولداً غلاماً أو ولدين ذكرين أو أكثر على قدر اللؤلؤ فإن أصاب في بطنها خاتماً فإنه دولة لصاحب الرؤيا وعز يرجع له.

* - ( ومن رأى ) سمكة خرجت من ذكره تولد له جارية وإن خرجت من فيه تكلم بكلام محال في امرأة ومن أصاب سمكة ووجد في بطنها شحماً فإنه يصيب امرأة وينال منها مالاً وخيراً وصيد السمك في البر ارتكاب فاحشة وقيل إنه خير سار ومن صاد سمكاً له شوك وقشر فهو فضة محروزة أو ذهب يجب فيهما حق للّه تعالى لأنه لا يحل أكله ولا يطيب إلا بما يخرجه منه فهو كزكاة المال الذي لا يطيب لصاحبه إلا بإخراج زكاته وإن كان للسمك سلاح دل على انتصاره على أعدائه وربما صادق أهل الشر وإن كان مما لا يقدر فهو بضاعة لأرباب البضائع وإذا كان السمك ينتقل من البحر الحلو إلى البحر المالح وسمك البحر المالح ينتقل إلى الحلو دل على النفاق [ص 307] في الجيش أو اختلاف العامة فيما جرت به العادة من حدوث مظلمة أو ظهور بدعة وإن رأى السمك طافياً على وجه الماء دل على تسهل الأمور وقرب البعيد وإظهار الأسرار وإخراج المخبات أو ماله أصل من ميراث فإن رأى عنده سمكاً صغاراً أو كباراً فإنه يدل على الاهتمام بالأفراح والأحزان أو ما يوجب الاجتماع فيه من الجيد والرديء فإن رأى عنده سمكاً مما يشبه خلق الآدمي أو الطير دل على التعرف بالتجار والمترددين في البر والبحر أو التراجمة العارفين بالألسنة أو المتخلقين بالأخلاق المرضية ويعتبر ذلك بالشبه فإن كان أشبه صالحاً كان الخلق صالحاً وإن كان الشبه سيئاً كان الخلق سيئاً فإن رأى عنده شيئاً مما يأنس به الإنسان أو يربى في البيوت كاللجاة والقرموط كان دليلاً على الإحسان للأيتام أو الغرباء وإيوائهم فإن رأى أنه أخذ السمك من قاع البحر فربما طالت يده في صناعته وحصل له رزق طائل وإلا تعرض لأموال السلاطين أو صار جاسوساً فإن انكشف البحر وتناول منه سمكاً أو جوهراً اطلع على علم من غيب اللّه تعالى واتضح له الدين واهتدى إلى السبيل فكانت عاقبة أمره في ذلك عقبى حسنة فإن عاد السمك منه إلى البحر صحب الأولياء واطلع منهم على ما لم يطلع عليه أحد وإن نوى السفر وجد رفقة يرافقونه ويرتفق منهم ويرجع إلى مكانه سليماً وإن رأى من السمك ما يشبه الجزيرة في المنام جعل له مغنم من سبب الجهاد مع أمير صالح خصوصاً إن أخذ من عينها دهناً أو تناول من لحمها فإن أكل من السمك من غير إصلاح تكلم في أعراض الناس واحتال عليهم وأخذ أموالهم بالباطل وربما دل أكل لحمها من غير إصلاح على الزنا والأمراض الشديدة الباردة كالفالج وشبه ذلك فإن وجد السمك على الأرض دل على انتقال كسبه من سفر البحر إلى سفر البر فإن لم يكن ذلك أحرز ماله وأحاط علمه بمتاعه أو جمع شمل أهله وأقاربه وكل سمك يدل على الآدمي فإن رؤيته دليل على المعاش من الماء كالسقائين والملاحين والغطاسين والعوامين والبلانين في الحمام فإن نزل عليه من السماء سمك مشوي فبشارة باستجابة دعائه وانتصاره على أعداءه وارتفاع قدره وربما دلت رؤية السمك على الهم والنكد والمرض والأخبار النكدة والموت في المكان الذي يكون فيه في المنام وذلك لرائحته وكلفته وذهاب روحه.

* - سقنقور تدل رؤيته في المنام على الإمام العالم الذي يهتدي به في الظلمات.

* - سرطان هو في المنام رجل كثير الكيد لكثره سلاحه عظيم الهيبة بعيد المأخذ والهمة والمراجعة عسر الصحبة ومن أكل لحم السرطان نال خيراً من أرض بعيدة.

* - وقيل من رأى السرطان نال مالاً حراماً.

* - سلحفاة هي في المنام امرأة تتعطر وتزين وتعرض نفسها على الرجال وقيل السلحفاة قاضي القضاة لأنها أعلم ما في البحر وأورعه وقيل هي رجل عالم فإن رأى السلحفاة مكرمة في بلد أو قرية فإن أهل العلم في ذلك الموضع أعزاء فإن رآها في مزبلة مستخف بها فإن هناك عالماً ضائعاً بين جهال ذلك الموضع وقيل هي رجل عابدة قارئ لصحف إبراهيم عليه السلام ولكتب سائر الأنبياء عليهم السلام وأكل السلحفاة مال أو علم من حيث لا يحتسب من علوم الأنبياء عليهم السلام وقيل من أكل لحم السلحفاة يصيب خيراً أوبراً ومنفعة.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب سلحفاة أو ملكها أو أدخلها منزله فإنه يفوز بإنسان حبر عالم بالعلوم القديمة وإن رأى سلحفاة في طريقه مطروحة فإن هناك علماً مطروحاً لا يهتم به وإن رآها مصونة في وعاء أو في ثوب فإن العالم هناك مرفوع عزيز وقيل السلحفاة تدل في المنام على المكر والخديعة والتجسس والاختفاء والشر وقنية السلاح.

* - سام أبرص وهو نوع من الوزغ يدل في المنام على إنسان سوء يفسد بين الناس بالنميمة والهمز ويوقع بينهم العداوة والبغضاء ويعلمهم الشرور وينهاهم عن الخير وسام أبرص يدل على فقر أو حزن أو رجل مهان ويدل على مضار تكون من قوم لا يسكنون المدن كثيراً وإذا دخل سام [ص 308] أبرص على مريض مات لأن منه السام وهو الموت.

* - سوس هو في المنام رجل نمام يسعى برجال أغنياء لكي يقطع المنفعة عنهم وإن رأى المريض السوس في منزله أو لاصقاً بجسده فإنه يموت والسوس في الباب أو السرير أو المائدة أسقام وعلل في جسم من يرى ذلك وربما دل السوس على كثرة العيال وقلة المال لقولهم العيال سوس المال والسوس عدو من الأهل.

* - سمور هو في المنام رجل كافر ظلوم لص يأوي المفاوز لا يخالط الناس جماع للمال لا ينتفع أحد بماله إلا بعد موته لأنه لا يتهيأ أخذه إلا بعد موته.

* - سخلة هي في المنام ولد الإنسان فإن رأى أنه ذبح سخلة وأكل لحمها فإن ولده يموت أو ولد بعض أهله وأقاربه.

* - ( ومن رأى ) أنه وهب له سخل فإنه يصيب ولداً شريفاً مباركاً.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكل لحم سخل فإنه يصيب مالاً قليلاً بسبب ذلك الولد.

* - ( ومن رأى ) أنه يرعى جماعة من السخال فإنه يصيبه هم له فيه شرف وذكر.

* - سبع سبق الكلام عليه في الأسد في باب الألف.

* - سنور هو في المنام خادم وقيل لص من أهل البيت وقيل الأنثى منه امرأة سوء خداعة وينسب إلى من يطوف بالمرء ويحرسه فهو يضره وينفعه ومن عضه السنور وأخدشه فإنه يمرض سنة وإن كان السنور وحشياً فهو أشد وإذا كانت سنورة ساكنة فإنها سنة فيها راحة وإذا كانت وحشية كثيرة الأذى فإنها سنة نكدة يكون له فيها تعب ونصب.

* - ( ومن رأى ) أنه باع هرة فإنه ينفق ماله.

* - ( ومن رأى ) أنه أكل من لحم سنور تعلم السحر.

* - ( ومن رأى ) أنه تحول سنوراً فإنه ينال معيشة من التلصص وما لا خير فيه.

* - ( ومن رأى ) أن سنوراً دخل داراً فإنه يدخل هناك لص فإذا ذهب السنور بشيء فإنه يذهب اللص بشيء هناك.

* - ( ومن رأى ) أنه ذبح سنوراً أو قتله أو أصابه فإنه يصيب لصاً ويظفر به.

* - ( ومن رأى ) أنه أصاب من لحم السنور أو من شحمه فإنه يصيب من مال لص أو مما يسرق.

* - ( ومن رأى ) أنه نازع سنوراً حتى خدشه أو عضه فإنه يمرض مرض طويل ثم يبرأ منه أو يصيبه هم شديد ثم يفرج اللّه تعالى عنه وإن كان السنور هو المغلوب برئ من مرضه أو من همه عاجلاً وإن كان السنور هو الغالب فإنه أشد في المرض أو الهم والسنور هو القط والهر في المنام يدل على الكتاب لقوله تعالى: {وقالوا ربنا عجل لنا قطنا قبل يوم الحساب}وربما دل القط على الجفاء للزوجة والأولاد والخصام والسرقة والزنا وعدم الوفاء واستراق السمع والغمز والهمز والصخب وربما دل على الولد من الزنا اللقيط الذي لا يعرف أبوه ويدل على الإنسان الملاطف بالكلام المتحبب بالنط والرقص إلى قلوب الناس وهو مع ذلك يرمق الأشياء فإذا وجد فرصة أفسد فإن اتفق الهر والفأر أو الذئب والغنم كان دليلاً على النفاق والملق وإن كان الناس في خوف أمنوا من عدوهم وربما كان دليلاً على العدل في الرعية أو فساد أحوال العالم وهكذا الأضداد كلها إذا اتفقت وربما دل ذلك على دفع الأعداء وقهر الخصوم وعلى الغلام الشاطر وربما دلت الهرة على المرأة الحريصة على تربية الأولاد وكنفهم وتأديبهم فإن خدش الهر إنساناً أو سال دمه أو قلع عينه دل على عدو مجاهد وقط الزباد رؤيته في المنام دالة على رجل فيه سيما الأشرار وأخلاق الأخيار.

* - سلوى هو في المنام رزق من اللّه تعالى طيب وقيل السلوى رجل ذو وجهين والسلوى يدل في المنام على دفع الهم والنكد والفجأة من العدو وإنجاز الوعد وربما دلت رؤيته على كفران النعم وزوال المنصب وضنك العيش.

* - سماني تدل رؤيته في المنام على الفوائد والأرزاق من سبب الزرع والفلاحة وهو لمن يقصد سماعه دليل على الأرزاق من الشبهات والمقالات في اللّهو واللعب والتبذير وربما دلت رؤية السماني على الجرم لما يوجب الحبس والصلب.

* - سمن الإنسان في جسمه من رأى في المنام أنه سمين زاد ماله وإن كان مع السمن عليه ثياب صفر فإنه يمرض ويبرأ وقيل سمن الجسم يدل على العز وقيل السمن في البدن والقوة قوة في الدين والإيمان وقيل السمن دليل على الاصطفاء وعلو الشأن.

* - سمن اللبن هو في المنام علم نافع وتوحيد خالص من الشبهة وربما دل السمن على المرأة المستميلة عند تمادي الصحبة ومن حمل من النساء [ص 309] سمناً مما لا يليق بها حمله مكر بها وزنت كرهاً عنها خصوصاً إن كان في وعاءين والسمن دال على العلم والفقه والقرآن لأهله وعلم الدواء لنفعه وشفائه وحسن استخراجه ونقاوته وعلى المال والغلات والأرباح وطلب المال وعلى الخصب والرخاء لمن هو في شدة وعلى الصحة لمن هو في سقم إن أكله.

* - سويق هو في المنام يدل على السفر وعلى الزهد والورع وشرب السويق في المنام عتق المملوك أو قرب من السلطان أو خلاص من السجن أو عمل صالح يوجب العتق من النار وربما دل السويق على وجود الضالة وكذلك الدقيق أو ما شرب أو أكل من اللبن لأن السويق كان في حكم النار والنار محرقة والدقيق كان في حكم الطحن والتفرقة واللبن كان في حكم الضرع فخلص منه والسويق في المنام حسن دين وسفر في بر.

* - سوبيا هي في المنام دالة على الراحة والرزق وحلول السوء بالشارب لها وإن كان الرائي أعزب فربما كان محللاً للنساء المطلقات.

* - سكباجة من رأى أنه طبخ في المنام سكباجة بالأفاوية ولحم البقر وهو يأكل منها فإنها حياة طيبة من مال عمال كرام ذوي منفعة فإن كانت بلحم الغنم فإنها حياة طيبة في شرف وكرم وعز من أشراف الناس وساداتهم مع عيش طيب من وجه حلال فإن كانت بلحم العصافير فإنه ينال حياة طيبة شريفة عزيزة من ملك أو سلطان وقوة على أشراف الناس وساداتهم في طيب وفرح وسرور وصحة جسم فإن كان الطبيخ بلحم الطيور فإنها ولاية أو تجارة أو كسب حلال مع قوم كرام على قدر كسرة الدسم والسكباجة تدل على مرض إلا إن كانت مطبوخة بلحم العصافير فإنها تدل على الولاية وقضاء الحاجة.

* - سبوسج هو في المنام دليل العز والأفراح والمسرات والأرزاق والأزواج لمن هو عزب.

* - سفرة هي في المنام سفر إلى ملك عظيم الشأن وقيل سعة وراحة لمن وجدها لأن السفرة معدن الطعام والأكل والسفرة سفر وقبض من اللّه تعالى وبسط.

* - سفر في المنام دليل على الكشف عن أخلاق الناس وإن كان المسافر فقيراً استغنى وإن قدم عليه مسافرون في المنام ربما دلوا على أخبار ترد من جهتهم للرائي ومن رأى أنه سافر انتقل من حال إلى حال والسفر المساحة فمن رأى أنه سافر فإنه يمسح أرضاً كما لو أنه رأى أنه مسح أرضاً فإنه يسافر ومن رأى أنه سافر فإنه يتحول من مكان إلى مكان وقد يكون السفر سفراً والرجوع من السفر توبة ورجوع عن المعاصي ويدل الرجوع من سفر على قضاء الحاجة ومن رأى أنه سافر على قدميه فذلك دين غالب عليه ومن رأى أنه انتقل من دار إلى دار مجهولة فإنه يسافر وإن رأى المريض أنه يسافر إلى أرض بعيدة أو ينتقل من دار إلى دار مجهولة أو من بيت إلى بيت مجهول فهو دليل موته ومن رأى أنه أخذ زاد السفر فإنه قدم خيراً.

* - سكر هو في المنام يدل على الأفراح والشفاء من الأمراض وزوال الهموم والأنكاد وبلوغ الآمال من كل ما يقصد والنهاية في كل عمل لمن عمله أو أكله أو ملكه في المنام دل على الزوجة كانت جليلة مليحة وإن دل على الولد كان جليلاً زكياً عالماً مشاركاً لكل ذي فن من فنه وإن دل على المال كان حلالاً طيباً وإن دل على العلم كان خالصاً من البدعة والسكر يدل على المال والسكرة الواحدة قبلة من حبيب أو ولد والسكر الكثير يدل على القيل والقال وقال ابن سيرين رحمه اللّه تعالى لا خير في بيع السكر والسكر نبات يدل على الإخلاص في القول والعمل وربما دل على رفع الأمراض والشفاء من الأسقام وربما دل على الفرج والرزق من جهة البنات أو نزول القطر.

* - سكر القطر في المنام يدل على الهم والحزن والسكر غنى الدهر مع البطر فإذا كان السكر من نبيذ فهو سلطان على كل حال فإن سكر ومزق على نفسه الثياب فإنه رجل إذا اتسعت دنياه يبطر ولا يحتمل النعم ولا يضبط نفسه ومن رأى أحداً يشرب خمراً وسكر منها فإنه يصيب مالاً حراماً ويصيب من ذلك الملك سلطاناً بمبلغ السكر منه والسكر سلطاناً ومال إذا كان من شراب والسكر من غير شرب خوف شديد بمبلغ السكر والسكر دليل رديء للرجال والنساء لأنه يدل على جهل كثير وتعقد الأشياء والسكر دليل خير لمن كان خائفاً والتساكر من غير سكر يدل على الادعاء بما ليس فيه وبما لا يقدر عليه وربما نزله به [ص 310] نازلة تهمه حتى يرجع منها سكران وإن كان من أهل الصلاح غلب عليه السكر في حب اللّه تعالى.

* - سهر هو في المنام فقد أحب الخلق إليه من أهل أو ولد أو حبيب فهو يدل على فراق الأحباب.

* - ( ومن رأى ) أنه كثير السهر لا يأخذه النوم فإنه يفارق أحبابه.

* - سرور هو في المنام يدل على البكاء وربما دل على الفرج كما رآه.

* - ( ومن رأى ) أنه مسرور فإنه يحزن.

* - ( ومن رأى ) أصدقائه في سرور فإنه يدل على أمر لذيذ.

* - سرار بين الاثنين.

* - ( ومن رأى ) رجلاً في المنام سار مع أمير في طريقه فإنه يموت ذلك الأمير وتكون مسارته إياه تلف روحه لأنه وقع لعاد صاحب إرم ذات العماد لما صار إليها جاءه ملك الموت في صورة رجل فساره وقبض روحه.

* - سر هو في المنام نكاح.

* - ( ومن رأى ) أنه أودع امرأة سراً فإنه يقصد نكاحها لأن العرب تسمي النكاح سراً.

* - ( ومن رأى ) إنساناً أودعه سراً ولم يكن في الرؤيا دليل على النكاح فإنه نائبه ممن أودعه ذلك السر.

* - سؤال هو في المنام يدل على اقتفاء الآثار والتثبيت في الأمور.

* - ( ومن رأى ) كأنه يسأل فإنه يطلب العلم ويتواضع للّه تعالى ويرتفع قدره.

* - سرقة من الحرز في المنام تدل على الزنا والربا والسارق في المنام ملك الموت عليه السلام إذا كان مجهولاً وإن كان معروفاً فإن السارق يستفيد من المسروق منه علماً أو حرفة أو كلمة ينتفع بها فإن رأى سارقاً مجهولاً دخل بيته وسرق طشته فإن امرأته تموت وكذلك إذا سرق ملحفته أو قمقمه أو ما ينسب ذلك الشيء إلى النساء فإنه يدل على موت أهله وكذلك إذا كان الشيء الذي يسرق منسوباً إلى الخدام فإن رأى أنه سرق دراهمه وكان معروفاً فإنه نمام ينم فإن كان مجهولاً وكان شيخاً فإن صديقه ينم عليه وإن كان شاباً فإن عدوه ينم عليه وقيل السرقة محمودة وهي دليل خير إلا لمن يريد أن يخدع.

* - ( ومن رأى ) أنه يتلصص أو يسرق خيف عليه اللصوص وقد تكون السرقة معصية يفعلها السارق.

* - ( ومن رأى ) أنه يسرق فإنه يزني أو يكذب لأن الزاني يختفي كما يختفي السارق.

* - سفه هو في المنام الجهل فمن رأى أنه سفه فانه يجهل.

* - ( ومن رأى ) أنه سفه على الناس فسد دينه وكذلك إذا رأى أنه أفسد دينه يسفه على الناس والسفه في المنام دليل على النصر على الأعداء وعلو القدر والكلمة إذا كان السفه على ذمي أو مبتدع.

* - سخرية هي في المنام غبن يغبن به في المعاملة فمن رأى أنه سخر منه غبن.

* - سب هو في المنام القتل والسب لأهل الذمة ولمن سواهم من الكفار دال على الإملاء بين الناس ورمي الكلام أو أن يسب من تجب عليه طاعته وبره واصل إليه دل على عقوق الوالدين والإعراض عن اللّه تعالى أو طاعة من سبه في المنام.

* - سحر هو في المنام فتنة وغرور فمن رأى أنه يسحر أو سحر به فإنه يفرق بين الرجل وامرأته بالباطل والسحر في المنام يدل على الكفر والسحر يدل على فراق الزوجة.

* - ( ومن رأى ) أنه مسحور أو يسحر فإن الساحر فتنة وكيد فإن كان الساحر من الجن فإنه أقوى كيداً أشد حيلة.

* - سحر الليل وهو أواخره من رآه في المنام فيقول كأني استسحرت فربما يسحر أو يسحر وربما يقع في ذنب يوجب الاستغفار لقوله تعالى: {وبالأسحار هم يستغفرون}.

* - سحور الصائم في المنام يدل على مكيدة الأعداء وعلى التوبة للعاصي والهداية للكافر والرزق اليسير.

* - سوء هو في المنام إذا كان مبهماً يعلمه الإنسان فإنه دال على سوء الخاتمة والارتداد عن الدين وإذ ذكر شيئاً من أفعال السوء فإنه دال على الشر منه لمن آسى عليه.

* - سهو في المنام دال على الهموم والأنكاد ووضع الشيء في غير محله.

* - سف الرمل والتراب في المنام يدل على الفاقة والأسف والطمع المردي والبرطيل لأرباب الأمور.

* - سلخ من رأى في المنام أن جلده سلخ رقيقاً بين فخذيه فإنه يصيب خيراً أو يتزوج امرأة تعطيه مالها وذلك إلى قريب.

* - وقيل من رأى أن جلده يسلخ أو ينسلخ منه فإنه يفارق ماله ويخرج عنه وإن كان مريضاً فهو [ص 311] موته وانسلاخه من الدنيا.

* - سعوط هو في المنام يدل على الإجابة إلى الولد أو الأم أو رئيس الإنسان أو يصاب في عقله.

* - ( ومن رأى ) أنه يسعط فإنه يبلغ الغضب منه ما تضيق فيه الحيلة بقدر ما سعط به دواء أو غيره.

* - سعال هو في المنام يدل على الشكوى فمن رأى أنه يسعل فإنه يشكو من إنسان متصل بالسلطان فإن سعل حتى شرق فإنه يموت وقيل إن السعال يدل على أنه يهم بشكاية إنسان ولا يشكوه.

* - سلعة من رأى في منامه في جسده سلعة أصاب مالاً.

* - سم هو في المنام مال فمن رأى أنه سقي السم فانتفخ وتورم وصارت فيه المدة والقيح فإنه يصيب مالاً بقدر الورم والانتفاخ وإن لم ير القيح نال كرباً وغماً والسموم القاتلة في الرؤيا دليل الموت والسم هم لمن شربه إذا لم يقيح مكانه ولا ورم.

* - ( ومن رأى ) من العبيد كأنه شرب سماً فإنه يعتق أو يتزوج.

* - ( ومن رأى ) أنه يسقي غيره سماً فإنه يزني بامرأة لأن السم لا يسقى إلا خفية وكذلك الزنا لا يفعل إلا خفية.

* - ( ومن رأى ) أنه يشرب السم فإن حياته تطول.

* - سقوط الأسنان من الإنسان في المنام طول العمر دون نظرائه في السن فإن رأى أن جميع أسنانه سقط وأخذها في كمه أو في حجرة فإنه يعيش عيشاً طويلاً حتى تسقط أسنانه ويكثر عدد أهل بيته وإن رأى جميع أسنانه سقطت وذهبت عن بصره فإن أهل بيته يموتون قبله وربما كان ذلك موت ذوي سنه أو مرض أهل بيته وإن رأى من أسنانه فقدها فإنه يغترب عن عشيرته واحد فإن أصابه بعدما فقده رجع وإلا فلا يرجع.

* - ( ومن رأى ) أن أسنانه العليا سقطت في يده فهو مال يصير إليه وإن سقطت في حجره فهو ولد ذكر وإن سقطت إلى الأرض فهي مصيبة الموت.

* - ( ومن رأى ) أن أسنانه السفلى سقطت فإنه يصيب وجعاً وألماً وهماً وغماً ومن كان عليه دين إذا سقطت أسنانه في المنام فإن ذلك يدل على أنه يقضي دينه وإن رأى أن سناً واحدة من أسنانه سقطت فإنه يقضي رجلاً واحداً دينه أو يقضي الكل في دفعة واحدة وإن سقطت أسنانه فإنه يقضي عدة من غرمائه أو يقضي أحداً منهم أشياء كثيرة وإن تساقطت أسنانه بلا وجع فإن ذلك يدل على أعمال تبطل وإن رأى أنها تسقط مع وجع فإنه يدل على ذهاب شيء مما في منزله ومقاديم الأسنان إذا سقطت فإن كان مع وجع أو خروج دم أو لحم فإنه يبطل أو يفسد الأمر الذي يريده فإن سقط من غير وجع فإنه يذهب ما يملكه فإن تساقطت جميع الأسنان فإنه يهلك جميع من في ذلك المنزل والأصحاب والأحرار والمسافرون وتدل هذه الرؤيا منهم على مرض طويل من غير أن يموتوا وتدل في العبيد على العتق والتجار والمسافرين على خفة حملهم.

* - ( ومن رأى ) أن أسنانه تسقط وهو يأخذها بيده أو بلحيته أو في حجره فإن ذلك يدل على أن أولاده تنقطع ولا يولد له.

* - وقيل من رأى سقوط أسنانه دل على مضرة لبعض أصدقائه وإن رأى أن ثنية سقطت في يده أو صرها في ثوبه فإنه يستفيد ولداً أو أخاً أو أختاً وإن رأى جميع أسنانه سقطت وصارت في يده أو عنده فإنه يكثر نسل أهل ذلك البيت وعددهم وسقوط السن الواحدة إن كان من غير معالجة وأخذها بيده أو صرها في ثوبه فإن كان عنده حامل جاءه ولد وإلا صالح أخاً أو قريباً كان قد قاطعه وإن كان هناك دم فإن ذلك إثم القطيعة للرحم إلا أن يكون عليه دين فإنه يطالب به ويعالج على قضائه وقيل إن سقوط الأسنان يدل على عائق يعوقه عما يريده وقيل هو دليل على قضاء الديون وإن أخذ ما سقط من أسنانه ربما تكلم بخطأ وندم عليه وكتمه وربما كان المغرم على قدر دية السن في الشرع وربما دل فقد الأسنان لأرباب المجاهدات على لزوم الصوم.

* - ( ومن رأى ) أسنانه سقطت وتعذر عليه الأكل فإنه يفتقر ومن رآها سقطت بكفه من غير ألم ولا معالجة فإنها دراهم على عددها.

* - ( ومن رأى ) أسنانه سقطت في حلقه فأخرجها سناً سناً ووضع كل سن مكانها سقطت حجارة البئر الذي له وهو يريد أن يخرجها حجراً حجراً ويضع كل حجر مكانه وقيل من سقطت أسنانه فقد بقي من عمره تسع وعشرون سنة أو ثلاثون سنة وقيل يموت إلى ثلاثين يوماً أو يغرم [ص 312] ثلاثين ديناراً وقيل إن كان له بئر فإنها تنهدم وقيل يمرض مرضاً شديداً ويذهب ماله في النفقة ثم يستفيد مالاً غيره.

* - سن هي في المنام دالة على منتهى الأجل والسن الذي كتب له وجميع الأسنان تدل على الأولاد وربما دلت الأسنان على المال والدواب والأجراء والأملاك والأنشاب والذخائر والموت والحياة والفرقة والاجتماع وتدل الأسنان على الودائع والأسرار والأسنان أهل بيت الإنسان فالعليا هم الرجال من جهة أبيه والسفلى هن النساء من جهة أمه فأدناها من الثنايا أقربهم في النسب والثنيتان العليا هم الأب والعم فاليمنى الأب واليسرى العم وإن لم يكن له أب أو عم فأخوات أو ولدان أو صديقان ناصحان مشفقان والرباعية ابن عم الرجل أو صديقان يقومان مقامه والناب سيد أهل بيته الذي يستند إليه ولا يكون فوقه أحد أو صديق رئيس يقوم مقامه الضواحك الأخوال أو ما يقوم مقامهم بالنصح والأضراس أجداد وبنون صغار يباهي بهم ويأنس إليهم والثنيتان السلفيان الأم والعمة فاليمنى الأم واليسرى العمة وان لم يكن له أم أو عمة فأختان أو بنتان أو من يقوم مقامهم في الشفقة والنصح والرباعية السفلى ابنة العم أو ابنة العمة أو من يقوم مقامهم بالنصح والناب الأسفل سيد أهل بيته ومن يستند إليه أو من يقوم مقامه والضواحك السفلى بنت خالته أو بنت خاله أو من يقوم مقامهن بالنصح والأضراس السفلى والعليا الأبعدون من أهل بيت الرجل والجدة أو بنات صغار يباهي بهن فإن تحرك منها سن واحدة من هؤلاء فمرض فإن سقطت أو ضاعت فإنه موت من ينسب إليه هؤلاء أو غيبته عنه غيبة لا يرونه بعد ذلك فإن أمسكها ولم يدفنها فإنه يستفيد بدلها من يكون له مثل ذلك القريب الذي ينسب إليه تلك السن في التأويل فإن دفنها فإنه موت ذلك القريب وكذلك سائر الأسنان كلها وكذلك الجوارح كلها فإن سبيلها كسبيل سائر الأسنان فإن أمسكها بعد عاهة تصيبها فإنه يستفيد مثلها من الأقارب أو الأجانب وإذا غابت عنه فإنه يغيب ذلك القريب بموت أو فراق فإن رأى بعض أسنانه تآكلت أو درست فإن الرجل الذي هو تأويلها يصيبه بلاء فلا ينتفع به وإن رأى أن ثنيه أطول وأجمل وأشد بياضاً مما كانت عليه فإن أباه وعمه ينالان قوة وزيادة في مالهما ودنياهما وجاههما وإن رأى أنه نبت مثلهما فإن أهل بيته يزيدون وربما كان تأويله ابناً أو أخاً فإن رأى معهما ما يضرهما فإنه يزيد في أهل بيته ما يكون عاراً أو وبالاً عليهما وينالهما من بلية وضرر بقدر ما زاد من أضراره وأذاه وإن رأى أنه يعالج أسنانه فيقلعها فإنه ينفق ماله على كره أو يغرمه أو يقطع الرحم من ذلك الرجل الذي ينسب إلى هذه السن وإن رأى في أسنانه قلوحة قد علتها وسواد فهو عيب في أهل بيته لعمل يعملونه فإنه يسود وجهه وإن رأى لأسنانه نتناً فهو قبح الثناء على أهل بيته وإن تآكلت أسنانه فإن حال أهل بيته يضعف وإن رأى أنه يأكله الناس بأضراسهم أو يعضونه فإنه يمكنه أن يتصنع للناس فلا يتصنع وإن تحركت أسنانه فهو مرض أقاربه.

* - ( ومن رأى ) أن أسنانه انكسرت فإنه يموت أحد أقاربه أو أصدقائه وربما دلت على مرض وموت من ذلك المرض وقيل ينبغي أن يجعل الفم بمنزلة سكان المنزل فما كان من الأسنان في الناحية اليمنى فهو يدل على ذكور وما كان في اليسرى يدل على الإناث في جميع الناس وأسنان الناحية اليمنى تدل على المسنين من الرجال والنساء وأسنان الناحية اليسرى على الأحداث منهم ومقاديم الأسنان تدل على الصبيان والأنياب تدل على الصنف منه والأضراس الطواحين تدل على المسنين منهم وإذا رأى الإنسان قد سقط منه بعض هذه الأسنان فإن ذلك يدل على هلاك من دل عليه ذلك السن والأسنان تدل على أمور الإنسان وتدبيراته والأضراس منها تدل على الأمور المستورة الخفية والأنياب على ما ليس بظاهر لأكثر [ص 313] الناس والمقاديم من الإنسان على الأمور الظاهرة وعلى ما يفعل بالقول والكلام وإن رأى أن أسنانه تكسرت فإنه يقضي دينه قليلاً قليلاً وإن رأى أن بعض أسنانه قد طال وازداد عظماً فإن ذلك يدل على تجاذب وخصومة تقع في منزله ومن كانت أسنانه متآكلة معوجة فرأى سقوطها فإنه ينجو من جميع الشدائد والشر وإن رأى أن أسنانه من ذهب فذلك محمود لأصحاب الكلام ودليل لسائر الناس على حريق يقع في منازلهم أو مرض من كثرة المرار الأصفر الذي يقال له اليرقان وإن رأى أن أسنانه من زجاج أو خشب فإن ذلك يدل على موت يقهره وإن رآها من فضة فهو دليل ضرر وخسران من سبب كلام يناله في ماله فإن سقطت مقاديم أسنانه ونبت مكانها غيرها فهو دليل تغيير جميع تدابيره في أموره وإن رأى أنه يرمي أسنانه بلسانه فسدت أمور أهل بيته المستوية بكلام يتكلم فيه وإن رأى أن نابه انصدع مات ابنه والأسنان تدل على العشيرة والأقربين والأبعدين فما كان منها يلي العينين فهو رجال وما يلي الجبين فهن نساء ومن عالج شيئاً من أسنانه فقلعها أو قلعها غيره بكره عليه دل على غرم ماله أو قلع بعض أقاربه وإن رأى في موضع القلع دودة أو دودتين أو أكثر فإنه أولاد يخلفها.

* - ( ومن رأى ) لأسنانه رائحة كريهة منتنة كلها أو شيء منها فإنه يقبح الثناء عليه وربما دل على منازعة بين قرابته أو حركة تقع في أهل بيته وربما دل على منازعة وكلام وإن رأى أن أسنانه طالت ولم يوافق بعضها فإنه يخاصم أهله ولا يألف بهم وإن رأى أن أسنانه سقطت دل على قطع فراشه أو على فقره وتعذر رزقه أو يموت غريباً عن أهله أو يمد له في عمره أو يستفيد مالاً بقدر دية أسنانه وإن رأى أنه قلع أسنانه كلها ودفنها في الأرض فإن أهله يموتون قبله ويدفنهم وقلع الأسنان باللسان كلام يتكلم به وتفسد به أمور أهل بيته وقيل قلعها يدل على ظهور الأشياء الخفية.

* - ( ومن رأى ) أن أسنانه تتخلخل فإنه يوفي دينه قليلاً قليلاً ومن رأى تضاريس أسنانه فإن أهله يخذلونه عند حاجته إليهم.

* - ( ومن رأى ) أسنانه زالت عن أماكنها وتحولت من مراتبها فرجعت العليا سفلى والسفلى عليا دل على استطالة نساء أهل بيته على رجالهن ومن رأى أنه خلل أسنانه دل على تشتيت أهله ووقوع الخلل بينهم أو نقصان ماله وإن نقى اللحم من بين أسنانه اغتاب قوماً وآذاهم بلسانه وقيل الأسنان تدل على العقد من اللؤلؤ للنساء وتدل على الرحى وعلى صفوف العسكر يمينه ميمنة وشماله ميسرة والثنايا القلب.

* - وقال ابن سيرين رحمه اللّه تعالى قلع الضرس في المنام قطع رحم ولد ومن قلع الضرس أثم في قطع الرحم والأسنان في الجيب أو الكف زيادة في الأخوة والأولاد.

* - ( ومن رأى ) أن سناً من أسنانه قلعت من غير ألم وكان له رجل مسجون فإنه يخرج من السجن وكلال الإنسان يدل على ضعف أهل بيته وتنقية الأسنان من القلوحة يدل على بذل المال في نفي الهموم عنهم وزيادة القلب زيادة في عقل صاحبه.

* - ( ومن رأى ) أن في أسنانه سواداً أو نقصاناً أو كسراً فإن ذلك هم وحزن بقرابته.

* - ( ومن رأى ) أنها تآكلت فاندرست فإن بعض هؤلاء تصيبه بلية والأضراس في المنام كبار قومه أو خيارهم والنواجذ إتباع والثنايا والرباعيات ما يتجمل به من المال الظاهر أو الولد فصفرتها في المنام أو سوادها دليل على تغيير حال من دلت عليه وقلع بيضها دليل على فقد بعض الأهل أو من ذكرنا ويدل قلع السن على قدوم الغائب أو موت من يعز عليه فإن صارت أسنان الملك حديداً أو نحاساً دل على شدة عسكره وقوة جنده وإن فقد أسنانه في المنام زال ملكه وربما دل الأسنان على طول عمر الرائي حتى لا ينظر من أسنانه أحد وربما دل ذلك على تعطيل ربحه من النبات أو المزروع وربما صار عقيماً لا يرزق ولداً أو يفتقر بعد غناه أو يتعطل ربحه من داره أو من دوابه أو طحونه وإن ادخر شيئاً لوقت الفائدة فيه فسد حاله وغرم فيه وربما مات وانقطع رزقه فإن قلع أسنانه بيده تصرف في ماله رديئاً أو عاشر أهله بغير المعروف أو فعل منكراً وندم عليه أو أصاب [ص 314] ربحاً في دين يستدينه ويرجع عليه وباله هذا إن كان ذلك ظاهراً للناس في المنام فإن قلعها له أحد دل على احتياجه إلى الرهن أو البيع لما يتجمل به أو لابد له ومن قلع في المنام سناً يتأذى منها في اليقظة دل على مداواته لمن يؤذيه وزواله عنه وربما دل ذلك على الهم والنكد من مطالب ملازم وتجديد ما يقلع الأسنان على المعارضات والربح بعد الخسارة فإن طلع مكان أسنانه أسنان من فضة أو ذهب فربما دل على الإجاحة في المال أو يحتاج إلى شد شيء من أسنانه لمرض أو عارض رؤية العين الزائدة أو الألف الزائد أو الأذن أو السن في المنام دليل على فقد ذلك أو على قيمته في الشرع فبالزيادة تعين النقص لقوله تعالى: {وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس والعين بالعين والأنف بالأنف والأذن بالأذن والسن بالسن} وربما دل السن على السنة فمن رأى أن معه سنة كان ممن يعتريه السهو أو نام أو عاودته السنة وربما استقبل سنة مباركة أو سلك سنة حسنة أو تمسك بها.

* - ساعد من رأى في المنام الساعدين فهما صديقان أو قريبان أو أخوان أو ولدان بالغان أو شريكان مساعدان ينفتح بهما ويعتمد عليهما ومن رأى شخصاً قصير الساعدين أو العضدين فإنه يدل على الشجاعة والسخاء والعجب.

* - ساق هو في المنام عمر الإنسان وعماده في معيشته فإن رأى أن ساقه من حديد فإنه يطول عمره فإن رآهما من قوارير فإنه يقرب أجله وإن رأى أنه رفع ساقاً ومد ساقاً فالتفت ساقاه بعضهما ببعض فإنه قد قرب أجله أو قرب له أمر صعب هائل أو يكون كذاباً وإن رأى ساق امرأة ثم عرفها تزوجها أو تزوج غيرها والمرأة إذا كشفت عن ساقيها حسن دينها وصارت إلى ما كان خير مما هو في يديها.

* - ( ومن رأى ) على ساقي رجليه شعراً كثيراً فإنه يركبه ديون ويموت في السجن.

* - ( ومن رأى ) أنه معوج الساق فإنه يصير زانياً والساق مال الإنسان ومعيشته فمن رأى أن ساقه من حديد بقي ماله مع طول عمره وإن كان من خشب فإنه يضعف عن طلب رزقه والتماس معيشته وإن رأى ساقه من فخار أو قوارير لم يلبث أن يموت أو يذهب ماله أو معيشته وإن كان له ولد أو غلام أو دابة أو ملك ذهب بعض ذلك عنه وإن رأى ساقه نقصت فذلك نقص في ماله الذي عليه اعتماده وقد يكون ذلك النقص في عمره ومن سعى على ساق واحدة ذهب نصف ماله.

* - ( ومن رأى ) أن ساقي رجليه قطعتا جميعاً ذهب جميع ماله وربما دل على موته إلا أن يكون في رؤيا ما يدل على الخير فإنه ترقية نفسه بدابة يركبها أو يدل على ركوب السفينة أو خير يعمله أو صديق يصله أو ارتكابه لشيء حرمه اللّه تعالى والساق يسوق كما أن القدم من قدم يقدم والكعب من الكاعب والعقب من الأعقاب من رأى في المنام ساقاً حسنا سميناً دلى على حسن ما يسوقه أو يساق إليه أو على ما ساقه من مال أو هدية وتكاثف الشعر على ساق المرأة ذلة وحيلة تعمل عليها من زوج أو ملك وربما دل ذلك على ظهور الأسرار وعلى الهداية بعد الضلالة وربما دل الساق على الشدة وإن رأى ساقين ملفوفتين دل على الخوف والبلاء وتغيير حال الساق دليل على حال ما يسوقه من مال وغيره أو يساق إليه وكشف الساق دليل على ترك الصلاة والذلة بعد العز.

* - سرة هي في المنام دالة على والدة الرائي أو والده أو كسبه الذي كان يعيش منه أو حرفته التي كان يتعهدها وربما دلت على زوجته أو أمته أو كيسه المختوم فإن رأى في المنام أن سرته قد نزل بها حادث شر فإنه يعود ذلك على ما ذكره من والد أو والدة أو ولد أو مال وإن كان الرائي مريضاً ورأى أن سرته قد انفتحت فإنه يدل على موته فإن فتحها بيده فتح مطمره أو مخزنه أو كيسه لينفق منه وربما دلت السرة على المسرة والسر.

* - ( ومن رأى ) أن له سرتين رزق جاريتين حسنتين والسرة امرأة الرجل وحبيبته من جواريه وهمته فمن رأى بسرته من قبح أو جمال أو سوء حال فإنه جمالهن [ص 315] وقبحهن وسوء حالهن ومن كان له ولدان ورأى سرته عليلة فإن ذلك يدل عليهما وإن لم يكن له ولدان فإن ذلك يدل على أوطانه التي فيها ولده.

* - ( ومن رأى ) وجعاً في سرته فإنه يفقد إما والديه أو بلده أو بلد آبائه ومن كان في غربة فإن ذلك يدل على رجوعه إلى بلده.

* - سراويل هو في المنام امرأة أعجمية فمن ملك سراويل جديداً تزوج امرأة أعجمية بكراً وقيل السراويل الجديد عفة الفرح للابسة.

* - ( ومن رأى ) سراويله محلولاً فإن امرأته لا تستحي من الرجال وقيل من انحل سراويله فإن امرأته لا تظهر على الرجال.

* - ( ومن رأى ) بسراويله بللاً فإن امرأته حبلى ومن تغوط في السراويل غضب على امرأته ويوفيها مهرها ويؤدي إليها مالاً أخذه منها ومن لبس سراويل مقلوباً فإنه يأتي امرأة في دبرها ومن لبس سراويل بلا قميص خشي عليه من الفقر وقيل من لبس سراويل سافر إلى العجم لأنهم ملبوسهم وقيل السراويل في المنام شأن صاحبه إذا لبسه وقيل السراويل امرأة دنيئة أو جارية أعجمية فإن اشتراها من غير صاحبها تزوج امرأة بغير ولي فإن كان جديداً تزوج بكراً وقيل بل عصم فرجه من المعاصي.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى سروايل زالت عنه شدته لأنه سرى ويل.

* - سرير في المنام إذا كان بلا فراش فهو سفر لما في اسمه من لفظ السير وقيل هو زوجة.

* - ( ومن رأى ) السرير وهو بيت من بيوت الملوك وعليه فراش ثم رقاه نال ملكاً.

* - ( ومن رأى ) أنه على سرير فإنه يرجع إليه شيء قد كان خرج عن يده وإن كان سلطاناً ضعف عن سلطانه ثم يقوى بعد الضعف فإن رأى أنه على سرير وعليه فراش فإنه ينال رفعة وعلواً وذكراً عل قوم منافقين في غفلة عن الدين فإن لم يكن عليه فراش فإنه يسافر فإن كان في رجله نعل فإنه يسافر مع رجال فيهم نفاق.

* - ( ومن رأى ) أنه على سرير في مكان طيب نال دولة ورفعة وعز والسرير وجميع ما ينام فوقه يدل على امرأة صاحب الرؤيا وعلى جميع معاشه والأسرة تدل على المماليك وخارجها على المرأة خاصة وداخلها على صاحب الرؤيا وأعلاها على الأولاد الذكور وأسفلها على الأولاد الإناث وقيل السرير يدل على ما يسر المرء به ويشرف من أجله ويدل على كل مركوب من زوجة أو سفينة أو محمل وربما دل على النعش لأنه سرير المنايا ومن تكسر سريره في المنام أو تفكك تأليفه ذهب سلطانه إن كان ملكاً وعزل عن نظره إن كان حاكماً وفارق زوجته إن كانت ناشزة أو ماتت إن كانت مريضة أو زوجها إن كان هو المريض أو سافر عنها أو هجرها وقد يدل وجه السرير على الزوج ومؤخره على الزوجة وما يلي وجه السرير على الزوج وما يلي الرأس على الولد وما يلي الرجلين على الخادم والآنية.

* - ( ومن رأى ) نفسه على سرير مجهول عليه فراش فإن لاق الملك ناله وإلا جلس مجلساً رفيعاً وإن كان أعزب تزوج وإن كانت زوجته حاملاً ولدت غلاماً وإن رأى أنه جالس على السرير ليس عليه فراش فإنه يموت أو يسافر سفراً وإن كان مريضاً مات وإن كان من بضاعته سفر البحر فإنه يرأس في المركب وإن رأى أنه على سرير ومعه امرأة فهو معها في سرور ودعة وربما يقع بينهما شر ومخالفة وإن رأت امرأة لا زوج لها أنها تحمل إلى بيتها سريراً رجلاً.

* - ( ومن رأى ) أن سريره ينصب وكان مريضاً فإنه دليل على برئه من مرضه.

* - ستر هو في المنام دال على ستر الأمور وربما دل على الرفيق الكاتم الأسرار والزوجة التي تستر على الإنسان أحواله وتصونه عن النظر إلى غيرها فإن كان معلماً دل على قدر من دل عليه من زوجة أو ولد أو دار والستر المجهول هم لمن رآه في المنام فإن كان بباب حانوت فهو هم في المعيشة وإن كان بباب دار فهو هم من قبل الدنيا والستر العتيق هم لا يدوم.

* - ( ومن رأى ) ستراً ممزقاً فرح ونال سروراً والستر الأسود هم من قبل والستر على باب المسجد هم من قبل الدين والستر المعروف الذي يرى في المنام بعينه لا يضر ولا ينفع والستور في غير مواضعها هم وحزن وفي مواضعها لا تأويل لها.

* - ( ومن رأى ) ستراً على غير باب أو مدخل أو في موضع [ص 316] مستشنع فهو هم شديد وخوف قوي ثم عاقبته إلى خير وعافية وما عظم منها وضعف فهو أقوى وأشد وما رق فهو أهون وأضعف وإن رأى أن ذلك الستر قطع أو ذهب به فإنه يذهب عن ذهنه الهم والحزن وقيل في الستارة إذا رآها رجل عازب فإنه يتزوج امرأة تستره عن المعاصي وعن الفقر والحاجة وكذلك المرأة إذا لم يكن لها زوج والستر على باب البيت هم من قبل النساء والستر الخلق هم سريع الزوال والستر الجديد هم طويل والستر الممزق طولاً فرح عاجل والممزق عرضاً تمزق صاحبه والأسود من الستور هم من قبل ملك الأبيض والأخضر محمود العاقبة وإذا رأى المطلوب والخائف والهارب والمختفي ستراً على سرير فهو ستر عليه من اسمه وأمن له وكلما كان الستر أكبر كان همه وغمه أكبر وأعظم وأشنع والستارة التي تعلق على وجه الإيوان.

* - ( ومن رأى ) أنه خسف بها فإنه يسافر سفراً بعيداً ويتعب تعباً شديداً في ذلك السفر والستائر في المنام عظمها وكثرة آلاتها دليل على تعذر الأحوال بسبب الوسائط الرديئة كالحجاب وربما دلت الستائر على الستر في الأمور وكشفها دليل على الافتضاح.

* - سرادق هو في المنام سلطان فإذا رأى الإنسان سرادقاً فإنه يظفر بخصم سلطانه.

* - ( ومن رأى ) سرداقاً مضروباً فإن ذلك سلطان وملك يقود الجيوش لأن السرادقات الملوك والفساطيط كذلك إلا أنها دونه والقبة دون الفساطيط دون القبة.

* - ( ومن رأى ) السلطان قد خرج من شيء من هذه الأشياء دل على خروجه من بعض سلطانه فإن طويت هلك سلطانه أو نفذ عمره والمجهول من السرادقات والفساطيط والقبب إذا كان لونه أخضر أو أبيض يدل على البرء وبلوغ مرتبة الشهادة أو زيارة قبور الشهداء والصالحين أو زيادة بيت المقدس.

* - سفود هو في المنام يدل على قضاء الحوائج عند السلطان والتوسط بالخير والرزق والراحة والسفود قيم البيت وقيل هو خادم ذو بأس يتوصل إلى المراد ويتخرج على أقوام في فنون شتى.

* - ساطور هو في المنام رجل شجاع مفرق بين الأمور سهلها وصعبها قاطع للخصومات ومن قاتله يفرق في البلاد.

* - سكين هي المنام دالة على خادم المكن والمتصدي لنفع أهله كصاحبه أو مملوكه فحدتها دليل على نفاذ أمره ونهيه أو على حركة من دلت عليه فإن رأت المرأة أن معها سكيناً أو أعطيت أحداً من النساء سكيناً دل على حبها لمن هو مشهور من الرجال فسكين الأقلام كاتب وسكين الذباح وجزار وسكين الجند قوة وخدمة.

* - ( ومن رأى ) أنه سرق سكين مؤدب الأطفال فإنه يتولع بصبي من صبيانه وسكين المائدة لمن يريد العمل به غلام كيس يخدع في الأعمال فإن عمل به فهو انصرام الأمر الذي هو فيه أو بطالته والسكين حجة.

* - ( ومن رأى ) سكيناً فإنه ينال قوة ومالاً على يدي خادم.

* - ( ومن رأى ) أنه ابتلع سكيناً أكل من مال ابنه والسكين في المنام ولد ذكر لمن له حامل.

* - ( ومن رأى ) بيده سكين فإنه ينال مائتي درهم لأن نصابها نصاب من المال وقد تعبر السكين للفقير بخمسة وعشرين درهماً.

* - وقيل من رأى بيده سكيناً وكان في محاكمة فإنه ينتصر وتثبت له حجة وبرهان لأنها من السلاح وتقيه الأعداء.

* - ( ومن رأى ) أنه أعطى سكيناً ليس معه من السلاح غيره فإنه يصيب ولداً وأخاً وإن لم ينتظر ولداً ولا أخاً أصاب خيراً ونال رزقاً.

* - ( ومن رأى ) أنه ذبح بالسكين فإنه يأخذ بما ذبح السكين من طير أو حيوان أو غيرهما ولا يعتبر بالسكين.

* - ( ومن رأى ) أنه شرح يديه بالسكين فإنه يرى شيئاً يتعجب منه.

* - ( ومن رأى ) أنه يدخل سكيناً أو خنجراً في نصابه فإنه ينكح امرأة ومن استفاد في منامه سكيناً استفاد زوجة إن كان أعزب وإن كان له امرأة حامل سلم ولدها وإن كان معها ما يؤيد الذكر فهو ذكر وإلا فهي أنثى وكذلك الرمح وإن لم يكن عنده حمل وكان يطلب شاهداً بحق وجده فإن كانت السكين ماضية كان الشاهد عدلاً وإن كانت غير ماضية أو ذات فلول جرح شاهده وإن أغمدت استذل أو ردت شهادته لحوادث تظهر منه في غير الشهادة فإن لم يكن شيء من ذلك فهي فائدة من الدنيا ينالها أو صلة يوصل [ص 317] بها أو أخ أو صديق يصادقه أو خادم يخدمه أو عبد يملكه على أقدار الناس.

* - سيف هو في المنام ولد وسلطان وقبيعته ونصله ولد فمن رأى أنه تقلد سيفاً تقلد ولاية كبيرة وإن رأى استثقال السيف وجره على الأرض فإنه يضعف عن ولايته وينتفع بها فإن رأى أن الحمائل انقطعت فإنه يعزل عن ولايته والحمائل فيها جمال ولايته.

* - ( ومن رأى ) أنه ناول امرأته نصلاً أو ناولته نصلاً فإنه ولد ذكر وإن رأى أنه ناولها سيفاً في غمده أصاب بنتاً فإن ناولته أصاب الرجل منها ولداً غلاماً وإن رأى أنه متقلد أربعة سيوف سيفاً من حديد وسيفاً من صفر وسيفاً من رصاص وسيفاً من خشب فإنه يولد له أربعة بنين فالحديد ولد شجاع والصفر ولد يرزق غنى والرصاص ولد مخنث والخشب ولد منافق وإن سل سيفه في المنام وهو صدى فإن ولدت امرأته غلاماً كان قبيحاً وإن انكسر في جفنه فهو موت ابنه في بطن أمه وإن رأى أنه سل سيفاً من غمده ولم تكن امرأته حبلى فهو كلام قد هيأه لإنسان فإن كان السيف قاطعاً لامعاً صافياً فإن لكلامه حلاوة وهو حق وإن كان صدئاً فلا يكون له حلاوة وهو باطل وإن كان السيف ثقيلاً فإنه يتكلم بكلام لا يطيقه فإن كان فيه انكسار لسانه عما يريد وإن رأى أن في يده سيفاً مسلولاً وكان في خصومة فالحق له وإن ر آه موضوعاً فتناوله فإنه طالب حق يجده فإن دفع إليه سيف فهي امرأة لقول لقمان عليه السلام المرأة كالسيف ألا ترى ما أحسن منظره وأقبح أثره ومن رأى أنه متقلد بسيفين أو ثلاثة فانقطعت أو سطعت فإنه يطلق امرأته ثلاثاً.

* - ( ومن رأى ) أنه سل سيفاً فإنه يطلب على أناس شهادة ولا يقومون له فيها وإن رأى أنه يضرب في بلد المسلمين بسيف يميناً وشمالاً فإنه يبسط لسانه بما لا يحل والسيف إذا رؤي موضوعاً جانباً فهو رجل ذو بأس.

* - ( ومن رأى ) أنه جفن سيفه انكسر فهو موت امرأته.

* - ( ومن رأى ) أنه تقلد حمائل من غير سيف يقلد أمانة.

* - ( ومن رأى ) أن قائم السيف انكسر فهو موت أبيه أو عمه وقيل موت خالته أو أمه.

* - ( ومن رأى ) أن نصل سيفه انكسر فهو خادمه أو تابعه واللعب بالسيف إذا كان منسوباً إلى الولاية فهو حذاقته وإن كان منسوباً إلى الكلام فهو فصاحته وإن كان منسوباً إلى الكلام فهو فصاحته وإن كان إلى الولد فهو عجبه به وإن رأى سيوفاً مع الريح فهو طاعون وقيل السيف يدل على غضب صاحب الرؤيا وعلى شدة أموره.

* - ( ومن رأى ) أنه ابتلع سيفاً فإنه يأكل مال عدوه.

* - ( ومن رأى ) أن السيف ابتلعه لدغته حية والسيف يدل على المرأة فإن كسر الغلاف وسلم السيف فإنه يدل على موت امرأة حامل وسلامة ولدها وإن كسر السيف وسلم الغلاف سلمت المرأة وهلك الولد وإن كسرا جميعاً ماتا جميعاً وكل من له قرين يدخل معه فإنه يدل على رجل وامرأته كالسيف وغلافه والسكين وقرابه والخف وقالبه.

* - ( ومن رأى ) أنه ضرب إنساناً بسيفه تسلط عليه بلسانه وثلمة السيف عجز في الكلام.

* - ( ومن رأى ) أنه جعل سيفاً في غلافه وكان عازباً تزوج.

* - ( ومن رأى ) أن بيده سيفاً من زجاج وله امرأة حامل جاءت بولد لا يعيش.

* - ( ومن رأى ) بيده سيفاً أطول من سيف عدوه قهر ومن كل سيفه عن القطع فإنه لا يقبل قوله وإن رأى إنساناً سل سيفه عليه فإن كان معروفاً فإنه هيأ له كلام فإن ضربه ولم يخرج منه دم فإن ما يقوله الضارب حق فإن ضربه ولم يقطع ظفر المضروب وإن قطع ظفر الضارب بالمضروب وإن ضربه ولم يقطع وخرج منه دم تسلط بلسانه على المضروب في كذب وزور.

* - ( ومن رأى ) سيفاً عظيماً لا يشبه سيوف الدنيا فهو سيف الفتنة فإن غمد في الهواء أو طلع إلى السماء أو رمى في البحر فإنه الفتنة تخمد.

* - ( ومن رأى ) بيده سيفاً قد شهره لا ينوي أن يقاتل به أحداً فإنه يصيب سلطاناً أو ولداً أو أخاً فإن نوى أنه يقاتل به فإنه يهيئ كلاماً يلقى به إنساناً فإن ضرب به أحداً فإنه يبسط عليه لسانه على قدر الضرب وإن رأى أنه ضرب إنساناً فقطع بضربته يداً أو فخذاً أو رجلاً أو جارحة فإنه كلام يقطع به بين المضروب وبين ولد أو أخ [ص 318] أو غيره ممن ينسب إليه تلك الجارحة في التأويل وإن قطع به عنق الإنسان وبان عنه الرأس فإن المفعول به ينال من الفاعل خيراً أو فرجاً عظيماً.

* - ( ومن رأى ) أن ضارباً ضربه بالسيف فقطع أعضاءه فإن المضروب يسافر سفراً فإن فرق بين الأعضاء فإن نسل المضروب يكثرون ويفترقون في البلاد.

* - ( ومن رأى ) أن رجلاً طعنه بالسيف من غير منازعة فإن الطاعن والمطعون يشتركان في مصاهرة بين قوم أو ما يشبه ذلك والسيف يدل على الرزق وربما دل على الملك أو العلم فإن كان غريباً فما دل عليه من زوجة أو ولد كان ذا أصل أصيل وإلا كان مالاً فيه شبهة أو زوجة أو ولداً من أصل دنيء ثم يدل السيف على المرأة المجنونة التي يتحرز منها عند الدخول والخروج وسيف النسخ يدل على التعسف والتحمل لما لا يطيقه.

* - سلاح هو في المنام نصرة وقوة على الأعداء ودفع للأمراض.

* - ( ومن رأى ) عليه أسلحة وهو بين قوم ليس عليهم أسلحة فإنه يكون رئيسهم ومنظورهم على قدر كمال سلاحه وإن رأى أن الناس ينظرون إليه وهو متسلح فإنهم يحسدونه ويغتابونه فإن كانوا شيوخاً فإنهم أصدقاؤه وإن كانوا شباناً فإنهم أعداؤه.

* - ( ومن رأى ) أن عليه أسلحة وهو قادر على استعمالها فإنه يدل على كماله وبلوغ حاجته وأما المرضى فإنه يدل فيهم على موته وربما كان صلاحاً في الدين وإن كان خائفاً أو مريضاً شفاه اللّه تعالى أو مسافراً رجع إلى أهله سالماً.

* - ( ومن رأى ) أنه سلب منه سلاحه فإن ذلك ضعف سلطانه وقومه وليس السلاح في المنام دليل على العلم الذي يدفع به أهل الجهالة وعلى المال ينجيه من الفقر وشدته وعلى الإرهاب للعدو والنصر على من يخافه ويدل على الدواء الذي يدفع به الداء ويدل على الزوجة التي يتحصن بها من الشيطان.

* - سهم القوس تدل رؤيته في المنام على الرسول والمكاتبة وعلى القوة والنصر على الأعداء والسهم الواحد المنكوس إذا رأته المرأة في الجعبة فهو انقلاب زوجها عنها والسهم دلالة.

* - ( ومن رأى ) بيده سهماً فإنه ينال ولاية وعزاً ومالاً وانكسار السهم الخارج من القوس عجزه عن أداء الرسالة والسهم للمرأة زوجها والرمي بالسهم كلام في رسائل .

* - ( ومن رأى ) أنه رمى بسهم فلم يصب الغرض فإنه يرسل رسولاً في حاجة فلا يقضيها وإن رأى أن امرأة أو جارية رمته بسهم فأصابت قلبه فإنها تطارفه وتمازحه فيعلق بها وإن رأى سهماً معاريض فإنهم رسل معهم لطف ولين في كلامهم.

* - ( ومن رأى ) أنه رمى سهماً فأصاب فإنه إن رجا ولداً كان ذكراً وسهم المنسج رسول أو رزق أو ولد مختون أو عمر طويل أو كسوة.

* - سرج هو في المنام لمن ملكه دال على أنه ينكح ثلاث نسوة وكذلك كور الهجين لأنه محل الجلوس كفرج ورجلاه يدخلان في الركابين كالفرجين والسرج امرأة إن لم يكن من ظهر الدابة.

* - ( ومن رأى ) سرجه قد ركب فيها كلب أو خنزير أو حمار فإن فاسقاً يخونه في امرأته والسرج دابة أو سلطان أو امرأة كريمة ذات جمال وهيئة وقيل السرج مال.

* - ( ومن رأى ) أنه ركب سرجاً نصر في كل أموره وظفر في جميع أحواله.

* - ( ومن رأى ) أن سرجه انكسر فان هلاكه امرأته * - ( ومن رأى ) أن سرجه يخلع ضلع امرأته أو طلقها أو أصابه في بعض يده ما يكره.

* - ( ومن رأى ) على سرجه لبداً فإن عنده امرأة تؤذيه.

* - سراج هو في المنام للحامل يدل على ولد ذكر عالم والسراج للمريض زوجة فإن طفى مات المريض ومن أصلح سراجاً فأضاء وكان له مريض فإنه يعود إلى الصحة والسراج الصغير الذي ضوئه ضعف للحامل جارية وقيل السراج يدل على ظهور الأشياء الخفية.

* - ( ومن رأى ) سراج بيته مضيئاً قوياً صالحاً كان صلاح قيم البين وإن رآه ضعيفاً كانت حالة القيم ضعيفة.

* - ( ومن رأى ) أنه طفئ سراجه فذلك التباس أمر قيم البيت وسوء حاله وقطع ذكره وتعسير أمره وربما دل على موته أو موت ولده أو قيمه إذا كان في رؤياه ما يدل على ذلك وربما كان موت امرأته.

* - ( ومن رأى ) أن بيده سراجاً يخاف عليه إطفاء نوره فإنه دليل على موت المريض وإن رأى المريض أنه يصعد إلى السماء بسراج إلى الأرض فإن ذلك روحه يصعد [ص 319] إليها.

* - ( ومن رأى ) أنه اقتبس سراجاً نال علماً ورفعة وإن رأى أنه يطفئ سراجاً بفمه فإنه يبطل أمر رجل يكون على الحق ولكنه لا يبطل.

* - ( ومن رأى ) أنه يمشي في النهار بسراج فإنه يكون شديد الدين مستقيم الطريقة وإن رأى أنه يمشي في الليل بسراج فإنه يتهجد إن كان من أهله وإلا اهتدى إلى أمر يحار فيه وربما يحار فيه وربما يكون في معصية فيتوب منها وإن رأى أن سراجاً يشرف من بين أصابعه أو من بين أعضائه فإنه يتضح له أمر مبهم يتقنه ببرهان واضح ومن كان في يده سراج مطفأ أو شمعة أو نار فإن كان سلطاناً عزل أو تاجراً خسر أو صالحاً ذهب ماله والسراج إذا كان وقوده فير مضيء دل على غم.

* - سفط هو في المنام امرأة تحفظ أسرار الناس.

* - سير الجلد في المنام رزق أو ولد أو مملوك وربما دل السير على السفر.

* - سوط هو في المنام دال على قضاء الحوائج وإدراك السؤال وإرغاماً لعدو ويدل على الولد أو الرفيق المساعد فإن نزل من السماء سوط دل على المقت والعذاب والسوط سلطان فمن رأى بيده سوطاً مجزوزاً بكيمخت فإنه يلي سلطاناً ذا جمال فإن لم يكن مجزوزاً فإنه ولاية وعمالة في الصدقات فإن انقطع السوط في الضرب ذهب سلطانه وإن انشق تضاعف سلطانه فإن رأى أنه ضرب بسوطه حماره فإنه يدعو اللّه تعالى في معيشته فإن ضرب به فراساً قد ركبه وأراد ركضه فإنه يدعو اللّه تعالى في أمر فيه عسر وإن رأى أنه أصاب سوطاً فإنه يستعين برجل أعجمي متصل بالسلطان يقبل قوله وينفذ أمره وإن رأى أنه يضرب به رجلاً مسيباً غير مضبوط ولا ممدود اليدين فإنه يعظه فإن أوجعه وارتعد فإنه ينجع فيه وينزجر ويتوب وإن لم يوجعه فإنه لا يقبل الوعظ فإن سال منه الدم عند الضرب فإنه جور وإن لم يسل فهو حق فإن ضرب فانشق جلده من الضرب فإنه يضاعف عليه للواحد اثنان مما ينسب إليه فإن أصاب الضارب الدم فإنه يصيب من المضروب مالاً حراماً وكذلك إن أصاب المضروب الدم رشاً عليه وإن أعوج السوط عند الضرب فالعقل منه معوج أو الرجل الذي يستعين به أهوج.

* - ( ومن رأى ) أن السلطان ضربه بسوطه مائة أو أقل أو أكثر فإنها دراهم بعدد السياط.

* - سكرجة هي في المنام جارية أو خادمة أو غلام أو خادم والسكرجة تدل على القلة من الأولاد والريبة والوصيفة.

* - سعفة هي في المنام دالة على الطهارة وربما دلت على الماشطة أو الخنانة.

* - سلبة هي في المنام سلب أو رزق أو عمر طويل أو نكاح للأعزب.

* - ساج ساج القطائف تدل رؤيته في المنام على الأمراض بالحمى لأن النيام عليه لم يزالوا محمومين.

* - ساج وهو نوع من الشجر تدل رؤيته في المنام على الملك أو العالم أو الشاعر أو المنجم.

* - سلة هي في المنام بشارة وتنسب إلى ما في داخلها فمن رأى سلة فيها عنب أبيض فهو رزق من حيث لا يحتسب والسلة تدل على مرض السل والسلاسل تدل دائماً على البشير والنذير فإذا كان فيها ما يستحب نوعه فهو البشير وإذا كان فيها ما يكره نوعه فهو النذير.

* - سندان تدل رؤيته في المنام على الصبر والثبات في الأمور وعلى الشر وعلى الخصومات وربما دل على ما يداس ويتوصل به إلى المقاصد كالجسر والدابة والمداس.

* - سنديان هو من أشجار الجبال والأودية ورؤيته في المنام دالة على مال رابح وعز ثابت وربما دل معاشرة أهل الغفلة أو المنحرفين في القفار أو أماكن الصلحاء المنقطعين.

* - سينان من أشجار البادية تدل رؤيته في المنام على السر بينه وبين غيره لا يطلع عليه أحد.

* - سياج البساتين إذا انتقل في المنام إلى داخل وصارت الثمرة مكانه دل على فساد الدين وضياع الدنيا ومخامرة العسكر ونقض التوبة وتقديم الجهال وتأخير أهل العلم والارتداد على الدين أو الرجوع عن المذهب أو ارتفاع العامة ونزول الخاصة فإن كان قد صار موضع الأشجار حائطاً منيعاً أو سوراً شديداً أو خندقاً كان ذلك أقوى وأمنع وأرفع قدراً لصاحبه والسياج يدل على الدين وبقية الأشجار وظائف الدين وربما دل السياج على حصن الملك وغيره من الأشجار [ص 320] أرباب دولته وإن دل البستان على صاحبه فالسياج المذكور أهله وأقاربه وحرفته وإن دل البستان على الدنيا فالسياج المذكور أهله وأقاربه وحرفته وإن دل البستان على الدنيا فالسياج أبناؤها الذين فيهم الرفيع والوضيع والكريم والشحيح وربما دل السياج على دين صاحبه وعمله وما يقيه من عذاب الدنيا الآخرة.

* - سرو هو في المنام امرأة جميلة أو رجل صاحب قول بغير عمل وربما دلت رؤيته على السفر والسرى والسرو يدل على الأولاد وقيل السرو يدل على طول الحياة وقيل السرو يدل على ولد كريم.

* - سنبل الزرع الأخضر رؤيته في المنام تدل على مال مجموع يتضاعف والسنبل الأخضر القائم على ساق رزق وخصب واليابس جدب وقحط وربما دل السنبل من القمح على الشدة كما تدل كل سنبل على مضاعفة الأجر وقد تدل السنابل على أعوام الدنيا وشهورها وأيامها وقد تدل على أموال الدنيا ومخازنها ومطاميرها والسنابل المجموعة في يد إنسان أو بيدر أو في وعاء مال يصيبه مالكها من كسب غيره أو علم يتعلمه ومن التقط متفرق السنابل من زرع يعرف صاحبه أصاب مالاً متفرقاً من صاحبه.

* - سدر هو في المنام امرأة كريمة مستورة وشجرة السدر رجل كريم حسيب فاضل مخضب بحسب السدرة وكرم ثمرها ومن رآها فإنه يرتفع أمره ويصيب ورعاً وعلماً ومن أكل السدر مرض مرضاً شديداً.

* - ( ومن رأى ) أنه ارتقى شجرة السدر فإنه ينال غماً وشدة.

* - سنط هو نوع من الشجر وتدل رؤيته في المنام على الشح والشر والعمل بأعمال أهل النار.

* - سمسم هو في المنام رزق ومال حلال وكذلك عصارته وطحينه مال في عز وقوة وكذلك سائر الحبوب.

* - ( ومن رأى ) أنه يزرع سمسماً فإنه ينال ولاية نامية وتجارة زائدة وزهداً وكسباً نامياً وفرحاً ويابسة أقوى من رطبه والمقلو منه شر وتعب وقيل السمسم والخردل للأطباء وحدهم خير ولسائر الناس دليل على المرض الحار.

* - ( ومن رأى ) سمسماً تضرر لأنه سم مكرر.

* - سذاب هو في المنام كل طاقة منه مائة دينار أو مائة درهم على قدر صاحب الرؤيا.

* - سلق هو في المنام يدل على خير ورزق والسلق إذا أكل قبل إصلاحه كان دليلاً على الدين الذي يلزم الرجل وإتيان الشبهات أو الأدبار أو النساء الحائضات والسلق كلام في العرض.

* - سفرجل هو في المنام مرض.

* - ( ومن رأى ) أنه يأكله وكان مريضاً شفي وإن كان ولياً نال مناه بولاية وإن أكله صاحب العافية هدى وإن كان تاجراً ربح.

* - ( ومن رأى ) أنه يعصر سفرجلاً فإنه يسافر في تجارة وينال ربحاً كثيراً وشجرته رجل صاحب حزم لا ينتفع به لحال الصفرة وقيل السفرجل رديء في المنام وذلك في حال قبضه والسفرجل الأخضر خير من الأصفر والسفرجل يدل على السفر الجليل وربما دل على الشح وحفظ الأسرار لمسكه وقبضه وتدل السفرجلة على المرأة الجميلة الجليلة والسفرجل قد كرهه أكثر المعبرين وقال إنه مرض لكثرة صفرة لونه ولما فيه من القبض وأقوال إنه ينبغي أن يكون دالاً بصفرته على صفرة الذهب وبقبضه على قبضه بوجه من الوجوه وقيل إنه يدل على سفر وقال قوم إنه سفر واقع مع رفق وقال بعضهم إنه سفر لا خير فيه وقال بعضهم إن السفرجل محمود في المنام لمن رآه على كل حال يراه.

* - سوسن هو في المنام يدل على السوء والمكروه لأن شطر اسمه سوء والسوسن يدل أيضاً على السنة والسيئة.

* - ( ومن رأى ) سوسنة في المنام وأعطيها فإنها سوء سنة.

* - سجن هو في المنام دال على لزوم الدين إن كان سجن الشرع وإن كان سجن السلطان دل على الهم والنكد بسبب ذم أو نفاق والسجن المجهول دال على الدنيا والسجن يدل على الزوجة النكدة والسبب المتعب بما دل على الصمت وسجن اللسان عن الهذر وربما دل على المكيدة من الأعداء ويدل على التهم وعلى القرب من الأبكار وعلى القبر والدين وعلى العقود عن الأسفار بسبب الأمراض أو قصور الهمة ويدل على الفقر وعدم الراحة ودخول السجن دال على العمر الطويل والاجتماع بالأحبة والسجن [ص 321] هم وحزن ومن اختار لنفسه سجناً عصم من ذنب.

* - ( ومن رأى ) أنه خرج من سجن نجا من مرض وإذا رأى المسجون أن أبواب السجن مفتحة نجا من سجنه وكذلك إذا رأى فيه كوة والضوء داخل منها أو رأى سقفه قد زال وظهرت النجوم والسجن عافية المسافر وموت المريض.

* - ( ومن رأى ) أنه في سجن سلطان موثق فإنه يصيبه أمر مكروه أو هو في غم يرتجى فرجه من قبله وإن رأى أنه خرج منه فإنه يخرج من ذلك الغم وإن كان فهو غفلته وإن كان مريضاً فهو طول مرضه.

* - ( ومن رأى ) أنه في السجن فتلك دعوة مستجابة وخروج من هم وغم لقصة يوسف عليه السلام.

* - ( ومن رأى ) أنه في سجن مجهول موضعه وأهله وهيئته ولم يخرج من ذلك كان قبره.

* - ( ومن رأى ) أنه خرج من سجن مجهول أو بيت ضيق إلى فضاء واسع فإن كان مريضاً أو مكروباً فإنه خروجه إلى راحة وفرج.

* - ( ومن رأى ) أنه موثق في بيته فإنه يصيبه خيراً أو يراه في أهله.

* - ( ومن رأى ) أنه سجن في بيت لا يعرفه فإنه يتزوج امرأة يستفيد منها مالاً وولداً.

* - ( ومن رأى ) أنه موثق وكان في شدة فإنه ينجو مما يخاف ويحذر.

* - ( ومن رأى ) أنه يبني سجناً فإنه يلقي رجلاً إماماً هادياً يرجع به أهل تلك المحلة إلى الطريقة المحمودة والسجن يدل على الحمام وربما دل على المرض المانع من التصرف والنهوض وربما دل على الغرور وربما دل على جهنم لأنها سجن العصاة والكفرة وإن رأى ميتاً في السجن فإن كان كافراً فذلك دليل على جهنم وإن كان مسلماً فهو محبوساً في جهنم بذنوب وتبعات بقيت عليه والحي السليم إذا رأى نفسه في السجن فإن كان مسافراً في بر أو سفينة فهو أمر يعوقه من مطر أو ريح أو عدو أو خوف أو أمر من السلطان وإن لم يكن مسافراً دخل مكاناً يعصي اللّه تعالى فيه كالكنيسة ودار الكفر والبدع أو دار زانية أو خمر.

* - سطح هو في المنام امرأة رفيعة القدر وقيل رجل رفيع القدر ومن جرى فوق السطح أصابته بلية من سلطان والحلول فوق الأسطحة يدل في زمن الصيف على الراحة والكسوة وزوال الهموم والأنكاد والأمراض وكشف الأسرار والحال.

* - سقف هو في المنام رجل رفيع القدر إن كان من خشب فهو رجل غرور وإن رأى سقفاً يكاد ينزل عليه ناله خوف من رجل رفيع القدر فإن نزل عليه التراب من السقف فأصاب ثيابه فإنه ينال بعد الخوف مالاً فإن انكسر الجذع فهو موت صاحب الدار بآفة تنزل به.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل سقفاً فاستترب فيه السماء عنه دخل عليه اللصوص بيته فسرقوا متاعه.

* - ( ومن رأى ) أن سقف بيته انهدم فإنه يموت صاحب البيت.

* - ( ومن رأى ) أن سقف بيته يقطر منه ماء فإنه بكاء يحدث فيه على ميت أو على مريض.

* - ( ومن رأى ) أن سقف داره أذهب ترابه المطر فإنه يفتقر من ماله وينكشف من نعمته.

* - ( ومن رأى ) أنه فوق سقفه ويريد النزول منه ولا يقدر فإنه يحبس والخشبة التي هي كالجسر تحمل الأخشاب تعبر برجل منافق يحمل أمور قوم منافقين فإن سقطت عزل عن مكانه فإن انكسرت مات ذلك الرجل.

* - ( ومن رأى ) سقفاً خر عليه أصابه عذاب.

* - ( ومن رأى ) الكواكب تحت سقفه خرب سقفه حتى تتبين الكواكب.

* - سور المدينة في المنام رجال مجاهدون أو سلطان قوي أو رئيس حفيظ لما له وربما دل السور على عابد البلد أو عالمها وربما دل على الشرع الفاصل بين الحق والباطل وربما دل على السرور فإن دل السور على المتوالي أو على الحاكم على البلد كانت الشرافات والمرامي أتباعه وخدمه وإذا دل السور على المال كانت الشرافات والمرامي عدته وسلاحه وذخائره وإن دل السور على الملك كانت الشرافات والمرامي حراسه وطوافه عليه في الليل.

* - ( ومن رأى ) أنه في سور من الأسوار فإنه أمن له من أعدائه أو حرز مما يخاف.

* - ( ومن رأى ) أنه بنى سوراً على نفسه أو على داره فإن كان سلطاناً فإنه حفظ من عدوه ومن رعيته وإن كان فقيراً استفاد مالاً وإن كان أعزب تزوج.

* - ( ومن رأى ) سور المدينة مهدوماً مات عاملها أو عزل عن عمله.

* - ( ومن رأى ) أنه قد انثلم فيه ثلمة حتى [ص 322] دخل المدينة أسد أو سيل أو اللصوص ضعف أمر الإسلام فيها وكسيد سوق العلم والسور المجهول يدل على الإسلام والعلم والقرآن وعلى المال والأمان وعلى الورع والدعاء على كل ما يتحصن به من سائر الأعداء وكل الأسواء من علم أو زوجة أو زوج أو دعي أو أسد أو ولداً ونحوهم وإن رأى سور المدينة ماشياً كما مشى الحيوان فإنه يسافر في سلطان إلى الناحية التي مشى إليها فإن كان فوقه سافر معه.

* - سوار من رأى في يده سوار من الرجال في المنام فهو ضيق فإن كانت أسورة من ذهب أو فضة فهو رجل صالح للسعي في الخيرات وإن كان له أعداء فإن اللّه تعالى يعينه.

* - ( ومن رأى ) في يده سواراً من ذهب غلت يده وإن رأى ملكاً سور أيدي رعيته فإنه يرفق بهم ويعدل فيهم وينالون كسباً ومعيشة وبركة ويبقى سلطانه فإن سورت يد السلطان فهو فتح يفتح على يده مع ذكر وصيت والسوار ولد ذكر وصلة منه إلى قراباته والسوار خادم والسوار للمرأة ما في يدها من النعمة والسرور.

* - ( ومن رأى ) سواراً من فضة زاد ماله والسوار هم لمن لبسه من الرجال وزينة للنساء لأنه من حليهن وإذا كانت الأسورة على الأموات فإنهم في الجنة وقيل إن سوار الذهب ميراث لمن لبسه في المنام والسوار زوجة للعزب ويعبر بالولد وقيل إن أساور الفضة دين وتقوى لمن لبسه في المنام لأنه من حلي أهل الجنة والأساور أشراف أهل شرف ومال وجمال إذا كانت من ذهب أو فضة وإن كانت من زبل أو عظم أو عاج ربما دل ذلك على الإماء والأراذل من الأحرار وربما لبس السوار للرجل على الملك أو الخروج عن الحق إلى الضلال والكذب وربما دلت الأساور على الأسى والتأسي وربما دل السوار على ما يحدث في البلد أو يدخل إليها أو يخرج منها.

* - سوق هو في الرؤيا يدل على المسجد كما يدل المسجد على السوق وقد يدل على الحرب الذي يربح فيه قوم ويخسر فيه قوم وقد سمى اللّه تعالى الجهاد تجارة في قوله سبحانه {هل أدلكم على تجارة تنجيكم} الآية فأهل الأسواق يجاهد بعضهم بعضاً.

* - ( ومن رأى ) نفسه في سوق مجهول قد فاتته فيها صفقة أو ربح أو خسر في سلعة فإن كان في اليقظة في جهاد فاتته الشهادة وولى مدبراً وإن كان في حج فاته أو فسد عليه وإن كان طالباً للعلم تعطل عنه أو فاته فيه موعد أو طلبه لغير اللّه تعالى وإن لم يكن في شيء من ذلك فاتته صلاة الجمعة في المسجد ومن سرق في سوقه من بيعه وشرائه فإن كان مجاهداً غل وإن كان حاجاً محرماً اصطاد أو جامع أو تمتع وإن كان عالماً ظلم في مناظرته أو خان في فتاويه وإلا رأى بصلاته أو سبق إماماً فيها بركوعه أو سجوده أو لم يتم هو ذلك في صلاة نفسه لأن ذلك السرقة سوء السرقة والسوق المعروف من رآه عامراً بالناس أو رأى حريقاً فيه أو ساقية صافية تجري في وسطه أو كان التبن محشواً في جوانبه أو ريح طيبة تهب من خلاله درت معيشة أهله وأتتهم الأرباح وجاءهم النفاق فإن رأى أهل السوق في نعاس أو رأى الحوانيت مغلقة أو رأى العنكبوت نسج عليها أو على ما يباع كان فيها كساد أو ينزل بأهله تعطيل وإن رأى سوقاً انتقل إلى سوق انتقلت حالة المنتقل إلى جوهر ما انتقل إليه كسوق البزازين في افتراق المتاع وخروجه وإن رأى فيه أصحاب الفخار والقلال قلت أرباحهم وضعفت أكسابهم وإن رأى فيه أصحاب هرايس ومقالي نزلت فيه محنة من حريق أو نهب أو هدم أو نحوه وقال بعضهم السوق الدنيا ومن رآه واسعاً نال الدنيا واسعة وقيل السوق يدل على اضطراب وشغب بسبب ما يجتمع إليها من العامة وأما من يعيش في السوق فإنها دليل خير له إذا رأى فيها خلقاً كثيراً وشغلاً وإذا كان السوق هامداً دل على بطالة المسوقين والأسواق في المنام دالة على الفوائد والأرزاق والملابس الجديدة والشفاء من الأمراض وربما دلت الأسواق على الكذب والفجور والهم والنكد وتدل على الحمام وعلى كل مكان جامع كالمسجد والكنائس والبيع ويدل [ص 323] السوق على البحر الجامع لأنواع السمك الذي يأكل بعضه بعضاً ويدل السوق على العرض ويدل السوق لأهل التجريد على الوقوع في المحذور أو الميل إلى الدنيا وربما كان دليلاً على التواضع وكسر النفس خصوصاً إن كان معه في المنام شيء يحمله فإن كان في السوق ذاكراً اللّه تعالى رافعاً بذلك صوته دل على أنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر فإن وجد الأسواق خالية من الناس وأهلها موتى دل ذلك على الكساد أو الظلم أو الجوائح في الأموال أو غلو الأسعار وربما دل على التكاليف الموجبة لدخولها كالزواج للأعزاب أو تجديد الأولاد أو العلم أو العمل في الصناعة وطلب الحج وأداء الزكاة والجهاد في سبيل اللّه وقيام الليل والبيع والشراء أو الرهن أو السلف بسبب ما ذكرناه وربما دل سوق الإنسان على كتابه أو وعظه أو قراءته أو حكمته أو منصبه أو لهوه ولعبه أو خطأ في وعظه وقراءته ولكل سوق تأويل فأما سوق الكتب فإن رؤيته في المنام دالة على الهداية والتوبة والحكومات والشرور والمجادلات وسوق الصيادلة شفاء من الأمراض لمن هو مريض وسوق العطر أخبار سارة وأولاد وسوق الحلواء دليل على الإيمان والإسلام وسوق البزر رفعة وتجديد أزواج ومنصب ورزق وستر للأمور وسوق المصوغ دال على الأفراح والزينة والأزواج والأولاد وسوق الجوهر أشبه شيء بحلق الذكر ودروس العلم فيدل على ذلك وسوق الصرف دال على العلم بالنظم والنثر وإصلاح الكلام وعلى الغنى بعد الفقر ويدل أيضاً على دار الحكم لما فيها من تصاريف الكلام والوزن والميزان وسوق النحاس يدل على السرور والأنكاد وتصديع الرأس والزواج للعزب والأفراح والمسرات بالأولاد والإمام وسوق السلاح يدل على الحرب والجدال والنصرة على الأعداء وسوق الرقيق عز وجاه أو إطلاع على الأخبار الغريبة وربما دل على سوق الدواب وسوق الصوف والوبر يدل على الفوائد والأرزاق وعلى المال من الميراث وسوق القطن يدل على النمو والأرزاق وظهور الحق من الباطل وسوق الأبازير نسل وأرباح وفوائد من الزرع وسوق الخضر يدل على التقتير وضنك العيش وربما دل على تيسير العسير وسوق السمك أرزاق وفوائد متتابعة حلال واجتماع بالأهل والأقارب أو الأخبار عن سفار البحر وسوق اللحم يدل على مكان الحرب لما يسفك فيه من الدماء وما فيه من الحديد وسوق البياعة للزيت والسمن والعسل يدل على نهوض الشهوات والشفاء من الأمراض وسوق الجزارين هموم وأنكاد وسوق الرحال أسفار في البحر وسوق السروج أسفار البر وسوق الفاكهة أعمال صالحة وعلوم وأولاد وسوق النقل مسرات وأفراح وربما دل على الخصام مع الأعجام وسوق العقار صون للمال وحفظ للأسرار وسوق الحنطة رخاء وأمن من الخوف وسوق الخشب نفاق وتفرقة واجتماع وسوق الحديد شر ونكد وخصومات وبأس وشدة وربما دل على الرزق والنفع وسوق الحرير عز ومال وعمل صالح وسوق الشمع توبة للعاصي وهدى للضال وسوق الخفاف أسفار وربما دل على سوق الدواب أو الجواري أو العبيد وسوق الخيم أسفار وربما دل على سوق الأكفان للأموات وسوق الحجامين هموم وأنكاد وأمراض ومغارم وشرور وربما دل على سوق الشهود وسوق الخضر دليل على الأمراض بالحصر والحصار وربما دل على سوق الرصاص وسوق الصناديق يدل على الحفاظ والفهم والوعي وسوق الطبخ على الشفاء من الأمراض وقضاء الحوائج وسوق القوارير يدل على الرياء والنفاق والنميمة وسوق الورق دليل على سوق البزر والمكاكاة ونصر المظلوم والانتقال من الظالم ولا يحمد السوق للقضاء والزراء والأمراء.

* - سقاطة الباب تدل في المنام على حارس الباب من كلاب أو غلمان عجم.

* - سدة البيت أو المسجد في المنام تدل على ما يلبسه الإنسان ويتجمل به أو على المال الذي يستر حاله وربما دلت السدد على رياح السدة في الجوف وربما دلت على طي الحديث [ص 324] ونشره وربما دلت على المرأة الجميلة الكاملة الأوصاف التامة القد والكبيرة القدر الكثيرة النسل أو الرجل كذلك.

* - ( ومن رأى ) أنه اشترى لنفسه سدة ورأى نفسه عليه فإنه يدل على نكاح الخادم أو يناله سوء في جسمه أو في خادمه أو زوجته وإن رأى نفسه تحتها فإنه مقيم تحت سوء ومكروه وإن رأى المريض أنه يحمل على سدة فذلك نعشه.

* - سرب الأرض هو في المنام مكر وخديعة فمن حفر سرباً لإنسان فإنه يمكر به فإن دخل الذي حفر السرب فيه رجع المكر عليه.

* - ( ومن رأى ) أنه دخل سرباً ولم ير السماء دخلت اللصوص عليه وسرقوا متاعه وإن كان مسافراً قطع الطريق عليه وإن توضأ للصلاة في السرب ظفر بمن سرق متاعه أو يغوص عنه عاجلاً وتقر عينه لأن الوضوء في التأويل أقرب من السرب وكذلك لو اغتسل فيه وإن كان عليه دين قضاه اللّه تعالى وإن كان مذنباً تاب اللّه عليه وإن كان محبوساً فرج اللّه عنه وإن رأى أنه استخرج مما احتفره أو حفره غيره له ماء جارياً أو راكداً فإن ذلك معيشة في مكر لمن احتفر.

* - سراب القفر هو في المنام أمر باطل لا يتم.

* - ( ومن رأى ) السراب وله طمع في شيء يرجوه فإنه يحرم ذلك ولا يناله والسراب في المنام نفاق وكفر في الدين أو ميل إلى الدين أو ميل إلى الدنيا وزينتها وربما دلت رؤية السراب على التمني والرجاء لما لا يدركه وإن كان الرائي شاهداً كان شاهداً زور أو عالم بدعة وربما كان السراب خبراً لا حقيقة له وربما دل على ظهور راية في الجهة التي رؤي السراب فيها.

* - سرموزة هي في المنام زوجة أو دابة أو سفر أو منصب.

* - سيج في المنام مال من شبهة وصديق دعي فإن كانت امرأته حبلى فهو ولد.

* - سفنجة وهي المسماة بالصلبان بين التجار فمن رأى في المنام أنه دفع إلى رجال مالاً ليكتب له بذلك سفنجة من بلد إلى آخر فوقه فإنه يستقرض شيئاً من رجل يرجو فيه التجارة والمنفعة فيرجع فيه ويطلب نظراءه ويعلو أمره فإن أخذ السفنجة إلى بلد دونه أو نظيره فإنه يخسر عليه أو يصل إلى رأس ماله.

* - سماع في المنام لقرآن أو مديح في النبي صلى اللّه عليه وسلم أو سماع خطاب فإن ذلك يدل على الهداية والإنابة إلى اللّه تعالى والرجوع إليه سبحانه وإن سمع غير ذلك كان كمن قال اللّه تعالى فيهم: {وإن تدعهم إلى الهدى لا يسمعوا} واستراق السمع كذب ونميمة وربما يصيب مسترق السمع مكروه من جهة السلطان.

* - ( ومن رأى ) أنه يسمع إن كان تاجراً استقال عقدة البيع وإن كان والياً عزل وإن رأى أنه يسمع على إنسان فإنه يريد هتك ستره وفضيحته.

* - ( ومن رأى ) أنه يستمع أقاويل ويتبع أحسنها فإنه ينال بشارة.

* - ( ومن رأى ) أنه يسمع ويجعل نفسه أنه لا يسمع فإنه يكذب ويتعود ذلك واعتبر سماع الأصوات في المنام وأعط الرائي ما يليق به من ذلك فضجيج بني آدم أرزاق وفوائد وأصوات البهائم هموم وأنكاد مخاوف وصهيل الخيل عز وقوة ونباح الكلب كلام وخوض فيما لا يعني وصي الفهد دلائل وبطر وهدير الحمام نوح أو نكاح وصرير الخطاف كلام مفيد أو سماع قرآن ونقيق الضفدع ضرب أو صوت أحراس وفحيح الأفعى محاربة ومحاولة وإنذار ونهيق الحمار دعاء على الظلمة وشحيح البغل كلام وخوض في الشبهات وخوار العجل فتنة ورغاء الجمل سفر وتعب ونصب وزئير الأسد تيه وتوعد وضغاء الهر صحب ونميمة وهمز ولمز ونئيم الفأر اجتماع وألفة ورزق وبغام الظبي حنين إلى الوطن وعواء الذئب ينذر بالسرقة وصياح الثعلب إنذاراً بالهروب والانتقال ووعوعة ابن آوى أمور مهمة في الخير والشر وسيأتي في حرف الصاد إن شاء اللّه تعالى في الصوت ما يضارع هذا.

* - سواد اللون في كل شيء في المنام سودد ومال ولبس السواد لمن هو معتاد لبسه ولغير المعتاد هم وحزن وكان ابن سيرين رحمه اللّه يجعل كل سواد مالاً.

* - ( ومن رأى ) في منامه أنه تزوج امرأة سوداء قصيرة كان سوادها كثرة مالها وقصرها قصر عمرها.

* - ( ومن رأى ) أن أحداً أهدى إليه [ص 325] عبداً نوبياً أسود إليه جوالق فحم والسواد إذا كان خالصاً مصقولاً بلا بياض فهو عز ورفعة من سلطان وقيل إن الأسود لا تحمد رؤياه لما في لفظه من ذكر السوء والسواد في البدن سودد وربما أن الرائي يقع في إثم كبير أو يدعي عليه أو يعق أحد أبويه وربما يبتلى بتشقيق اليدين والرجلين وربما دل على كثرة طربه فإن اسود وجهه دون بدنه دل على الكذب والردة عن اليدين فإن ابيض الأسود في المنام دل على الثناء الجميل والإقلاع عن الذنوب والإيمان بعد الكفر فإن ابيضت يداه دون بدنه دل على ظهور الكرامات لذوي الصلاح والانتصار على الأعداء والقرب من الأكابر والتراسل على ألسنة الملوك وعلو الشأن وربما دل السواد على غلبة السواد في البدن الأبيض والبياض على البرص في البدن الأسود وجميع السودان سوء دان والحبش حب شيء.

* - سمرة اللون في المنام دالة على اختلاف النسب.